2018 | 17:44 تموز 16 الإثنين
انتهاء اللقاء الثنائي بين بوتين وترامب والأخير يصفه بأنه بداية جيدة | أنصاري بعد لقائه باسيل: من الاولوية بالنسبة الينا حل ملف النازحين السوريين وضمان العودة الآمنة لهم ولا يمكننا الحديث عن حل نهائي للازمة في سوريا من دون عودتهم | باسيل يلتقي في هذه الاثناء المبعوث الخاص لرئيس الجمهورية الإسلامية الإيرانية حسين جابري أنصاري | وحدات الجيش السوري تحكم سيطرتها على أهم النقاط الحاكمة في الجبهة الجنوبية | الخارجية الإيرانية: قدمنا شكوى لمحكمة العدل الدولية لتحميل أميركا مسؤولية إعادة فرض عقوبات أحادية غير قانونية | الحريري أبلغ أبي خليل خلال اتصال هاتفي انه تحدّث مع جنبلاط وأبو فاعور في شأن باخرة الجية وتبلغ منهما استعدادهما لتسهيل هذه العملية | بو عاصي عن ازمة الاسكان: لن اعطي الناس وعودا كاذبة واحدد مهلا للخروج من الازمة وسنواصل مساعينا للتوصل الى حلول في اسرع وقت ممكن | بو عاصي بعد لقائه وزير المال: توافقت مع الوزير خليل على ضرورة وجود سياسة اسكانية واضحة للدولة والهدف واحد وهو السماح لذوي الدخل المحدود بتملّك الشقق السكنية | الإعلام الحربي: الجيش السوري يسيطر على قرية أم العوسج شمال غرب قرية زمرين بريف درعا الشمالي الغربي | حركة المرور كثيفة من خلدة باتجاه انفاق المطار | وزير النفط الإيراني يبعث برسالة إلى رئيس منظمة "أوبك" وزير الطاقة الإماراتي سهيل المرزوقي | عون لبعثة الاتحاد الاوروبي: اعرب عن ارتياحي لتقييمكم الايجابي للعملية الانتخابية وسوف نتابع بعناية التوصيات الصادرة عن تقريركم في خصوص الانتخابات |

الاتحاد الأوروبي يعلم المسؤولين الأوكرانيين لغات أجنبية

أخبار اقتصادية ومالية - الأربعاء 13 كانون الأول 2017 - 08:21 -

يعتزم الاتحاد الأوروبي إنفاق نحو 1.2 مليون يورو، لتدريب المسؤولين الأوكرانيين وتعليمهم لغات أجنبية، في إطار برنامج السياسة الأوروبية مع دول الجوار.

وبحسب الوثيقة التي حصلت عليها RT ، تهدف هذه السياسة إلى تعزيز العلاقات مع دول الجوار المنتشرة على حدود الدول الأعضاء في الاتحاد الأوروبي.

وجاء في الوثيقة أن "المشروع سيخلق جيلا جديدا من المسؤولين الحكوميين في أوكرانيا ممن يجيدون لغات أوروبية عدة".

وجاء في بيان منشور على الموقع الإلكتروني للمفوضية الأوروبية، اليوم الثلاثاء: "يهدف المشروع للمساعدة في تدريب الموظفين المؤهلين تأهيلا علميا عاليا والعاملين في الجهات الحكومية الأوكرانية، وتثقيف جيل جديد من موظفي الخدمة المدنية الأوكرانية، لتمكينهم في نهاية المطاف من إجادة عدة لغات أجنبية وبالدرجة الأولى لغات دول الاتحاد الأوروبي".

ومن المتوقع أن يزيد البرنامج الجديد من كفاءة سياسيي الدولة الأوكرانية، ويقرّب البلاد من الاندماج في الاتحاد الأوروبي.