2018 | 19:20 نيسان 25 الأربعاء
المرشح عن المقعد الاورثوذكسي في زحلة أسعد نكد خلال لقاء انتخابي: لان اللبنانيين يئسوا من الوضع ترجمت هذا اليأس ليس بالنزول الى الشارع انما من خلال الترشح الى الانتخابات | بو عاصي من بروكسيل: هناك واجب العودة وليس حق العودة ولا بد من احصاء النازحين السوريين وضبطهم والتحضير دوما لعودتهم | المشنوق: لن نتهاون مع أيّ ثغرة في الداخل والخارج وسنحاسب من يخالفون القانون لأيّ حزب انتموا | هيئة عاليه في الوطني الحر: نضع الاعتداء على نصب شهداء 13 ت أمام القضاء | في صربا: اعتدوا عليه حتى الموت | ماكرون من الكونغرس: دفعنا ثمنا باهظا من اجل الحرية ولذلك نقف معا في سوريا من اجل محاربة الارهاب | اعضاء الكونغرس الاميركي استقبلوا ماكرون بالتصفيق وقوفا لمدة ثلاث دقائق | الدفاع المدني السعودي: سقوط شظايا مقذوف عسكري أطلقته المليشيات الحوثية من داخل الأراضي اليمنية على نجران | حركة المرور كثيفة من الضبية باتجاه انطلياس وصولا الى جل الديب | منظمة حظر الاسلحة الكيميائية تعلن ان فريقها زار موقعا ثانيا للهجوم الكيميائي المفترض في دوما | حركة التجدد دانت الاعتداء على الأمين: انتهاك فاضح لمبدأ تكافؤ الفرص وحرية المنافسة | الأمم المتحدة: نحو 70 ألف شخصاً في دوما بحاجة ماسة الى المساعدات |

حلقة نقاش عن ريادة الاعمال في لبنان: لتعزيزها لدى الشريحة الشبابية للحد من هجرة الادمغة

مجتمع مدني وثقافة - الثلاثاء 12 كانون الأول 2017 - 10:53 -

نظمت رابطة خريجي مبادرة الشراكة الشرق أوسطية في لبنان - MEPI LAA، وفي إطار مشروع "تمكين رواد الأعمال في لبنان" الممول من مبادرة الشراكة الاميركية الشرق اوسطية، حلقة نقاش في نادي الصحافة عن "ريادة الأعمال في لبنان".

بعد النشيد الوطني، رحب مقدم الحفل وعضو الهيئة الإدارية في MEPILAA روي أبو زيد بالحضور من الجامعات وهيئات المجتمع المدني، مشيرا الى أن 53 شابا وشابة من كافة المناطق اللبنانية تتراوح أعمارهم بين 20 و40 عاما قد استفادوا من هذا المشروع، من خلال مهارات تدريبية على ريادة الأعمال، كتابة المشاريع وإنشاء شبكة من العلاقات مع أصحاب المؤسسات التي تعمل في مجال الـStart Up، والخبراء والمصرفيين".

من جهتها، لفتت مديرة برامج المنح في مكتب MEPI في السفارة الأميركية في بيروت مايا بارود الى أهمية تعزيز الريادة لدى الشريحة الشبابية في لبنان"، مشددة على أن "MEPI في عيدها الخامس عشر ستبقى من أهم داعمي المجتمع المدني في لبنان والعالم العربي".

تناولت حلقة النقاش الأولى دور الجامعات في توجيه الشباب على ريادة الأعمال من خلال إدخال هكذا مواضيع في مناهجها التعليمية، وذلك للحد من هجرة الأدمغة وتوعية المجتمع اللبناني تربويا وأكاديميا على هكذا مشاريع.

ومن هذا المنطلق، شددت الجامعات المشاركة في المشروع (الأميركية في بيروت، الحكمة، العزم والمعهد العالي للأعمال) على استمراريتها في توجيه الأجيال الجديدة في ريادة الأعمال.

أما حلقة النقاش الثانية المخصصة لعمل هيئات المجتمع المدني، فقد لفتت الى أهمية عمل الجمعيات على الأرض بهدف تأمين الخير العام وتحسين الوضع الإقتصادي والإجتماعي في المناطق اللبنانية كافة".

وأشارت الجمعيات المشاركة في المشروع: "Berytech- مؤسسة ميشال ضاهر الإجتماعية، المجموعة، شارك، شريك..." الى وضع خطط عمل استراتيجية لتوسيع حقل الإستفادة من المشروع".

وفي هذا الإطار، أشارت المديرة التنفيذية لجمعية MEPILAA ندى حمزة الى أهمية الشراكة بين مختلف القطاعات، من أجل المساهمة في إنجاح المشاريع من خلال تضافر جهود الأفرقاء، وذلك لحث الشباب على البقاء في الوطن".

يذكر أن تمكين رواد الأعمال اللبنانيين هو مشروع ممول من مبادرة الشراكة الشرق أوسطية يهدف الى تمكين الفرد من تنظيم المشاريع الاجتماعية، بدء الأعمال التجارية، والقيادة، والتسويق، وتخطيط المشاريع والعديد من المواضيع التدريبية. ونتيجة لذلك وضع 15 مشروعا قيد التنفيذ و38 خطة عمل جاهزة للتنفيذ.