2018 | 19:54 تشرين الأول 19 الجمعة
"ام تي في": الحريري ابلغ القوات عبر الرياشي موقف رئاسة الجمهورية بعدم اعطاء القوات وزارة العدل | "المنار": عقدة القوات وحصتها لم تحسم بعد ورئيس الجمهورية متمسك بـ"العدل" لأن مهمة هذه الحقيبة تقتضي الحياد | المرصد السوري : 32 قتيلاً مدنياً في خلال 24 ساعة في غارات للتحالف ضد آخر جيب للارهابيين في شرق سوريا | مصادر بعبدا للـ"ام تي في": رئاسة الجمهورية اوصلت رسالة الى الحريري بتشكيل حكومة من دون القوات واعطاء شخصيتين مسيحيتين من الكتائب حقيبتين وزاريتين | مصادر تيار المردة لـ"المستقبل": لم تتبلغ المردة حتى الساعة بشكل رسمي اسناد حقيبة الاشغال اليها والبديل عنها هو الطاقة | المتحدث باسم الامين العام للأمم المتحدة: "غوتيريس" يريد محاسبة الجناة في قضية اختفاء خاشقجي | "ام تي في": انتهاء اللقاء بين الحريري والرياشي | مصادر القوات للـ"ان بي ان": لن نرضي بإعطائنا "كيف ما كان" وتبلغنا ان الحكومة ستولد غدا وهناك من تراجع عن موقفه | مصادر القوات للـ"ان بي ان": تبلغنا موافقة رسمية باعطاء القوات العدل و"شو عدا ما بدا" كل الافرقاء اخذت حقائب وازنة الا القوات | مصادر بعبدا للـ"ان بي ان": نفت المصادر اعطاء حقيبة العدل للقوات لان الامن مع السنة والمال مع الشيعة والقضاء يجب ان يكون مع رئيس الجمهورية | مصادر بعبدا للـ"ان بي ان": حقيبة العدل لديها خصوصية لرئيس الجمهورية لان الحقيبة معنية بمحاربة الفساد والرئيس وحده المؤتمن على القوانين | "ان بي ان": في الربع الساعة الاخيرة انتكست التشكيلة الحكومية ولا حكومة لا الغد ولا بعد الغد والتشكيلة عالقة ولم تعد الى الوراء وجعجع سيزور بيت الوسط مساء |

ألمانيا: مدرسة كاثوليكية تدافع عن قرار توظيف محجبة

متفرقات - الثلاثاء 12 كانون الأول 2017 - 07:14 -

في الوقت الذي ترتفع فيه بعض الأصوات المنادية بضرورة بذل المسلمين المزيد من الجهد للاندماج في المجتمع. دافعت مدرسة كاثوليكية عن قراراها بتوظيف محجبة مسلمة. فيما تمنى المدير أن يساهم هذا القرار في فتح نقاش عن الدين.دافعت مدرسة "كانيسيوس" الألمانية اليوم الاثنين ( 11 ديسمبر/كانون الأول 2017) عن قرارها توظيف مسلمة محجبة. وقال مدير المدرسة، توبياس تسيمرمان، في مقابلة مع صحيفة "دي فيلت" الألمانية "وقع اختيارنا بشكل واع على المرشحة المحجبة" وأضاف: " كانت الأكثر إقناعا لنا أثناء إجراءات التقدم للوظيفة" مردفا في جوابه عن الخلفية المهاجرة للمرأة المحجبة أنها "برلينية" مولودة في ألمانيا.

وأوضح مدير ثانوية "كانيسيوس" أنه سيكون سعيدا في حال كان قرار المدرسة بداية لنقاش مفتوح عن الدين في ألمانيا.

وكانت ثانوية "كانيسوس" الكاثوليكية قد وظفت في السنوات الأخيرة الكثير من الأشخاص، الذي ينحدرون من ثقافات مختلفة بما في ذلك مدرس عربي، بالإضافة إلى أشخاص لا ينتمون إلى دول الاتحاد الأوربي ومسيحيين وغير مسيحيين. وقال مدير المدرسة في هذا الصدد "وظفنا البرلينية التي تضع الحجاب".

من جهة أخرى، لا يسمح قانون الحيادية ببرلين للعاملين في قطاعات تابعة للدولة، ارتداء ملابس وقطع الحلي، التي تظهر الانتماء الديني أو السياسي، بيد أن هذا القانون لا ينطبق مدرسة "كانيسيوس" الكاثوليكية.

في الوقت نفسه أكد القائمون على المدرسة على ضرورة "أن نتحدث مع بعضنا البعض، فنحن بحاجة إلى خطاب مفتوح مع الإسلام فيما يخص التعامل مع الرموز". وردا على سؤال حول ما إذا كان من الممكن أن تقوم المدرسة بتوظيف امرأة ترتدي النقاب (البرقع)، قال مدير المدرسة: "لا، لن أفعل ذلك".

ر.م/ا.ف (ك.ن.أ)