2018 | 07:49 تشرين الأول 22 الإثنين
88 بالمئة من اللاجئين يريدون العودة إلى سوريا لولا فقدان الأوراق | فتح معبر نصيب يطبع علاقات سوريا الاقتصادية مع الجوار | ابراهيم سلوم: نأمل ان تتشكل الحكومة لما في ذلك مصلحة للبنان وإقتصاده | الشيعة "بيضة قبّان" الحكومة | تَعَهُّد وقبول ثم اجتماع | مصرّون على وزير حزبي | لماذا الإصرار على تعريض حياة المواطنين للخطر؟ | "الثلث المعطّل" في الحكومة المقبلة "على القطعة"... | عباس إبراهيم... والقرار | "العدل" عقدة مثاليّة... فالخلاف مع الرئيس ليس كالخلاف مع التيّار | الركض وراء الحقائب الخدماتية..."المسلسل مستمر" | الفنلندي كيمي رايكونن سائق فيراري يفوز بسباق جائزة أميركا الكبرى ببطولة العالم فورمولا 1 للسيارات |

وقفة تضامنية للشباب التقدمي مع فلسطين في الجامعة اللبنانية كلية العلوم الاقتصادية

مجتمع مدني وثقافة - الاثنين 11 كانون الأول 2017 - 22:21 -

أقامت "منظمة الشباب التقدمي" في الجامعة اللبنانية - كلية العلوم الاقتصادية وادارة الاعمال - فرع عاليه بالتعاون مع افراد الهيئة التعليمية في الفرع والموظفين والطلاب وقفة تضامنية مع فلسطين وعاصمتها القدس في قاعة الجامعة شارك فيها مدير الفرع الدكتور رمزي صعب، المدير السابق للفرع الدكتور نبيل بو نصرالدين وافراد الهيئة التعليمية، رئيس مجلس الطلاب في الجامعة مجيد العريضي وفاعليات تربوية وحشد من الحضور.

بعد النشيد الوطني، القى اياد التيماني كلمة بإسم منظمة الشباب التقدمي في الجامعة قال فيها "فلسطين القضية والهوية والوصية، وصية المعلم كمال جنبلاط حيث شاء القدر ان يصادف ذكرى مئويتك بإعتراف اميركا بالقدس عاصمة لاسرائيل، يا له من زمن رديء، انه زمن التخاذل والنسيان، زمن الخضوع والضعف والمجاملة".

واضاف: "حان الوقت لاطلاق انتفاضة جديدة تعيد العالم الى رشده، وتثبت للجميع هوية فلسطين الحقيقية، فلسطين العربية وعاصمتها القدس، ان منظمة الشباب التقدمي تجدد رفضها للقرار الاميركي، وتدعو الجميع الى توحيد الجهود والتضامن صفا واحدا للوقوف بوجه تلك العاصفة".

والقى الدكتور عماد شيا كلمة افراد الهيئة التعليمية في الجامعة فقال "في مثل هذه الايام قبل مئة عام اعلن وعد بلفور بقيام وطني قومي لليهود على ارض فلسطين، وعندها علا صراخ الشعوب العربية ورفعت الشعارات من المحيط الى الخليج تنديدا او تهديدا، واليوم بعد مئة عام الرئيس ترامب يعلن القدس عاصمة ابدية لاسرائيل، والمشهد يتكرر على ساحة الوطن العربي".

واضاف شيا "ان الانسان الفلسطيني وان استطاع الصهاينة في غفلة من الزمن اغتصاب ارض لم يستطيعوا طوال مئة سنة من انتزاع خيط في الكوفية الفلسطينية التي تحولت الى رمز لكل مناضل فلسطيني، وان القدس ستبقى عصية على كل مغتصب ومتطاول".

بدوره اعتبر مجيد العريضي "ان القدس ستبقى عاصمة لفلسطين وفوق كل الاتفاقات والوعود وفوق كل المؤامرات، وان النصر يبقى دائما الى جانب من ينتفض لحقه وارضه وترابه".