2018 | 12:16 تشرين الأول 16 الثلاثاء
الأسد يقبل دعوة لزيارة شبه جزيرة القرم | وزير العدل المصري: شهدت السنوات الأخيرة موجة غير مسبوقة من التكفير والإرهاب وواجهتما مصر بمؤسساتها المعنية | أردوغان: من لا يرى الإنجازات المحققة على أرض الواقع والعمل المنجز فهو لا يرى إذن | بومبيو يلتقي بالعاهل السعودي سلمان بن عبد العزيز خاشقجي | الرئيس السيسي يلتقي رئيسة مجلس الفيدرالي الروسي ويؤكد تطور العلاقات بين البلدين | اعادة انتخاب النائب ابراهيم كنعان رئيسا للجنة المال والموازنة للمرة الثالثة على التوالي | وسائل إعلام تركية: الوفد الأمني التركي سيعود لتفتيش القنصلية السعودية اليوم لاستكمال إجراءات التحقيق | جاويش أوغلو: سنستمر في اعمال التنقيب حول جزيرة قبرص وهدفنا تقاسم الثروات وليس الصدام مع أحد | عشرات النواب الجزائريين يغلقون باب البرلمان بالأغلال لمنع رئيس البرلمان من دخول مكتبه | مفوضية حقوق الإنسان التابعة للأمم المتحدة: على السعودية وتركيا الكشف عما تعرفانه عن اختفاء واحتمال مقتل خاشقجي | الجميل يتقدم باقتراح قانون لوقف الراتب مدى الحياة للنواب السابقين | مفتي الجمهورية المصرية: لن نسمح لأي أحد بتجريد الإسلام من ثوابته التي تحفظ الدين وتمثل عصبه تحت ذريعة التجديد |

تراجع أسعار النفط بسبب زيادة منصات الحفر بأميركا

أخبار اقتصادية ومالية - الاثنين 11 كانون الأول 2017 - 08:17 -

هبطت أسعار النفط، الاثنين، في الوقت الذي أشارت أحدث زيادة في عدد منصات الحفر في الولايات المتحدة إلى زيادة أخرى في الإنتاج الأميركي، مما يهدد بتقويض الجهود التي تقودها منظمة البلدان المصدرة للبترول (أوبك) للحد من المعروض من النفط في الأسواق.

وبلغ سعر التعاقدات الآجلة لخام غرب تكساس الأميركي الوسيط 57.05 دولار للبرميل عند الساعة 02:19 بتوقيت غرينتش، متراجعا 31 سنتا أو 0.5 في المئة عن آخر مستوى له عند الإغلاق.

وهبط سعر التعاقدات الآجلة لخام برنت القياسي 34 سنتا أو 0.5 في المئة إلى 63.06 دولار للبرميل.

وقالت شركة بيكر هيوز لخدمات الطاقة، إن شركات الحفر أضافت حفارين نفطيين اثنين في الأسبوع المنتهي في الثامن من ديسمبر، ليرتفع العدد الإجمالي إلى 751 حفارا، وهو أعلى مستوى منذ سبتمبر.

وتشير زيادة عدد منصات الحفر إلى زيادة أخرى في إنتاج الولايات المتحدة من النفط الخام والذي زاد بالفعل أكثر من 15 في المئة منذ منتصف 2016 إلى 9.71 مليون برميل يوميا.

ويعد هذا أعلى مستوى لإنتاج الولايات المتحدة منذ بداية السبعينات.

ويهدد ارتفاع إنتاج الولايات المتحدة بتقويض الجهود التي تقودها منظمة البلدان المصدرة للبترول (أوبك) ومجموعة من منتجي النفط من خارج أوبك وخاصة روسيا لدعم الأسعار من خلال تقليص المعروض من النفط.

"سكاي نيوز"