Lebanon Web Design
اتيح لمتصفحي موقعنا من الهواتف الذكية تبويب خاص يسهل متابعة الأخبار، بينما يبقى التبويب العادي متوفراً من الالواح الالكترونية التي يزيد حجمها عن 7 انش
متفرقات
"لماذا أتناول الطعام وأنا ميّت؟"... وهم الموت حالة حقيقية

"لست جائعاً لماذا أتناول الطعام وأنا ميت".

بعد نجاته من حادثٍ خطر بسبب دراجة ناريّة، شعر وارن ماكينلي أنه لم يعد موجوداً.

وبدأ الجندي البريطاني في التوقف عن تناول الطعام، مؤكداً أن ذلك لم يعد ضرورياً بعد الآن، وفقاً لما ورد عن حالته الغريبة في تقرير لموقع BBC Mundo الإسباني.

يقول ماكينلي: "حاول الأطباء النفسيون التحدث معي، ولكنني قلت لهم: ما الهدف من محاولة الشفاء إذا كنت ميتّاً بالفعل؟ لم أتناول الطعام مطلقاً، لم أشعر بالحاجة لذلك فأنا لم أكن جائعاً، وكلما أصروا على ضرورة أن أتناول الطعام كررت نفس الكلام، كنت أعتقد أنهم يحاولون خداعي. كان ما أفكر فيه: لماذا أتناول الطعام بينما أنا ميّت؟".

حقيقة أم خيال

عانى وارن، ذو الـ36 عاماً من متلازمة كوتار، وهي حالة نفسية أصيب بها أكثر من 100 شخص في العالم منذ أن قام بتشخيصها للمرة الأولى طبيب الأعصاب الفرنسي جول كوتارد في عام 1880.

ويعتقد من يعانون من هذه المتلازمة حسب تقرير موقع "مرسال" أنهم قد ماتوا، أو أن أعضاءهم قد اختفت أو تعفّنت ويعانون من "وهم الموت".

وأبلغ عن حالات في بلدان تشمل الصين والهند والمكسيك والولايات المتحدة والدنمارك والسويد.

ومن المثير أن هذه الحالة لا تحدث في صورة واحدة، بل يعاني الأشخاص بوهمِ "كوتار" من صورٍ مختلفة من الأوهام.

فقد أُدخل صاحب مطعم في المكسيك المستشفى بعد أن أخبر عائلته أن عضوه الذكريّ قد تقلص واختفى، وبمجرد دخوله المستشفى، أخبر الأطباء أنه لا يوجد لديه عيون، مؤكداً أنها قد تمت إزالتها من قبل طبيبٍ في غرفة الطوارئ.

وقال الرجل إن الطبيب نفسه أخذ قلبه وأصرَّ على أن يده اليسرى قد ماتت.

وفي البرتغال، بدأت امرأة متقاعدة فقدت زوجها فجأة في عدم الثقة في ثلاجتها، ثم بدأت المرأة البالغة من العمر 66 عاماً في التوقف عن الأكل، والإصرار على أن معدتها ملتصقة بالمريء، حتى تم نقلها إلى المشفى بعد أن فقدت 19 كيلوغراماً من وزنها.

ونقلت ربة منزل تبلغ من العمر 28 عاماً في كشمير إلى المستشفى بعد أن اشتكت من أن كبدها يتعفن، وأن قلبها "قد اختفى تماماً".

وقالت أيضاً إنها لا تجد معدتها، وإنها عندما حاولت المشي لم تشعر بجسدها.

وفي المملكة المتحدة، نقلت امرأة تبلغ من العمر 59 عاماً إلى المستشفى، بعد تأكيدها على أنها جثة متعفنة، وأن ساقيها آخذتان في الاختفاء.

"لم تكن لدي مشاعر"

يعتقد وارن أنه في حالته، قد نشأت الأوهام بسبب الطريقة التي فكَّر بها بعد حادث الدراجة النارية.

حدث ذلك بينما كان عائداً إلى البيت من التدريب مع الجيش البريطاني، وتم إرساله إلى أفغانستان، عندما اصطدم بشجرة بسرعة تبلغ 100 كم في الساعة، أصيب وارن بشدة، وكُسر حوضه وظهره، وعانى من تلف الدماغ.

يقول: "أنا لا أتذكر أي شيء، سواء الارتطام بالشجرة، أو كسر العظام، وشككت في نفسي، ظننت أنني يجب أن أتذكر وأشعر بالألم، ولكن ذلك لم يحدث. لم تكن لدي مشاعر، وكان من الصعب عليَّ أن أهتم لما يحدث حولي، ولدت ابنتي خلال ذلك الوقت، وأجريتُ فحوصاً بالموجات فوق الصوتية، ولكني لا أتذكر أي شيء".

ما حدث أن فقدان الذاكرة أدى إلى اعتقاده أنه توفي في الحادث.

وبعد عدة أشهر أودع وارن في مشفى هيدلي كورت، وهو مستشفى عسكري في جنوبي إنكلترا، وقال إن هذا المشفى كان مثل "غرفة انتظار الأشباح. كان الرجال والنساء في المستشفى مصابين بجروح مخيفة، ويقصّون قصص الموت في مناطق الحرب، مما زاد من اعتقادي بأنني في حياة ما بعد الموت".

سأله الأطباء أنه إذا كان قد توفي حقاً، فلماذا يختار أن يكون في ذلك المستشفى، والتحدث إليهم، بدلاً من الذهاب إلى المكان الذي يريده؟ فأجاب وارن "اعتقدتُ أنه كان عقاباً".

السبب في هذه المتلازمة

ترتبط متلازمة كوتار عادةً بتلف الدماغ، وكذلك الاكتئاب الشديد والفصام وفقاً لهيلين تشيو، أستاذ الطب النفسي في الجامعة الصينية في هونغ كونغ. وقد ارتبطت هذه المتلازمة أيضاً بمرض باركنسون، وحمى التيفود والصداع النصفي والمضاعفات الناتجة عن زرع القلب والتصلب المتعدد، واستخدام الأسيكلوفير المضاد للفيروسات.

تقول البروفيسورة تشيو: "بالإضافة إلى الأسباب البيولوجية، غالباً ما تكون العوامل النفسية أو الاجتماعية ذات صلة. إن نوع الأمراض النفسية التي يعاني منها المريض، وشخصيته قبل معاناة المتلازمة، والأسرة، والظروف الاجتماعية والمالية، وأحداث حياته ستشكل محتوى الهذيان الذي سيعاني منه".

قد يستمر الأمر أسابيع أو سنوات، وعلى الرغم من أن المتلازمة عادة ما تظهر لدى كبار السن، فقد كانت هناك حالات بين المراهقين والأطفال.

ليس هناك سبب محدد لمتلازمة كوتار، وتستند الكثير من المؤلفات العلمية على دراسات الحالة الفردية لأنه مرض نادر.

عاملان

ووجدت دراسة أجريت في عام 2010 من قبل المعهد الوطني لعلم الأعصاب وجراحة المخ والأعصاب في المكسيك، أن المتلازمة عادة ما تكون نتيجة لاجتماع عاملين اثنين.

فقد يمر المرضى بتجربة غير عادية مثلما حدث لوارن، وذلك من شأنه أن يولد شعور الخواء. هذا بالإضافة إلى ضعف القدرة على تحديد ما يمكن تصديقه، وكذلك شعور بالذنب يدفع الشخص للنظر داخل نفسه، مما يؤدي إلى وهم كوتار، وفقاً للبحث.

وتشمل الإشارات العصبية انخفاضاً حاداً في معدل الأيض في مناطق الدماغ المسؤولة عن التأمل، وتقلصاً أو زيادةً في حجم الدماغ، وأضراراً في جزء من الدماغ وراء الجبين، الذي يتحكم في الأفكار والمنطق والسلوك.

يقول وارن إن لقاء مريض آخر بنفس حالته ساعده على التعافي، وإنه بعد عودته إلى بلده مع عائلته بدأ في التحسن ببطء.

ويختتم حديثه قائلاً "قد يبدو غير مناسب أن أقول هذا، إلا أنني الآن أضحك عندما أفكر في ذلك".

ق، . .

متفرقات

18-01-2018 16:50 - شركة سيارتك قد تعرف عنك أكثر من شريك حياتك... كيف؟ 18-01-2018 07:59 - فيديو: أب يراقص ابنته المحتضرة... وما قاله بعد وفاتها مؤثر جداً! 18-01-2018 07:58 - فيديو: اختطاف رضيع من حضن والدته النائمة في 10 ثواني فقط! 18-01-2018 07:56 - قتل ابنه قبل زفافه.. بسبب زوجته! 18-01-2018 07:14 - "سروال القلب".. تقنية جديدة لمنع الجلطات دون جراحة 18-01-2018 07:14 - الصحة الكندية تدق ناقوس الخطر بسبب "تعاطي" مسحوق الغسيل! 18-01-2018 07:13 - اكتشاف جراثيم سل مقاومة للأدوية بين بعض اللاجئين 17-01-2018 16:46 - 18 حقيقة مدهشة عن العضو الذكري 17-01-2018 16:31 - ولاية كاليفورنيا: أمريكي يقتل والدته بسبب " الألعاب الإلكترونية " 17-01-2018 15:44 - إذا رغبت في الإقامة على سطح القمر فهذا هو المكان المثالي لك!
17-01-2018 08:47 - أسباب الإدمان الجنسي عند الرجل 17-01-2018 08:41 - بطء صاحبة مطعم يسبب لها هذه الكارثة! 17-01-2018 08:39 - بالصور: ظاهرة غريبة تغلف سماء دبي 17-01-2018 08:36 - زيت بذور العنب الأفضل لتكثيف نمو الشعر 17-01-2018 07:09 - "الطفل المعجزة" الذي ولد دون مخ سيذهب إلى المدرسة قريباً! 17-01-2018 07:09 - لا تغلق فمك وأنفك عند العطس! 16-01-2018 14:13 - علاج أخطر أنواع السرطان بات ممكنا بـ"الريموت كنترول"! 16-01-2018 08:18 - فيديو: حصلت على هدية غير متوقعة.. شاهدوا ردّ فعلها! 16-01-2018 08:15 - لماذا يزداد طول البشر في الفضاء؟ 16-01-2018 07:05 - ماذا تعرف عن "مواطني الرايخ" في ألمانيا؟ 16-01-2018 07:05 - يوغا الوجه لمحاربة التجاعيد؟ 16-01-2018 07:05 - العثور على خامس أكبر ألماسة فى العالم 15-01-2018 17:25 - إجراء عملية فصل للتوأمين الفلسطينيتين في الرياض! 15-01-2018 16:22 - بالصور: طارت سيارته في الهواء واستقرّت في الطابق الثاني 15-01-2018 08:48 - بالأناناس والعسل حاربي التجاعيد 15-01-2018 08:47 - فتاة تدفع ثمن علاقة غير شرعية.. والجاني: كله برضاها 15-01-2018 08:46 - يتغلب على مرضه ويبتكر يدًا مجسمة.. تعرَّف على أصغر مخترع 15-01-2018 07:03 - غوغل تزيل 60 تطبيقاً للألعاب من متجرها لهذا السبب... 15-01-2018 07:03 - البكتيريا في آلة صنع القهوة أكثر منها في المغسلة! 15-01-2018 07:03 - دراسة تربط بين خطاب الكراهية بفايسبوك والعنف ضد اللاجئين 14-01-2018 13:17 - فيديو مروع: التهمت النيران رأسها أثناء عرض ترفيهي 14-01-2018 07:19 - السماء على موعد مع ليلة ستحبس الأنفاس ! 14-01-2018 07:00 - مصابة بالإنفلونزا؟ إليك كيف تتصرفين 14-01-2018 06:55 - عنيدة ونكدة لكنها الأحب على قلب أي رجل.. فمن هي مولودة هذا البرج؟ 14-01-2018 06:54 - فيسبوك يزوج شاب وفتاة في 6 أيام 14-01-2018 06:53 - شاب يصدم في موعده الغرامي الأول 14-01-2018 06:51 - جريمة زينب.. 13-01-2018 20:47 - أسكاس أماينو: ماذا تعرف عن التقويم الأمازيغي؟ 13-01-2018 20:30 - العمل المكتبي والقوام الرشيق معادلة ممكنة! 13-01-2018 14:52 - قتلها بسبب مصاريف المنزل.. وهذا ما اعترف به الزوج بعد القاء القبض عليه 13-01-2018 09:42 - دراسة: الوجبات السريعة تجعل الجهاز المناعي أكثر عدوانية على الجسم 13-01-2018 09:12 - المصباح الفرنسي السحري.. جهاز جديد للاتصال بالإنترنت 13-01-2018 09:11 - رسالة من نواب أميركيين لرئيس أبل بشأن إبطاء آيفون 13-01-2018 09:07 - السماء على موعد مع ليلة ستحبس الأنفاس آخر يناير 13-01-2018 08:56 - إحذر هذا السم الأبيض في مشروباتك! 12-01-2018 23:33 - 3 مستحضرات ماكياج يسهل صنعها في المنزل بأسلوب صحي 12-01-2018 22:31 - فيسبوك يجري "تغييرا كبيرا" على صفحة المستخدم 12-01-2018 19:48 - سائح بفيزا 3 أشهر داخل دبي يجني من التسوّل 74 ألف دولار شهرياً! 12-01-2018 07:56 - سخروا منها ونعتوها بالسمينة والقبيحة لكن ردّها كان مفاجئاً! 12-01-2018 07:55 - صورة التلميذ ذي الشعر المتجمد تشعل الإنترنت.. وهذا ما يفعله!
الطقس