2018 | 01:34 تشرين الأول 16 الثلاثاء
ترامب يقول إنه اطلع على تقرير إعلامي أفاد بأن السعوديين ربما يقولون إن خاشقجي قتل في استجواب جرى دون إذن لكن "لا أحد يعلم إذا كان تقريرا رسميا" | الرئيس التنفيذي لغوغل كلاود "ديان غرين" لن يحضر مؤتمر مبادرة مستقبل الاستثمار | خرق اتفاق وقف اطلاق النار في المية ومية حيث سمع قبل قليل صوت قذيفة تبعها رشقات نارية | "ال بي سي": لقاء رفيع المستوى وحاسم في قصر بعبدا غدا للبحث في العقدة الدرزية | تأجيل جديد للانتخابات التشريعية في مالي الى 2019 | سي إن إن نقلا عن مصادر: الهدف من العملية كان اختطاف جمال خاشقجي وليس قتله | وزير الدفاع التركي: الاتفاق بشأن إدلب يسير وفق الخطة المرسومة ونلتزم بتعهداتنا | "ليبانون فايلز": البحث في تشكيل الحكومة اصبح في مراحله الاخيرة واقترب من نقطة الاتفاق التام والنهائي | مجلس النواب الليبي يعلن وقوفه مع السعودية في مواجهة المساس بسيادتها ومكانتها | لقاء بين الحريري وباسيل في بيت الوسط | سي إن إن: السعودية تستعد للاعتراف بأن خاشقجي قتل نتيجة استجواب خاطئ | الرئيس اليمني يقي رئيس الوزراء أحمد بن دغر ويعين معين عبد الملك سعيد خلفاً له |

مياه بيروت وجبل لبنان سليمة وخالية من الجراثيم

أخبار اقتصادية ومالية - الجمعة 08 كانون الأول 2017 - 12:21 -

أعلنت مؤسسة مياه بيروت وجبل لبنان، في بيان، انه "بعد إجراء الفحوصات الجرثومية والكيمائية على عدة عينات من المياه المستثمرة والموزعة من قبل مصالح المياه المدموجة في المؤسسة، خلال شهري ايلول وتشرين الاول من العام 2017، تبين وفقا لنتائج الفحوصات الجرثومية ان المياه سليمة وخالية من الجراثيم، وكذلك فان الفحوص الكيميائية تثبت ان المياه لا تشكل ضررا على الصحة، وهي تدخل في معظمها في إطار الجودة والنوعية للمياه الصالحة للشرب المعتمدة عالميا، وهي مرتبطة بطبيعة المواقع الهيدروجيولوجية وهي تتأثر بعدم وجود نطاق حماية لمصادر المياه الجوفية في هذه المنطقة.

اما في ما يتعلق بنسب الملوحة والموصلية والعسرة والاجمالية فهي مرتفعة خصوصا في آبار الزغزغي، عين الشيخ وطاميش وفي خزان الناعمة الرئيسي (مركز تجمع مياه آبار الدامور، المشرف والناعمة)، وفي محطات وخزانات وآبار المشرف، الدامور، الشويفات، الريشاني 1 واميل الحاج وغاليري سمعان، وتعمد الدوائر المختصة لمعالجة النوعية وبعض الخصائص الكيميائية الاخرى بتغذية هذه المصادر وخلطها. وتدرس المؤسسة حاليا تأمين مصادر بديلة تدخل دلائلها في إطار النوعية والجودة للمياه المعدة للشرب، حفاظا على الصحة العامة".