2018 | 20:56 نيسان 24 الثلاثاء
فرعون: بعد أن انتهى نقولا الصحناوي من تسلّق الجدران لدهنها يبدو أنّه تفرّغ لتسلّق المقامات عساها تتيح له فوزاً غير متاح بأصوات الناس | كنعان من نابيه: لن نسمح لاحد بهد عهد ميشال عون لان ضرب العهد بما يمثل على كل المستويات يعني ضرب لبنان | ماكرون: علينا احتواء إيران في العراق واليمن ولبنان | ماكرون: يجب أن نحول دون أي تجربة نووية إيرانية قبل العام 2025 | ترامب: إيران هي المسؤولة عن العديد من الاضطرابات في منطقة الشرق الأوسط | موسكو: نتائج المفاوضات حول إيران دون مشاركتها وموسكو وبكين ليست ملزمة | ربيع عواد لـ"أم.تي.في.": نتفهم حسابات "حزب الله" ونشدد على خصوصية جبيل التي على الجميع احترامها | المشنوق لـ"أم.تي.في.": الاستماع الى جوان حبيش خطوة اولى وبعدها لكل حادث حديث | نعمت افرام لـ"أم.تي.في." عن خطوة حبيش: لا أحد يحب الانبطاح وهو لم يطح بلائحتنا فهي قوية وكنت أتمنى لو لم يقم بهذه الخطوة | "ان.بي.ان.": ملف الكهرباء ببنوده الـ13 سيكون مطروحاً على طاولة مجلس الوزراء في بعبدا الخميس المقبل | التحكم المروري: جريح نتيجة تصام بين مركبة ودراجة نارية على جسر الصفير باتجاه المطار | آلان عون: ما نقوم به اليوم ليس فقط من أجل حاضرنا بل هو يؤسس لغدٍ أفضل فمن يعمل لتقوية الدولة ومؤسساتها والقضاء والإقتصاد والإستقرار هو يسعى لمستقبل واعد لشبابنا |

مياه بيروت وجبل لبنان سليمة وخالية من الجراثيم

أخبار اقتصادية ومالية - الجمعة 08 كانون الأول 2017 - 12:21 -

أعلنت مؤسسة مياه بيروت وجبل لبنان، في بيان، انه "بعد إجراء الفحوصات الجرثومية والكيمائية على عدة عينات من المياه المستثمرة والموزعة من قبل مصالح المياه المدموجة في المؤسسة، خلال شهري ايلول وتشرين الاول من العام 2017، تبين وفقا لنتائج الفحوصات الجرثومية ان المياه سليمة وخالية من الجراثيم، وكذلك فان الفحوص الكيميائية تثبت ان المياه لا تشكل ضررا على الصحة، وهي تدخل في معظمها في إطار الجودة والنوعية للمياه الصالحة للشرب المعتمدة عالميا، وهي مرتبطة بطبيعة المواقع الهيدروجيولوجية وهي تتأثر بعدم وجود نطاق حماية لمصادر المياه الجوفية في هذه المنطقة.

اما في ما يتعلق بنسب الملوحة والموصلية والعسرة والاجمالية فهي مرتفعة خصوصا في آبار الزغزغي، عين الشيخ وطاميش وفي خزان الناعمة الرئيسي (مركز تجمع مياه آبار الدامور، المشرف والناعمة)، وفي محطات وخزانات وآبار المشرف، الدامور، الشويفات، الريشاني 1 واميل الحاج وغاليري سمعان، وتعمد الدوائر المختصة لمعالجة النوعية وبعض الخصائص الكيميائية الاخرى بتغذية هذه المصادر وخلطها. وتدرس المؤسسة حاليا تأمين مصادر بديلة تدخل دلائلها في إطار النوعية والجودة للمياه المعدة للشرب، حفاظا على الصحة العامة".