2018 | 08:18 تموز 17 الثلاثاء
علاقة الحريري ـ باسيل تهتز حكومياً ولا تسقط | بعثة مراقبة الانتخابات: تقويمنا إيجابي جداً | الإتفاق النهائي في انتخاب اللجان اليوم يحتاج اتصالات إضافية | خياران للتأليف | صمت "حزب الله" | توزير رفّول رسالة إلى "المردة" | ترحيل المشكلة | قراءات في حدث تنصيب مطران جبيل والبترون وما يليهما للروم الارثوذكس | أكثر لبناني مرتاح في البلد... "يلعب بأصابع رجليه" | مسلسل التشكيل مستمر... والأبطال لم يفوزوا بأدوارهم بعد | الـ"BIG DATA" والأعمدة الخمسة لقيادة العالم | مسألة الميثاقية: من عامل جامع إلى عامل معرقل |

قمة ناريّة بين الراسينغ والنجمة

أخبار رياضية - الجمعة 08 كانون الأول 2017 - 08:11 -

تُفتتح عصر اليوم المرحلة الحادية عشرة لبطولة لبنان لكرة القدم، بمباراة واحدة تجمع الصفاء الوصيف مع التضامن صور العنيد على ملعب صيدا البلدي الساعة (16.00).وتستكمل المرحلة غداً بـ4 مباريات حيث يلعب الانصار مع الشباب العربي على ملعب العهد، وطرابلس مع الاخاء الاهلي عاليه على ملعب بلدية طرابلس، والاصلاح البرج الشمالي مع السلام زغرتا على ملعب صور البلدي، وفريق النبي شيت مع العهد على ملعب الاول في البقاع، وتُقام جميع المباريات الساعة (14.15). بينما تختتم المرحلة الاحد بلقاء قمة بين النجمة والراسينغ على ملعب صيدا البلدي (16.00).

النجمة لمتابعة انتفاضته

تخطف مباراة النجمة والراسينغ الاضواء في المرحلة الحادية عشرة، حيث يسعى النجمة الثاني (19 نقطة) لاعتلاء الصدارة من العهد المتصدر بـ20 نقطة، ويعوّل المدرب أرمين صنميان على هجومه القوي بقيادة الثعلب الدولي حسن معتوق أحد أفضل لاعبي الدوري حتى الآن، والذي يدين له الفريق بخطف نقاط المباراة امام فريق طرابلس حين صنع 3 اهداف كل واحد منها بلَون، كما استعاد الفريق صورته الحقيقية بعد ان ظهر التجانس والتفاهم بين أفراده بشكل كامل، خصوصاً في الشوط الثاني من مباراته الاخيرة.

في المقابل يتمنّى الراسينغ السادس (15 نقطة) خطف ولو نقطة واحدة ولم لا نقاط المباراة؟ اذا أحسن لاعبوه تقديم المستوى نفسه في المباراة الاخيرة امام العهد، حيث كسروا رهبة بطل لبنان في الشوط الثاني وكادوا أن يحققوا التعادل. الفريقان التقيا الموسم الفائت فتعادلا ذهاباً (1-1)، وفاز الراسينغ إياباً (2-1).

مواجهتان ناريتان للعهد والصفاء

يأمل الصفاء الوصيف (19 نقطة) استعادة الصدارة التي خطفها منه العهد الاسبوع الفائت إثر تعثّره امام فريق النبي شيت، ويدرك المدرب محمد الدقة انه لا خيار له الّا الفوز للعودة الى الصدارة مجدداً، بينما يأمل المدرب جمال طه ان يكون فريقه التضامن صور (12 نقطة) الثامن نَداً قوياً لخصمه، وهو بات يقدّم افضل العروض في الفترة الاخيرة، وبالأخصّ بالنسبة الى لاعبيه الاجانب. الفريقان التقيا الموسم الفائت فتعادلا ذهاباً (2-2)، وفاز الصفاء إياباً (1-0).

بينما يواجه العهد المتصدّر (20 نقطة)، فريق النبي شيت في مباراة محفوفة بالمخاطر لأنها ستُقام على أرض الأخير وبين جمهوره، وتأتي بعد عرض جيد للفريق البقاعي أمام الصفاء، بقيادة مدربه الجديد المصري أحمد حافظ.

من جهة ثانية يملك مدرب العهد، باسم مرمر، عدة أوراق هجومية يعوّل عليها لتحقيق فوزه السادس، مثل: محمد حيدر، وإدريسا كوياتي، وحسن شعيتو الذي سجّل 5 أهداف هذا الموسم. الفريقان تعادلا سلباً في ذهاب الموسم الفائت، قبل أن يفوز النبي شيت إياباً (2-1).

بقية المباريات

امّا بقية المباريات فلن تكون نزهة لأيّ فريق، فالسلام زغرتا السابع (14 نقطة) يحلّ ضيفاً على الاصلاح البرج الشمالي الاخير (4 نقاط) الذي يحاول جاهداً تحقيق اول فوز له في الدوري، بينما يُمني الفريق الزغرتاوي النفس بالعودة من الجنوب بنقاط المباراة ليبقى على مسافة قريبة من الفرّق التي تنافس على اللقب.

ويسعى الانصار الرابع (16 نقطة) لمصالحة جماهيره والعودة الى سكة الانتصارات بقيادة هدافه السنغالي الحاج مالك (9 اهداف)، حين يواجه الشباب العربي الجريح وصيف القاع (6 نقاط).

ولن تكون المواجهة بين طرابلس العاشر (10 نقاط) والاخاء الاهلي عاليه الخامس (15 نقطة) سهلة للطرفين، والتعادل وارد بينهما نظراً لتقارب مستواهما الفني. الفرقان التقيا الموسم الفائت وفاز الاخاء ذهاباً (2-1) وطرابلس اياباً (2-1).

"الجمهورية"