2018 | 21:55 حزيران 18 الإثنين
انتهاء الشوط الاول من مباراة تونس وإنكلترا بالتعادل الايجابي 1 - 1 | تركي المالكي: السيطرة على الحديدة ستقطع الأيدي الإيرانية في اليمن | المالكي: تحرير مدينة الحديدة حق أصيل وفق القرارات الدولية | الاتحاد السعودي لكرة القدم يرفع شكوى رسمية إلى "الفيفا" لاستغلال قنوات bein sports القطرية امتلاك حقوق نهائيات كأس العالم 2018 في بث رسائل سياسية تهدف للإساءة للمملكة | مصادر للـ"أم تي في": من المستبعد تلبية طلب باسيل توسيع الحكومة لتمثيل الاقليات | مصادر للـ"أم تي في": هناك حديث عن حصة للقوات اقلها 4 وزراء قد تصل الى 5 في حال لم تحصل على وزارات سيادية | مصادر للـ"أم تي في": الحريري سيلتقي عون لتثبيت تصوره لحكومة الـ30 وزيرا وقد وضع بعض المخارج للعقد | مصادر لـ"المنار": العقبة الفعلية في تشكيل الحكومة تكمن بمطالبة القوات بحقيبة سيادية ومنصب نائب رئيس الحكومة وبحصة موازية لحصة التيار الوطني الحر | مريض بحاجة ماسة الى دم من فئة O+ في مستشفى خوري في زحلة للتبرع الاتصال على:70041771 | أردوغان: وحدات حماية الشعب الكردية وقوات حزب الاتحاد الديمقراطي تبدأ الانسحاب من منبج | انطلاق المباراة بين بلجيكا وباناما في اطار المجموعة السابعة من بطولة كأس العالم | ماريو عون لـ"أخبار اليوم": تأليف الحكومة يرتكز على الأحجام وتخطينا مرحلة الإختلاف على تفسيرها |

الرابطة المارونية: تهويد القدس أو أسلمة قضيتها سيجران الى الانفجار

أخبار محليّة - الخميس 07 كانون الأول 2017 - 15:14 -

صدر عن الرابطة المارونية البيان الآتي:

بقلق كبير تنظر الرابطة المارونية الى اعتراف الرئيس الأميركي بقرار إسرائيل جعل مدينة القدس عاصمة لدولة الاحتلال ونقل السفارة الاميركية إليها.

وترى الرابطة أن هذا القرار الخطير يستفز مشاعر الفلسطينيين ويؤجّج الصراع ويؤخّر السلام.

إن الرابطة المارونية وبوحي من إيمانها المسيحي ترفع الصوت عالياً لتذكِّر العالم بيهوده ومسلميه ومسيحييه بأن مدينة القدس هي بالنسبة إلينا مدينة يسوع وأرض البدايات المسيحية وأولى الكنائس مثلما هي أرض الهيكل بالنسبة الى اليهود وأولى القبلتين بالنسبة الى المسلمين، وأيّ تنكر لهذه الحقيقة أو محاولة لاحتكار المدينة وفرض هوية حصرية عليها إنما هو سبب لتفجير صراعات لا تنتهي.

وترفض الرابطة المارونية أي تعامل آحادي مع المدينة المقدسة وتحذّر من أن تهويد القدس أو أسلمة قضيتها سيجران الى الانفجار ولذلك لا بدّ من تحرّك على مستوى الأمم المتحدة لحماية مدينة القدس كإرث للبشرية والتعامل مع وضعيتها الإستثنائية والفريدة بما يجعلها مدينة مفتوحة.
وتدعو الرابطة المارونية الدول العربية الى الإستجابة لنداء لبنان بتوحيد الكلمة في شأن قضية القدس، وترى أن لبنان مؤهل بتاريخه وبمعناه الوجودي لأن يكون حارساً للمدينة المقدسة بإرثها ورمزيتها.
فلبنان بتجربته الانسانية وبدستوره والحياة اليومية فيه هو وطن يُكرّس الاعتراف بالحق في الاختلاف دينياً ومعتقداً وعرقاً وهذا ما يجعل منه مركزاً طبيعياً لاختبار وتطوير ثقافة الحوار بين الحضارات والأديان والأعراق. وعسى أن تكون الصدّمة التي أحدثها قرار رئيس الأميركي بداية وعي ومسارٍ في الاتجاه الصحيح.