2018 | 16:51 أيار 22 الثلاثاء
المنسقة الخاصة للأمم المتحدة في لبنان بالإنابة برنيل دايلر كاردل رحبت بتعيين أعضاء هيئة حقوق الإنسان: خطوة مهمة نحو وفاء لبنان بالتزاماته الدولية | كتلة المستقبل تعلن تبنيها تسمية الرئيس سعد الحريري في الاستشارات النيابية الملزمة لتشكيل الحكومة الجديدة | كتلة المستقبل: نعلن تأييد اعادة انتخاب بري رئيسا للمجلس النيابي | "كتلة المستقبل" بعد اجتماعها الاول بعد الانتخابات: نؤكد على اعتبار الخيارات الوطنية للرئيس سعد الحريري قاعدة وطنية لحماية لبنان من العوامل الخطيرة | "التحكم المروري": حركة المرور كثيفة من ذوق مكايل باتجاه جونيه حتى غزير | الحريري نفى علمه استبعاد مرشح القوات عن هيئة مكتب المجلس واستبداله بشخص آخر | الدفاع المدني: جريح اثر حادث سير في غزير | "أم.تي.في.": جنبلاط سيترك الحرية لنوابه في التصويت لنائب رئيس المجلس ومعلومات عن ان مرشح القوات انيس نصار قد يحصد عددا كبيرا من اصوات اللقاء الديموقراطي | الحريري: هناك قرار بالاسراع في تأليف الحكومة واعتقد ان العقوبات على "حزب الله" قد يكون لها تأثير ايجابي وإمكانية في تسريع ولادة الحكومة الجديدة | الحريري: لم أطلب يوماً من جنبلاط ان يصوت الى احد دون آخر والتصويت لإيلي الفرزلي او دونه لن يسبب مشكلة بيننا | انتهاء اجتماع كتلة المستقبل في بيت الوسط | "صوت لبنان 93.3": القوى الأمنية طوقت اشكالا وقع في محكمة الجنايات في طرابلس أثناء محاكمة المتهمين بقتل يحيى حسون واعتقلت شخصين بعدما اعتديا بالضرب على شخص من ال الحسين |

ايام حقلية لمزارعي البطاطا والذرة العلفية في البقاع

أخبار اقتصادية ومالية - الخميس 07 كانون الأول 2017 - 10:17 -

نفذت الوكالة الأميركية للتنمية الدولية في إطار مشروع المياه في لبنان، واستكمالا للجهود الرامية إلى تعزيز التقنيات الموفرة للمياه في قطاع الزراعة، اياما حقلية لمزارعي البطاطا والذرة العلفية في البقاع لتحفيزهم على الإنتقال لإستخدام تقنيات توفير المياه مثل الري بالتنقيط والرشاشات الصغيرة.

وقد عرضت هذه التقنيات خلال ثالث يوم حقلي للمزارعين في 6 كانون الأول الحالي، بالتعاون مع شركة يونيفرت للزراعة.

وذكرت الوكالة في بيان أن هذه الأيام الحقلية تنظم بالشراكة مع القطاع الخاص وتهدف إلى تعريف المزارعين المحليين بتقنيات توفير المياه المتاحة في السوق اللبناني، مع تقديم حوافز لاعتمادها.

وقد شارك أكثر من 40 مزارعا في اليوم الحقلي، اطلعوا من خلاله على "برنامج الحوافز الذي يربط المزارعين بشركات من القطاع الزراعي الذين يزودون تقنيات توفير المياه، وهي روبنسون أغري، دبانه أغري، ويونيفيرت.

وقالت رئيسة المشروع بالوكالة رنا معلوف: "يستخدم قطاع الزراعة أكثر من ثلثي المياه المستهلكة وطنيا. لذلك فإن كل خطوة لتوفير المياه في القطاع الزراعي لها تأثير كبير. لهذا السبب، يتعاون مشروع المياه في لبنان مع الشركات الزراعية لتشجيع المزارعين على التحول إلى تقنيات توفير المياه".

وتخلل اليوم الحقلي عرض لنتائج التجربة التي أجريت أخيرا على محاصيل البطاطا والذرة العلفية في حقل في البقاع الغربي بقيادة شركة يونيفرت، والتي استخدم فيها تقنيات توفيرالمياه مثل الري بالتنقيط والرشاشات الصغيرة.

وقال مساعد مدير العام في يونيفرت زياد ملكي: "لقد أظهرت نتائج تجربتنا أننا نجحنا في المحافظة على المياه بشكل كبير وحققنا إنتاجية أعلى في محاصيل البطاطا والذرة العلفية على حد سواء. وهذا يعني ان التقنيات المتقدمة لا تزيد من عائد الاستثمار فحسب، بل يمكنها ايضا الحفاظ على مواردنا بشكل اكثر استدامة للأجيال القادمة".

وسيقدم مشروع المياه في لبنان قيمة إجمالية تبلغ 300,000,000 ليرة لبنانية أي 200,000 دولار أميركي من المنح للمشاريع الزراعية التي تعزز المحافظة على المياه كالري بالتنقيط وتخزين المياه. كما يتوجب على التقنيات المقترحة أن تتوافق والممارسات الزراعية الفضلى كالزراعة الحافظة، واعتماد المحاصيل المقاومة للجفاف وذات قيمة تسويقية عالية مما يعزز فعالية استخدام المياه. ويساهم مشروع المياه في لبنان بتمويل ما قيمته 50% من قيمة كل مشروع مقترح على ان لا تتخطى قيمة الدعم للمشروع الواحد مبلغ 22,500,000 ليرة لبنانية أي 15,000 دولار أميركي.