2018 | 19:46 تموز 16 الإثنين
"التحكم المروري": قتيل وجريح نتيجة اصطدام دراجة نارية بعمود انارة على طريق عام رشكنانيه في صور | سيرغي لافروف: المحادثات بين بوتين وترامب كانت "اكثر من ممتازة" | ترامب: طالبنا بممارسة الضغوط على إيران لوقف الأنشطة التي تديرها في الشرق الاوسط | بوتين: كل الظروف مواتية لتعاون فعال بشأن سوريا وترامب أولى اهتماما خاصا بأمن إسرائيل | بوتين: المحادثات مع ترامب كانت صريحة ونعتبرها ناجحة ومفيدة | عقيص لـ"أخبار اليوم": العلاقات الطبيعية بين لبنان وسوريا تعود بعد إنجاز الحل السياسي | الأمم المتحدة : 35 ألف أسرة نزحت عن الحديدة في اليمن | انتهاء اللقاء الثنائي بين بوتين وترامب والأخير يصفه بأنه بداية جيدة | أنصاري بعد لقائه باسيل: من الاولوية بالنسبة الينا حل ملف النازحين السوريين وضمان العودة الآمنة لهم ولا يمكننا الحديث عن حل نهائي للازمة في سوريا من دون عودتهم | باسيل يلتقي في هذه الاثناء المبعوث الخاص لرئيس الجمهورية الإسلامية الإيرانية حسين جابري أنصاري | وحدات الجيش السوري تحكم سيطرتها على أهم النقاط الحاكمة في الجبهة الجنوبية | الخارجية الإيرانية: قدمنا شكوى لمحكمة العدل الدولية لتحميل أميركا مسؤولية إعادة فرض عقوبات أحادية غير قانونية |

لبنان شارك في اجتماع جمعية برنامج الامم المتحدة للبيئة

أخبار اقتصادية ومالية - الخميس 07 كانون الأول 2017 - 09:00 -

انتهت اعمال الدورة الثالثة العمومية لجمعية برنامج الامم المتحدة للبيئة التي حضرها 193 دولة من بينها لبنان على صعيد وزراء البيئة بالاضافة الى ممثلين عن 6 اقاليم من العالم، المجتمع المدني اصحاب المصالح والهيئات الخاصة.

وقد اجتمع ممثل وزير البيئة اللبناني الدكتور جوزيف الاسمر وممثلة برنامج الامم المتحدة للبيئة لغرب آسيا عن المجتمع المدني واصحاب المصالح وعضو مكتب السياسي في حزب الخضر اللبناني المهندسة ماري تريز سيف مع المدير التنفيذي ل "اليونب" اريك سولهم في حضور الممثل المقيم في البحرين لبرنامج في غرب آسيا الاستاذ سامي دماسي وكان محور الاجتماع: كيفية تخفيف الاثار البيئة الناتجة عن النزوح السوري في لبنان وعرضا معه الضغط المتزايد والآثار المترتبة عن الأزمة السورية في لبنان على الموارد الطبيعية والنظم الإيكولوجية، والناتجة عن الزيادة المفاجئة في نسبة 37% من السكان بسبب 1.8 مليون شخص إضافي من النازحين واللاجئين بالاضافة الى 700 الف لاجىء فلسطيني.

ولفتا أنه للسكان النازحين إلى الوضع البيئي الهش بالفعل في المنطقة اثار جد سلبية، وعبرا عن المخاوف إزاء الأثر البيئي للأزمة السورية على البلدان المجاورة، كما تدفق الاجئين السورين يزيد التحديات السياسية والاقتصادية والأمنية التي تؤثر على التجارة والاقتصاد والبنوك والسياحة وزيادة البطالة بين الشباب. وطالبا برنامج الامم المتحدة للبيئة لوضع خطة عمل طارئة للتقليل من الآثار البيئية لأزمة اللاجئين.

كما طالبا بنقل مخيمات اللاجئين الموجدين على ضفاف نهر الليطاني والتي تسبب حالا من الهلع بسبب التلوث الذي تخطى معدلات المقبولة من الامم المتحدة، الناتج عن النفايات الصلبة والمجارير على المياه الجوفية والانهار المجاورة التي تستعمل لري المزروعات.

كما طالبا برنامج الامم المتحدة للبيئة المساعدة في وضع خطة تنفيذية طارئة لمعالجة النفايات الناتجة عن الاجئين الموجودين في المخيمات وتطبيقها.