2018 | 05:49 حزيران 19 الثلاثاء
نقولا تويني للـ"ام تي في": تحركت فور علمي بموضوع تهريب البنزين والقيادات الامنية تصرّفت بشكل سريع | وكالة عالمية عن مسؤول اميركي: واشنطن "لديها أسباب تدفعها للاعتقاد" بأن إسرائيل هي التي قصفت بلدة الهري في شرق سوريا | جريح نتيجة اصطدام سيارة بعمود كهرباء على طريق وادي السلوقي قضاء مرجعيون | دورية للجيش أوقفت السوري ع. ح. على طريق رياق بعلبك في محلة الحلانية كان يستقل سيارة زجاجها داكن وأحيل إلى الجهة المختصة | رئيسة المركز التربوي نبهت مرشحي الشهادات الرسمية وأهاليهم من خطورة الإتصال بهم من رقم خارجي عبر وسائط التواصل الإجتماعي | فوز إنكلترا على تونس بنتيحة 2-1 ضمن المجموعة السابعة من الدور الاول | زاسبكين: نعتبر عودة النازحين احدى الاولويات والمطلوب التنسيق والتعامل بين سوريا ولبنان لتنظيم العودة | الوكالة الوطنية: إصابة عنصر من القوة الامنية في مخيم البداوي خلال معالجته إشكالا وتوقيف الجاني | قاطيشا ردا على درغام: ما قام به وزير الصحة توزيع عادل وشفاف بين مستشفيات عكار من دون أن يخفض مجمل السقف المالي لا بل زاده | شرطة السويد: إطلاق النار في مالمو لا علاقة له بالإرهاب | الشرطة السويدية: 4 جرحى على الأقل جراء إطلاق نار في مركز مدينة مالمو السويدية | انتهاء الشوط الاول من مباراة تونس وإنكلترا بالتعادل الايجابي 1 - 1 |

بسبب روسيا.. استجواب نجل ترامب أمام الكونغرس

أخبار إقليمية ودولية - الخميس 07 كانون الأول 2017 - 08:21 -

تم استجواب دونالد ترامب الابن، نجل الرئيس الأميركي، الأربعاء، خلال جلسة مغلقة في الكونغرس في ما يتعلق باتصالاته مع مسؤولين روس خلال حملة الانتخابات الأميركية عام 2016، وذلك في إطار تحقيق برلماني بشأن شكوك بحصول تواطؤ بين موسكو وفريق حملة الرئيس ترامب.

وقد أثار اثنان من اجتماعات دونالد ترامب الابن الاهتمام بشكل خاص، فهو كان قد اجتمع في يونيو 2016 مع ناتاليا فيسلنيتسكايا، التي تم التعريف عنها على أنها "محامية الحكومة الروسية".

وخلال السنة نفسها قابل دونالد ترامب الابن أيضا ألكسندر تورشين المسؤول السياسي والمصرفي الروسي القريب من الرئيس فلاديمير بوتن.

وغادر دونالد ترامب الابن قاعة لجنة الاستخبارات التابعة لمجلس النواب من باب خلفي تجنبا لأسئلة الصحفيين، ولم تُكشف رسميا تفاصيل استجوابه.

كان صهر ترامب، غاريد كوشنر، أجاب أيضا في يوليو عن أسئلة بشأن صلاته بروسيا قبل وبعد انتخابات نوفمبر 2016، أمام لجنتي الاستخبارات بمجلسي النواب والشيوخ.