2018 | 08:53 أيار 22 الثلاثاء
طائرة سعودية على متنها 141 راكبا تنجو من كارثة وتهبط اضطراريا في مطار الملك عبد العزيز بعد تعذر إنزال عجلات طائرة | ابي اللمع لـ"صوت لبنان" (93.3): خطة الوزير سيزار ابي خليل ادخل عليها الكثير من التعديلات والاعتراضات هي التي ساهمت بذلك وسنوضح ما حصل كي لا ينغش احد | تفجير في منطقة بوابة 60 حيث تتمركز الكتيبة 152 مشاة التابعة للقوات المسلحة الليبية بمدينة أجدابيا شرقي ليبيا | أنيس نصار لـ"صوت لبنان (100.5)": مستمرون بمعركة نيابة رئاسة مجلس النواب وترشيحي ليس مناورة وقد ندخل في ربع الساعة الاخير في تسوية بين نيابة رئاسة المجلس ونيابة رئاسة الحكومة | ليبانون فايلز: وصول النائبين نديم الجميل وجان طالوزيان الى اعتصام مدرسة الليسيه في الاشرفية ووقفا مع الاهالي للاستماع لمطالبهم | وسائل إعلام إسرائيلية: إطلاق نار من سيارة فلسطينية باتجاه سيارتين إسرائيلتين في الضفة الغربية | اعتصام للاهالي أمام مدرسة الليسيه الفرنسية في الاشرفية | المتحدث باسم لجنة اهالي الليسيه الفرنسية لـ"صوت لبنان (100.5)": السفارة الفرنسية لم تتجاوب معنا للتوسط من اجل ايجاد حل ونناشد الرئيس عون التدخل والرئيس ماكرون اذا امكن | الفرزلي لـ"صوت لبنان (100.5)": سأطالب في اجتماع تكتل لبنان القوي بانتخاب الرئيس بري وبعد حديث الوزير باسيل اعتقد ان الورقة البيضاء ليست الامر المطلوب | مصادر بكركي لـ"الجمهورية": العلاقة مع الرئيس عون خط أحمر وبكركي هي خطّ الدفاع الأول عن الرئاسة التي هي حاضنة لكل اللبنانيين | مصادر التيار الوطني الحر لـ"الجمهورية": ملف الكهرباء يعتبر انتصاراً لنا | رئيس هيئة مكافحة الفساد بماليزيا: أمير سعودي أخبرني أنه تبرع لرئيس الوزراء السابق |

مصادر حزب الله: الأهم أن ينأى الخارج بنفسه عن لبنان

أخبار محليّة - الخميس 07 كانون الأول 2017 - 06:54 -

عكسَت مصادر «حزب الله» لـ«الجمهورية» التزامَه بالتسوية التي تمّ التوصّل اليها، مع التأكيد على تقديم كلّ التسهيلات التي تؤدي الى انطلاق عجَلةِ الحكومة بالشكل الطبيعي، وتُرسّخ الاستقرار الداخلي وأجواء التضامن التي تجلّت في الآونة الاخيرة.

وبحسبِ هذه المصادر فإنّ عنوان النأي بالنفس بالصورة التي تمّ التفاهم عليها، ونحن وافَقنا عليها، لا يعني أنه من طرفٍ واحد، إذ إنّ الأهمّ هو أن ينأى الخارج بنفسه عن لبنان ولا يتدخّل في شؤونه الداخلية ويحاول ان يمليَ رغباته ويفرضها عليه، وكنّا واضحين من البداية أنه لا يمكن ان يكون لبنان بمنأى عن النفس في ما خصَّ العدوّين الاسرائيلي والتكفيري، وكنّا واضحين أيضاً بأنّ الحزب لم يكن البادئ في تناولِ أيّ طرف عربي، بل كان دائماً في موقع المستهدَف وفي موقع ردّ الفعل. ومن الطبيعي في هذه الحالة ألّا يسكتَ على أيّ تعرّضٍ له إذا ما تكرّر هذا الأمر».

وعمّا إذا كان عنوان «النأي بالنفس» يشمل سوريا، قالت المصادر: «هناك تفاهم حيال هذه النقطة، ولا نعتقد انّ هناك مشكلة، وفي الخلاصة نعتقد انّ الجميع متفقون على انّ الخطر الارهابي ما زال قائما».
"الجمهورية"