2018 | 20:12 شباط 24 السبت
جريصاتي: بئس هذا الزمن الذي يتهم فيه كتبة التقارير عند أسيادهم الرئاسة التي افرجت عن الكرامة الوطنية او العدل ضامن الحريات او الجيش حامي الوطن بكبت طموحهم الإنتخابي | مدير أمن عدن: تفجيران انتحاريان أمام وحدة مكافحة الإرهاب في عدن أدى إلى مقتل 5 بينهم طفل وإصابة 31 مدنيا | الجيش: ملكية فندق مونرو - بيروت تعود للجيش وإن كانت إدارته مدنية والفندق هو في الأساس متاح لإقامة نشاطات ذات طابع ثقافي واجتماعي وعلمي وليس لإقامة أي نشاط ذي طابع سياسي انتخابي |

"قادة العرب يهددون بشن حرب شعواء!"

الحدث - الخميس 07 كانون الأول 2017 - 05:57 - طوني شامية

تتحضر الجبهات والقيادات والجيوش العربية للرد بشكل عنيف وقاس على اعلان الرئيس الاميركي دومالد ترامب القدس عاصمة اسرائيل...

ولهذا يبدو ان جامعة الدول العربية اذا ما انعقدت بدأت باعداد الخطط الهمايونية للرد على اعلان ترامب الذي يرتعب خوفا من هذه الخطط...
وفي المعلومات انه لم يغمض له جفن عندما علم انباء عن التحضيرات العربية وانه طلب تحضير الملجأ النووي والاستراتيجي ليختبأ مما قد يتعرض له ...
ايضا، هو طلب من السكان التمون والتحضر لحرب ستشنها هذه الدول وبادارة من جامعة الدول العربية التي تحولت الى مركز قيادة عسكرية لادارة هذه الحرب...
بالله عليكم لا احد يخشاكم ولا يخشى ما ستقومون به والذي سيبقى ضمن الظاهرة الصوتية التي عرف بها العرب عبر تاريخهم ...
هذه الظاهرة التي تطورت مع وسائل التواصل اتصبح سيلا وكما هائلا من الرسائل الالكترونية والتويتر التي لم تحرك لا ترامب ولا غيره ...
ومن ليس لديه اذان فليسمع ... العرب ظاهرة صوتية هذا اذا كانوا موحدين فكيف بحالهم اليوم حيث عادوا شلع وقبائل ...
حرام القدس ... وحرام اغنية فيروز "القدس لنا" والتي فعليا اصبحت القدس عاصمة ابدية لاسرائيل...
حلموا بالمجد ولو بالرسائل الالكترونية والسناب شات والتويتر ...
لكم الله ...