2018 | 16:57 تشرين الأول 21 الأحد
حريق اعشاب على المسلك الغربي لأوتوستراد نهر ابراهيم يعمل الدفاع المدني على اخماده (صورة في الداخل) | التحكم المروري: جريح نتيجة تصادم بين 3 سيارات على اوتوستراد المدفون المسلك الغربي | جنبلاط: الاستشارات الحكومية مستمرة وسط تحليل ودراسة معمقة للشيفرة التي تأتي تباعاً الى مراكز الرصد لكن من المؤكد ان الدين العام يزداد بدون رصد | قاسم: تشكيل الحكومة سيكون بالمستقبل الذي لا نعرف إن كان قريبا أو بعيدا | مصادر القوات للـ"او تي في": مصممون على الدخول الى الحكومة بحجمنا الشعبي و عكس ذلك هي شائعات يرددها من يريد ابقاءنا خارجها | مقتل 4 اشخاص وإصابة 10 بانفجار سيارة مفخخة في شارع القصور في إدلب | معلومات الـ"ام تي في": البحث جارٍ الآن لإسناد حقيبة لـ"القوات" ترضيها غير حقيبة "العدل" | مصادر "القوات" للـ"ام تي في": نحن لم نطالب بحقيبة "العدل" إنما الحريري هو من عرضها علينا والرئيس عون هو من بدّل موقفه تجاهه وبالتالي باتت المشكلة بين عون والحريري | 11 قتيلاً و15 مخطوفاً في هجوم شنه متمردون في الكونغو الديمقراطية | الكويت: قرارات الملك سلمان تعكس حرص السعودية على احترامها لمبادئ القانون | الهيئة العامة السعودية للاستثمار: زيادة في أعداد التراخيص الممنوحة للشركات الأجنبية والمحلية المستثمرة في المملكة بأكثر من 90 بالمئة | وزير المال الفرنسي يرحب "بالتقدم" الذي أحرزته الرياض في قضية خاشقجي ويشدد على ان هناك حاجة للكشف عن المزيد من التفاصيل |

الحواط: لا بديل عن اعتماد اللامركزية الادارية

أخبار محليّة - الأربعاء 06 كانون الأول 2017 - 18:43 -

شارك رئيس بلدية جبيل السابق والمرشح للانتخابات النيابية زياد الحواط في المؤتمر "الدولي الواحد والعشرون للاستدامة من خلال الحوكمة"، واعتبر الحواط أن البلدية هي صلة الوصل الأولى بين المواطن والسلطة الرسمية لكن عدم تحديث القوانين داخل هذه البلديات يشكل عقبة أمام أي مشروع أو انجاز إن كان من ناحية صرف الأموال أو الدراسة أو القوانين المتشددة في وضع المراسيم التطبيقية في تنفيذ المشاريع.

وشدد الحواط على أنه لا بديل عن اعتماد قانون اللامركزية الادارية لحل كل هذه المشاكل، وعلى النواب أن يلعبوا دورا أساسيا في هذا الاطار وأن يرفعوا الصوت داخل المجلس النيابي لتحديث القوانين المعتمدة في الادارات الرسمية لا أن يقتصر دورهم على الامور الخدماتية فقط.

وعدد الحواط بعض الانجازات التي حققها المجلس البلدي في جبيل في عهده نتيجة الشراكة والثقة والشفافية بين القطاعين العام والخاص فكان انشاء المجمع الرياضي بتمويل من المغترب اللبناني كارلوس سليم، واستحداث حديقة عامة بدعم من حاكم مصرف لبنان، كذلك تأهيل واجهات السوق التجارية وهنا استطاعت البلدية دعم الوضع الاقتصادي في المدينة وتشجيع الشاب الجبيلي على البقاء في مدينته والاستثمار في أرضه.

واعتبر الحواط أنه في حال تم تطبيق قانون اللامركزية الادارية فعلى البلديات الاهتمام بعدة ملفات:

أولى هذه الملفات اعادة تأهيل المدارس الرسمية كون وضعها الحالي مذر جدا.
ثاني هذه الملفات هو ملف النفايات الذي يجب أن توضع خطة لحله بالتعاون بين السلطتين المركزية والمحلية على ان تعالج كل منطقة نفاياتها بالطريقة المناسبة أكان من خلال الطمر أو الفرز المنزلي واعادة التدوير.

ثالث الملفات هو ملف البنى التحتية وشبكة الصرف الصحي الذي طالب الحواط بأن يكون من صلاحيات البلدية لا الوزارات المختصة كونها الادرى بشؤون المدينة وتفاصيلها.
رابع الملفات هو النقل المشترك الذي يخفف التلوث ويسهل التنقل في المدينة واشار الحواط الى ان البلديات تجد صعوبة في معالجته وتطبيقه بسبب القوانين القديمة التي تقيد وتكبل عمل المجلس البلدي.

وختم الحواط قائلا: "في حال وصولنا الى الندوة البرلمانية سيكون عملنا الاساسي تحديث وتطوير القوانين المتعلقة بالبلديات من اجل بناء وطن نستطيع العيش فيه بكرامة".