2018 | 18:39 تشرين الثاني 14 الأربعاء
باسيل: مباركة المصالحة بين المردة والقوات برعاية بكركي وكل مصالحة لبنانية اخرى فكيف اذا اتت لتختم جرحاً امتدّ 40 عاما ولتستكمل مساراً تصالحيّاً بدأ مع عودة العماد عام 2005 | "الوكالة الوطنية": طريق عيناتا - الأرز سالكة للسيارات المجهزة ورباعية الدفع بسبب تراكم الثلوج | حزب الله: انتصار غزة على العدو هو ثمرة لصمود الشعب الفلسطيني ووحدة فصائل المقاومة | الحريري: المصالحة بين القوات اللبنانية وتيار المردة صفحة بيضاء تطوي صفحات من الألم والعداء والقلق | بيان المصالحة: عزاؤنا الوحيد أن تضحيات الشهداء أثمرت هذا اللقاء التاريخي بعيداً عن أي مكاسب سياسية ظرفية | بيان المصالحة: يعلن تيار المردة وحزب "القوات" إرادتهما المشتركة في طي صفحة الماضي الأليم مع التأكيد على ضرورة حلّ الخلافات والتوجه إلى أفق جديد | بيان المصالحة: يلتقي في بكركي وبرعاية الراعي رئيس "تيار المردة" سليمان فرنجية ورئيس "القوات" سمير جعجع ترسيخاً لخيار المصالحة الثابت والجامع | كوريا الجنوبية تعلن انخفاض صادراتها النفطية من إيران إلى صفر في تشرين الاول الماضي مقابل 1.7 مليون برميل العام الماضي | مجلس الأمن يصوت بالاجماع لرفع العقوبات عن إريتريا | انتهاء اللقاء بين الراعي وجعجع وفرنجية في بكركي | خلوة في هذه الأثناء تجمع البطريرك الراعي وجعجع وفرنجية | البطريرك الراعي في كلمة خلال لقاء المصالحة بين فرنجية وجعجع في بكركي: ما أطيب وما أجمل أن يجلس الأخوة معاً |

فرعون استقبل جمال عيتاني وفاعليات إنمائية في الأشرفية

أخبار محليّة - الأربعاء 06 كانون الأول 2017 - 18:23 -

استقبل وزير الدولة لشؤون التخطيط ميشال فرعون في منزله، رئيس المجلس البلدي لمدينة بيروت المهندس جمال عيتاني وبعض أعضاء المجلس، بحضور فاعليات إنمائية في منطقة الاشرفية، من أجل التحضير لمؤتمر سيعقد في 22 كانون الثاني المقبل ويهدف إلى تقديم عرض تفصيلي لبعض المشاريع التي هي قيد التنفيذ أو الدرس في منطقة بيروت الأولى أو على صعيد العاصمة ككل.

وعرض فرعون مع المجتمعين "25 مشروعا للمنطقة وبيروت، تتعلق بالبنى التحتية وإنشاء حدائق عامة وملاعب رياضية وتأمين مواقف للسيارات ومشروع النقل السلس وتأهيل محطة شارل حلو وتشغيلها، والشرطة النموذجية، وتأمين الكهرباء 24 ساعة على 24 في بيروت ومشاريع أخرى"، وقال: "إنها مطالب يجب إقرارها وتنفيذها لمصلحة المواطن والدولة معا".

أضاف: "لا شك في أن هذا الاجتماع هو من باب الشفافية التي نعتمدها أو من خلال الطموحات والتمنيات الواقعة لأهالي المنطقة أو من خلال التوازن وخصوصية كل منطقة التي لديها مشاريع ومطالب خاصة. لقد ناقشنا مع رئيس المجلس البلدي لبيروت المهندس جمال عيتاني هذه المشاريع، واتفقنا على عقد مؤتمر نشرح فيه للناس كل المشاريع التي تخص المنطقة من جهة، ومشاريع أخرى تخص كل بيروت وتستفيد منها الاشرفية"؟

أضاف: "نحن نتابع المشاريع في كل بيروت، وخصوصا في بيروت الأولى، ولكن من حق الناس، وبطلب من المجلس البلدي، أن يتم شرح هذه المشاريع المعدة، وهي 25 مشروعا، وكيفية تنفيذها ومواعيد إطلاقها، إضافة الى بعض الأفكار الجديدة، ونتمنى أن يعقد المؤتمر في 22 كانون الثاني المقبل".

وجدد التأكيد أن "إعادة تثبيت الاستقرار السياسي والأمني والمالي في البلد وتحصينه أمران أساسيان من جهة. ومن جهة أخرى، يصبح تنفيذ المطالب الاجتماعية والبنية التحتية أساسيا بعد تأمين الاستقرار. ولذلك، نحن في مؤتمر أداء الذي نسميه، الالتزام بالدولة وانماء أهالي، سنسلط الضوء على هذا الأمر".

وتابع: "بالأمس، تثبت في اجتماع الحكومة الاستقرار السياسي والأمني والمالي، ومن حق المواطن أن ينتظر أكثر بكثير من خلال تفعيل العملين الحكومي والإنمائي في بيروت، واللذين يخدمان الكثير من الناس من كل المناطق".

عيتاني
وألقى عيتاني كلمة قال فيها: "أشكر معالي الوزير فرعون على دعوته في منزله للبحث في المشاريع التي تهم بيروت، ومنطقة الاشرفية تحديدا. طبعا، لبلدية بيروت مشاريع عدة بدأ العمل بها منذ فترة، ومشاريع أخرى أصبحت جاهزة للبدء بتنفيذها قريبا. كما أن هناك مشاريع موضوعة على السكة لعام 2018. لقد طرح الوزير فرعون فكرة عقد اجتماع مع عدد من الفعاليات الإنمائية في المنطقة، حيث وضعتها في الصورة حول العمل الذي قامت به البلدية خلال السنة التي مرت، والمشاريع التي بدأنا بتنفيذها في المرحلة الجديدة".

أضاف: "نحن في صدد إطلاق التقرير السنوي حول عمل البلدية والخطة المستقبلية ولائحة المشاريع التي ننوي تنفيذها".