2018 | 05:22 تموز 17 الثلاثاء
"التحكم المروري": تسرب مادة المازوت آخر نفق المدينة الرياضية - بيروت | اصابة 9 إشخاص بحادث سير على طريق كفرا في قضاء بنت جبيل | "الأناضول": إسرائيل تقرر إغلاق معبر كرم أبو سالم غدا الثلاثاء باستثناء إدخال الأدوية | جون ماكين يعتبر لقاء ترامب ببوتين احد اسوأ اللحظات في تاريخ الرئاسة الاميركية | قوات الأمن العراقي تفرض حظرا للتجوال في مدينة البصرة وسط انتشار أمني مكثف في شوارع المحافظة | زعيم الديموقراطيين في الكونغرس يصف ترامب بانه خطير وضعيف | مصادر نيابية لـ"الجديد": لجنة الادارة والعدل سيرأسها النائب جورج عدوان ولجنة المال والموازنة ستبقى في عهدة النائب ابراهيم كنعان اما لجنة الخارجية فللنائب ياسين جابر | "ام تي في": برّي أكد أنّ لا جديد في موضوع الحكومة وأشار الى أن العقدة الامّ هي العقدة المسيحية | معلومات للـ"ام تي في": الحريري لن يزور قصر بعبدا قبل أن يتبلّغ جديدا مسهّلا للتأليف من رئيس الجمهورية ومن رئيس "التيّار" | أبو فاعور للـ"أم تي في": لن نتراجع عن حقنا في التمثيل ومن انقلب على اتفاق معراب لا يحق له الكلام عن عرقلة تشكيل الحكومة | مصادر الـ"او تي في": لقاء بو صعب - الخوري لا علاقة له بتمهيد لقاء بين الرئيس الحريري والوزير باسيل بل هو لابقاء الباب مفتوحاً وتسريع وتيرة الاتصالات لمعالجة الامور العالقة | "التحكم المروري": قتيل وجريح نتيجة اصطدام دراجة نارية بعمود انارة على طريق عام رشكنانيه في صور |

النجاري من دار الفتوى: بلادي حريصة على استقرار لبنان

أخبار محليّة - الأربعاء 06 كانون الأول 2017 - 14:40 -

استقبل مفتي الجمهورية اللبنانية الشيخ عبد اللطيف دريان، في دار الفتوى، سفير جمهورية مصر العربية نزيه النجاري، وجرى البحث في "تعزيز العلاقة والتعاون بين دار الفتوى في الجمهورية اللبنانية والأزهر الشريف في مصر بما يسهم في نشر قيم التسامح والاعتدال التي يتسم بها الدين الإسلامي الحنيف".

وأكد السفير المصري "حرص مصر على استقرار لبنان والتوافق والتفاهم بين مختلف قواه السياسية بما يحقق مصلحة الجميع".

الخير
واستقبل مفتي الجمهورية النائب كاظم الخير الذي قال بعد اللقاء: "زيارتنا لسماحته هي لشكره على المجهود الكبير الذي قام به والذي اثمر بالأمس إنجاز توافق حكومي على قرار "النأي بالنفس" الذي سمعناه بإجماع كل الأفرقاء السياسيين التي تتكون هذه الحكومة منهم. وطبعا هذا يعود الى مجهود كبير بذله الرؤساء الثلاثة، بالإضافة كذلك الى المظلة التي قام بها صاحب السماحة في هذه الدار بكل حكمة ووعي لخطورة المرحلة. فحقيقة نحن نعتبر هذا الإنجاز إنجازا وطنيا، والمرحلة المقبلة إن شاء الله تتحلحل كل هذه الأمور العالقة على امل الالتزام، والتزام جميع الأطراف هذه التسوية التي حصلت".

واضاف: "أطلعنا سماحته على أجواء زيارتنا لأوستراليا وأوضاع الجالية اللبنانية هناك، وبعض الأمور المطلوبة لتسهيل أمور الجالية لا سيما موضوع القضاء الشرعي. وتطرق البحث الى قضية اليوم، قضية العرب والمسلمين، قضية القدس التي نعتبرها خطا احمر، الموضوع الذي يسعون اليه وهو تهويد القدس، وجعلها عاصمة إسرائيل، وهذا امر مرفوض بالنسبة الينا، لان هذه القضية هي قضية العرب والمسلمين. وتباحثنا كذلك في أمور منطقة المنية والأوقاف فيها، وان شاء الله المرحلة المقبلة تكون مرحلة إنجازات في هذا المجال".