2018 | 19:44 تموز 16 الإثنين
"التحكم المروري": قتيل وجريح نتيجة اصطدام دراجة نارية بعمود انارة على طريق عام رشكنانيه في صور | سيرغي لافروف: المحادثات بين بوتين وترامب كانت "اكثر من ممتازة" | ترامب: طالبنا بممارسة الضغوط على إيران لوقف الأنشطة التي تديرها في الشرق الاوسط | بوتين: كل الظروف مواتية لتعاون فعال بشأن سوريا وترامب أولى اهتماما خاصا بأمن إسرائيل | بوتين: المحادثات مع ترامب كانت صريحة ونعتبرها ناجحة ومفيدة | عقيص لـ"أخبار اليوم": العلاقات الطبيعية بين لبنان وسوريا تعود بعد إنجاز الحل السياسي | الأمم المتحدة : 35 ألف أسرة نزحت عن الحديدة في اليمن | انتهاء اللقاء الثنائي بين بوتين وترامب والأخير يصفه بأنه بداية جيدة | أنصاري بعد لقائه باسيل: من الاولوية بالنسبة الينا حل ملف النازحين السوريين وضمان العودة الآمنة لهم ولا يمكننا الحديث عن حل نهائي للازمة في سوريا من دون عودتهم | باسيل يلتقي في هذه الاثناء المبعوث الخاص لرئيس الجمهورية الإسلامية الإيرانية حسين جابري أنصاري | وحدات الجيش السوري تحكم سيطرتها على أهم النقاط الحاكمة في الجبهة الجنوبية | الخارجية الإيرانية: قدمنا شكوى لمحكمة العدل الدولية لتحميل أميركا مسؤولية إعادة فرض عقوبات أحادية غير قانونية |

اجتماع عربي وآخر إسلامي.. لتنسيق الرد على إعلان ترامب

أخبار إقليمية ودولية - الأربعاء 06 كانون الأول 2017 - 14:17 -

تستعد جامعة الدول العربية، ومنظمة التعاون الإسلامي، لعقد اجتماعات طارئة لبحث التحركات ردا على قرار الولايات المتحدة نقل سفارتها في إسرائيل إلى القدس، والاعتراف بها عاصمة لإسرائيل.

ويعقد مجلس الجامعة العربية على مستوى وزراء الخارجية العرب، اجتماعا غير اعتيادي، السبت المقبل، بناء على طلب من فلسطين والأردن.

وذكرت مذكرة لمندوبية دولة فلسطين، أن الاجتماع سيناقش "بحث التحركات العربية الواجبة إزاء هذا التغير المحتمل في الموقف الأميركي الذي يمس بمكانة القدس ووضعها القانوني والتاريخي".

واعتبرت المذكرة أن هذا الإعلان المرتقب يعتبر "خرقا سافرا للقانون الدولي وقرارات مجلس الأمن الدولي ذات الصلة واتفاقية جنيف الرابعة".

ويأتي هذا الطلب بعقد الاجتماع الطارئ لوزراء الخارجية العرب، استنادا للقرارات الصادرة عن مجلس جامعة الدول العربية على مستوى القمة والوزاري في دوراته المتعاقبة.

وأكد مصدر دبلوماسي عربي مسؤول بالقاهرة، أن الاجتماع سيعقد عصر يوم السبت المقبل، إذ أن المادة الحادية عشرة من النظام الداخلي لمجلس الجامعة العربية، تقول إنه إذا طلبت دولتين عقد اجتماع طارئ، يعتبر الاجتماع قائما.

من جانبها، ستعقد منظمة التعاون الإسلامي اجتماعا في إسطنبول الأربعاء المقبل، وفق ما ذكرت وكالة رويترز.

وقال إبراهيم كالين، المتحدث باسم الرئيس التركي رجب طيب أردوغان، إن الهدف من الاجتماع هو "تنسيق الرد" على قرار الولايات المتحدة بشأن القدس.