2018 | 19:23 تشرين الأول 15 الإثنين
الرياشي من بيت الوسط: الحريري متفائل ويعمل على قدم وساق على تشكيل الحكومة بالرغم من المطبات ولدينا ثقة كبيرة بالوصول الى نتيجة | "ال بي سي": لا علم للرئيس نجيب ميقاتي باجتماع رؤساء الحكومات السابقين في بيت الوسط | وصول تمام سلام والسنيورة الى بيت الوسط حيث سيلتقي الحريري رؤساء الحكومات السابقين | مجلس القضاء الأعلى يبدي استغرابه لما يصدر عن مسؤولين من تصريحات من شأنها إضعاف ثقة المواطن بالنظام القضائي | الاشتباكات في مخيم المية ومية لا زالت متواصلة بين الطرفين و"فتح" تعزز تواجدها بعناصر مسلحة من عين الحلوة وترفع التاهب في صفوفها | الملك سلمان والرئيس ترامب بحثا في اتصال ثان مستجدات أحداث المنطقة واستعرضا علاقات البلدين | الرصاص الطائش يتساقط قرب سراي صيدا وتنبيه بضرورة أخذ الحيطة والحذر وسلوك الطريق البحري للمتوجهين جنوبا وبالعكس باتجاه بيروت | الرياشي في بيت الوسط للقاء الحريري | ارسلان: لا نوايا لدينا على الاطلاق لكسر احد وإظهار ان احدهم ربح او خسر فنحن مع أن يربح الجميع وقلت للحريري أنني حاضر لأي لقاء يجمع بيني وبين جنبلاط برعايته او الرئيس عون | ارسلان من بيت الوسط: تداولنا مع الحريري في بعض تفاصيل تشكيل الحكومة وابلغته اننا نريد تسهيل مهمته انما ليس على حساب الغائنا من الوجود | ترامب يثني على سير التعاون السعودي التركي بشأن التحقيق في قضية اختفاء خاشقجي | فيصل كرامي: هناك طبخة مساومة ونخشى ان نكون الضحية والوقود وابعادنا عن الحكومة عقاب وما يضاعف شعورنا بالمرارة تخلي الحلفاء |

الحريري استقبل سفير بريطانيا وتسلم من بركة رسالة من اسماعيل هنية

أخبار محليّة - الأربعاء 06 كانون الأول 2017 - 13:56 -

استقبل رئيس مجلس الوزراء سعد الحريري قبل ظهر اليوم في "بيت الوسط" ممثل حركة حماس في لبنان علي بركة ومسؤول العلاقات السياسية في الحركة زياد حسن وتناول اللقاء الاوضاع في المنطقة والعلاقات اللبنانية الفلسطنية.

بعد اللقاء، قال بركة:"تشرفنا اليوم بلقاء الرئيس الحريري، ونقلنا له تحيات قيادة حركة حماس وخصوصا رئيس المكتب السياسي للحركة الرئيس اسماعيل هنية وقدمنا له التهنئة بسلامة العودة وعودته عن الاستقالة واكدنا له دعم حركة حماس لوحدة لبنان وامنه واستقراره. واننا نعتبر ان لبنان المعافى والمستقر مصلحة فلسطينية وقوة للقضية الفلسطنية وسلمناه رسالة خطية من الرئيس هنية حول القرار الاميركي الذي سيعلن مساء اليوم حول القدس، وطالبنا رئيس الحكومة اللبنانية بان يكون هناك موقف وتحرك من قبل الحكومة اللبنانية لدعم قضية القدس وقضية فلسطين في المحافل الدولية وللتنديد بالقرار الاميركي الذي سيعتبر القدس الموحدة عاصمة للكيان الصهيوني. نحن نعتبر ان القرار الاميركي عدوانا، ليس فقط على الشعب الفلسطيني بل على كل الامة العربية والفلسطنية وهو عدوان على مقدسات المسلمين والمسيحيين وهذا القرار الاميركي يعبر عن انحياز الولايات المتحدة الاميركية للكيان الصهيوني وسيدخل المنطقة في مرحلة جديدة من الصراع. لا يعلم مداها الا الله سبحانه وتعالى.
اضاف: ندعو من هنا الى موقف عربي اسلامي موحد لمواجهة هذا الموقف الاميركي وللدفاع عن قضية القدس وفلسطين، باعتبارها قضية مركزية للامة العربية والاسلامية، ولمسنا من دولة الرئيس الحريري كل الحرص على القدس وعروبتها واكد ان لبنان يرفض تهويد القدس والقرار الاميركي وان الدولة اللبنانية سيكون لها تحركات ديبلوماسية وسياسية مع الدول العربية والاسلامية والمجتمع الدولي من اجل دعم قضية وعروبة القدس ورفض هذا القرار الاميركي المنحاز لاسرائيل".

واستقبل الرئيس الحريري السفير البريطاني في لبنان هيوغو شورتر وعرض معه اخر المستجدات في لبنان والمنطقة والعلاقات الثنائية.