2018 | 15:03 تشرين الأول 15 الإثنين
"روسيا اليوم": أنباء عن اتفاق بين فريقي التحقيق السعودي والتركي على خطوات وبرنامج العمل والمتابعة | وزارة الداخلية الفرنسية: ارتفاع حصيلة ضحايا الفيضانات جنوب غربي فرنسا إلى 13 قتيلا | الشرطة الألمانية: إطلاق نار في محطة القطار الرئيسية في مدينة كولونيا | الدولار يتراجع 1.4 بالمئة أمام الليرة التركية وينخفض لأدنى مستوى في آخر شهرين مسجلا 5.7934 ليرة | "سكاي نيوز": القضاء الإداري في العراق يصدر قرارا بإعادة فالح الفياض إلى جميع مناصبه ومنها رئاسة الحشد الشعبي | كنعان: الـ75 مليار المطلوبة للصحة دفعت قبل ان نقرها وما نقوم به هو تسوية حفظا للشفافية ولدوافع انسانية والمطلوب ان تكون آلية الدفع سريعة اذا اردنا تخفيض الفاتورة 30 بالمئة | الداخلية المصرية: الخلية الإرهابية كانت تخطط لتنفيذ سلسلة من العمليات العدائية تستهدف المنشآت الهامة والحيوية في البلاد | وزارة الداخلية المصرية: مقتل 9 إرهابيين في تبادل لإطلاق النار مع الأمن في محافظة أسيوط | بلومبيرغ: السعوديون يفتحون تحقيقا داخليا في اختفاء خاشقجي | كنعان بعد لجنة المال: أقرينا 5 اتفاقيات بقيمة 30 مليون دولار لتجهيز 28 مستشفى حكومياً | اللواء إبراهيم أبلغ رئيس تجمع المزارعين إبراهيم الترشيشي بالبدء بالعمل على تصدير المنتجات اللبنانية عبر المصنع إلى معبر نصيب | بري دعا اللجان النيابية لجلسة يوم الخميس لدرس عدد من مشاريع القوانين |

البنك الدولي: 200 مليون دولار لتطوير تعليم الاطفال الاردنيين والسوريين

أخبار إقليمية ودولية - الأربعاء 06 كانون الأول 2017 - 13:40 -

 اعلن البنك الدولي في بيان اليوم الموافقة على مشروع بقيمة 200 مليون دولار لمساندة تطوير التعليم في الاردن للطلاب الاردنيين والسوريين.

وبحسب البيان، فان المشروع "سيساعد على توسيع نطاق الحصول على التعليم في مرحلة الطفولة المبكرة وظروف التدريس للأطفال الأردنيين واللاجئين السوريين".

وبحسب خطة المشروع يقدر عدد المستفيدين منه زهاء 700 ألف تلميذ اردني وسوري، اضافة الى تدريب 30 ألف معلم ومعلمة في الاردن.

واشار البيان الى ان الاردن "قطع على مدى العقدين الماضيين، أشواطا واسعة فارتفع معدل الالتحاق الكلي بالتعليم الابتدائي من 71% عام 1994 إلى 99% عام 2010".

كما "زاد معدل الانتقال إلى المرحلة الثانوية من 63% إلى 98% في الفترة نفسها".

لكن البيان، أشار الى "تحديات فاقمها تدفق اللاجئين السوريين"، مؤكدا ان "التوسع في توفير فرص الحصول على تعليم لأطفال اللاجئين السوريين شكل ضغوطا شديدة على الموارد المتاحة، وقيد القدرة على الحفاظ على جودة التعليم وتحسينها".