2018 | 21:04 آب 19 الأحد
المحكمة الاتحادية العليا في العراق تصادق على نتائج الانتخابات البرلمانية التي جرت في 12 أيار | نائب الرئيس الإيراني: طهران تبحث عن حل لبيع نفطها وتحويل الإيرادات رغم العقوبات الأميركية | ظريف: مجموعة العمل الأميركية الخاصة بإيران تمارس ضغوطا وتضلل الرأي العام لكنها ستفشل | التحالف الأميركي: قواتنا ستبقى في العراق للمساعدة في استقرار البلاد في مرحلة ما بعد داعش | وزير الخارجية الإيراني: مجموعة العمل بشأن إيران التي شُكلت حديثا في الخارجية الأميركية تهدف للإطاحة بالدولة الإيرانية لكنها ستفشل | جريصاتي عبر "تويتر": آب يحمل كل الانتصارات على فارق أيام معدودات من 2006 الى فجر الجرود وسوف يحمل بحلول نهايته حلاً للأسر الحكومي إن حسم الحريري خياراته | روجيه عازار لـ"صوت لبنان (93.3)": جنبلاط ليس الممثل الوحيد للدروز فهو حصل على 60 بالمئة من الأصوات وهناك 40 بالمئة يحق لهم بأن يتمثلوا أيضا | قتيل و25 جريحا في 20 حادث سير خلال الـ24 ساعة الماضية | وكالة عالمية: إسرائيل تعلن إغلاق معبر بيت حانون إثر حوادث على الحدود مع قطاع غزة | قوى الأمن: ضبط 1027 مخالفة سرعة زائدة وتوقيف 72 مطلوباً بجرائم مختلفة بتاريخ الأمس | زلزال بقوة 6.3 درجات يهز جزيرة لومبوك الإندونيسية | مصادر نيابية في "المستقبل" لـ"السياسة": الحريري سيواجه سياسة الابتزاز التي يمارسها حلفاء سوريا وإيران بثبات وصبر فهو لن يرضخ لشروطهم وسيستمر في مساعيه حتى تشكيل الحكومة |

الحريري لن يفتح خطوطاً مع النظام السوري بشأن اللاجئين

أخبار محليّة - الأربعاء 06 كانون الأول 2017 - 06:11 -

أكدت مصادر وزارية لـ”السياسة”، أن رئيس الحكومة سعد الحريري ما زال متمسكاً بموقفه عدم فتح خطوط الاتصال مع النظام السوري، في ما يتصل بعودة اللاجئين، لأن هذا الأمر مسؤولية الأمم المتحدة أولاً وأخيراً، وأنه لن يعطي النظام وأدواته أي فرصة لإعادة التقاط الأنفاس، من خلال عودة التواصل معه في موضوع النازحين، باعتبار أن البيان الذي صدر عن مجلس الوزراء، يشدد على التزام النأي بالنفس عن صراعات المنطقة، وهذا يعني بوضوح عدم فتح الخطوط مع نظام الأسد الذي قتل وهجر شعبه، ولا مع سواه، وبالتالي فإن على الأطراف السياسية في الحكومة وخارجها الالتزام بقرارات مجلس الوزراء، في إطار السعي لتحييد لبنان وإبعاده عن صراعات المنطقة.
واستبعدت المصادر أن يصار حالياً إلى تجديد المطالبة بحوار مع النظام السوري، بحجة العمل لإعادة اللاجئين، ما قد يشكل تعارضاً مع ما أقرته الحكومة، وهذا بالتأكيد سيرخي بتداعيات بالغة السلبية على الأوضاع الداخلية وعلى مصير الحكومة، مشيرة إلى أن أي خطوة باتجاه النظام السوري بشأن النازحين ستكون موضع تشاور واسع ولن تحصل إلا بغطاء من مجلس الوزراء، إذا اقتضت المصلحة اللبنانية ذلك.
"السياسة"