2018 | 06:23 تشرين الثاني 16 الجمعة
الخارجية الاميركية: البيان السعودي خطوة جيدة بالاتجاه الصحيح | فيصل كرامي للـ"ام تي في": اذا كان الحريري حريص على صلاحيات السنّة ومصالحهم فنحن معه في ما قاله بموضوع "بي السنّة" في لبنان | مريض بحاجة ماسّة الى دم من فئة AB+ في مستشفى الروم - الاشرفية للتبرع الرجاء الاتصال على 03565494 | "ان بي سي" عن مسؤول تركي: الحكومة التركية لا ترى رابطا بين قضية قتل خاشقجي وقضية غولن | مبعوث ترامب لسوريا: ليس لدينا شريك أفضل من السعودية | قيادة الجيش: توقيف ياسر سيف الذي أقدم على قتل شقيقته وإصابة زوجها في بحنين- المنية | الهومنتمن انطلياس للسيدات يتوج بلقب كأس السوبر 2018 بكرة السلة بعد فوزه على الرياضي بنتيجة 67-52 | عائلة ياسر س. الذي أقدم على قتل شقيقته وإصابة زوجها في محلة بحنين- المنية سلّمته لإستخبارات الجيش في الشمال | جهاد الصمد لـ"الجديد": لن نقبل المضي في حكومة يملك فريق سياسي واحد الثلث المعطل فيها | باسيل: على الجميع ان يتساعد لتشكيل حكومة مبينة على التفاهم الوطني والوحدة الوطنية و"نعدكم بالخير" | باسيل من بكركي: الموعد كان محددا سابقا لكن شاءت الصدف ان يكون غداة مصالحة القوات والمردة واهنئهما على ذلك | الأناضول: الأمم المتحدة تدعو إلى تقديم جميع المتورطين في جريمة قتل خاشقجي إلى العدالة |

رائد خوري: الحكومة ستُكمل من حيث وصلت إليه قبل 4 تشرين الثاني

أخبار محليّة - الثلاثاء 05 كانون الأول 2017 - 16:46 -

أوضح وزير الاقتصاد والتجارة رائد خوري أنه انطلاقاً من اليوم ستكمل الحكومة عملها بدءاً مما كانت قد وصلت إليه قبل 4 تشرين الثاني الماضي، من أبرزها ملف الكهرباء، عمل الوزارات، الخطّة الإقتصادية، مؤتمر مجموعة الدعم الدولي للبنان الذي سينعقد في باريس يوم الجمعة المقبل وبالإضافة الى الملفات اليومية المعيشية.

وفي حديث الى وكالة "أخبار اليوم"، أوضح أن لبنان يذهب الى مؤتمر باريس حاملاً عدّة مشاريع من أبرزها مشروع البنى التحتية ومشروع اقتصادي، سيعرضها أمام المنظمات الدولية والصناديق العالمية من أجل الحصول على دعم مالي ولوجستي وقروض مدعومة.

ورداً على سؤال، أوضح خوري أن الإتفاق تام بين رئيسي الجمهورية العماد ميشال عون والحكومة سعد الحريري حول الملفات التي ستطرح في باريس.
وشدّد على أن الإصلاحات قد انطلقت، بدءاً من التعيينات وتفعيل الإدارات وتحصيل الضرائب، مؤكداً أن لبنان سيظهر جدّية في هذا الموضوع، كما أننا نقوم بإجراءات عدّة من أجل تخفيف الهدر والفساد.

وما هو الرقم المتوقّع من مؤتمر باريس، أجاب: لم نصل بعد الى مرحلة البحث في الأرقام، ولا نستطيع حالياً توقعها، قائلاً: سنعيد تحريك المحركات في هذا الإتجاه.

ورداً على سؤال، أوضح خوري أن الرئيس عون سرد في بداية الجلسة الأحداث التي حصلت منذ 4 تشرين الثاني الماضي، كما عبّر الحريري عن موقفه الصريح.
واعتبر أن كل الأمور تسير وفق نصابها، وعلينا ان ننتظر كيف ستتطور الأمور من اليوم ولغاية موعد الإنتخابات النيابية.