2018 | 10:49 تشرين الثاني 20 الثلاثاء
الرئيس عون: مبارك المولد النبوي الشريف أعاده الله على اللبنانيين والعرب بالخير والسلام وراحة البال | اشتباكات عنيفة ومتقطعة بين قوات الجيش اليمني والحوثيين في أنحاء متفرقة من محافظة الحديدة اليمنية | الحكومة الفرنسية: لا أدلة على احتيال من جانب كارلوس غصن في فرنسا | باسيل أعطى توجيهاته لسفير لبنان في طوكيو بضرورة متابعة قضية كارلوس غصن واللقاء به للاطّلاع على حاجاته والتأكّد من سلامة الاجراءات المتّخذة والحرص على توفير الدفاع القانوني له | جريح نتيجة تصادم بين فان ودراجة نارية على اوتوستراد دير الزهراني النبطية قرب محطة الامانة | الرئيس الصيني يبدأ زيارة نادرة للفيليبين | واشنطن بوست: من غير الواضح موعد نهاية مستقبل ترامب السياسي لكنه اقترب مع انتهاء الانتخابات النصفية | شركة نيسان حددت اجتماعاً لمجلس الإدارة الخميس لإقالة رئيسها كارلوس غصن | وزارة الإعلام: الحوثيون هاجموا أحياء يسيطر عليها الجيش في الحديدة | دي ميستورا: سجلنا تقدما مهما في تنفيذ اتفاق إدلب | جلسة خاصة لمجلس الأمن الدولي بشأن سوريا بعد قليل | وكالة عالمية: استئناف الاشتباكات في الحديدة باليمن بين الحوثيين والقوات التي تدعمها السعودية |

الفلسطينيون يستعدون للتظاهر اذا اعترفت واشنطن بالقدس عاصمة لاسرائيل

أخبار إقليمية ودولية - الثلاثاء 05 كانون الأول 2017 - 13:49 -

يحضر الفلسطينيون لموجة من التظاهرات والاحتجاجات في حال اعترفت الولايات المتحدة الاميركية رسميا بالقدس عاصمة لاسرائيل، في الخطاب المرتقب للرئيس الاميركي دونالد ترامب غدا.

وقال متحدث باسم التعبئة والتنظيم لحركة فتح، "لوكالة فرانس برس": " نحن مستعدون، وفي حال اعلنت الولايات المتحدة الاميركية موقفها رسميا بشأن القدس، فإن تظاهرات ستندلع ليس في الضفة الغربية فقط، وانما في غزة ايضا ومدينة القدس ومناطق ال48".

ودعا مجلس الوزراء الفلسطيني خلال جلسته الأسبوعية اليوم، الشعب الفلسطيني "بكافة مكوناته وأطيافه وفي كافة أماكن تواجده إلى التعبير عن رفضه للتوجهات الأميركية الخطيرة بنقل السفارة الأميركية إلى مدينة القدس المحتلة، أو الاعتراف بالقدس عاصمة لإسرائيل".

وأكدت الحكومة في بيانها "أن نقل السفارة الاميركية إلى القدس المحتلة او الاعتراف بالقدس عاصمة لاسرائيل يهدد السلام والامن في منطقتنا والعالم".

وبدأت حركة فتح اجتماعات مكثفة بين المستويات القيادية العليا ومسؤولي الحركة في مختلف المدن والقرى الفلسطينية في الضفة الغربية.