2018 | 16:30 آب 20 الإثنين
ارسلان: حريصون على اطيب العلاقات مع الجميع لكن ليس على حساب مصالحنا كدولة وشعب والامور وصلت الى مكان لا نحسد عليه على الاطلاق | ارسلان: كيف يمكن حل موضوع اللاجئين من دون التعاطي مع الدولة السورية؟ ونثمّن جهود الدولة الروسية لحل هذه الازمة | جريح نتيجة تصادم بين سيارتين على طريق غاليري سمعان الحدث | الرئيس عون مهنئا اللبنانيين بعيد الاضحى: لاستلهام معانيه وتقديم مصلحة البلاد العليا على ما عداها من مصالح | الرئيس عون: الظروف تفرض تضافر الجهود لتمكين لبنان من مواجهة التحديات وانجاز الاستحقاقات وأبرزها تشكيل حكومة جديدة | وزارة الصحة السعودية: لم تسجل أي حالات وبائية في موسم الحج هذا العام حتى الآن | وزير الداخلية التركي: الأمن يحاول عبر إجراء تحليلات تقنية الوصول إلى هوية السيارة التي أُطلق منها النار على السفارة الأميركية والأشخاص | طفل بحاجة ماسة الى بلاكيت دم من فئة O+ او O- في مستشفى الروم- الاشرفية للتبرع الرجاء الاتصال على 03322661 | "التحكم المروري": تعطل صهريج على جسر الدورة المسلك الغربي وجاري العمل على تسهيل السير في المحلة | الحريري: أطيب التمنيات للبنانيين عموماً والمسلمين خصوصاً بمناسبة عيد الاضحى المبارك أعاده الله على بلدنا بالخير والاستقرار والامان | رودولف عبود: نرفض رفضا قاطعا ما يتعرض له بعض الاساتذة من صرف تعسفي بعد اقرار القانون 46 العام الماضي | حركة المرور كثيفة على الكورنيش البحري والاوتوستراد الشرقي وضمن الطرقات الداخلية صيدا |

لماذا تختلف ألوان جوازات السفر؟

متفرقات - الثلاثاء 05 كانون الأول 2017 - 06:46 -

أحمر وأزرق وأسود وأخضر - هذه هي ألوان غالبية جوازات السفر، التي تعتبر بمثابة وثيقة تسمح لأي شخص بالسفر ودخول بلد آخر وفق معايير متفاوتة، لكن هل تساءلت يوماً عن سبب اختيار هذه الألوان دوناً عن غيرها؟جواز السفر وثيقة تسمح لأي شخص بالسفر ودخول بلد غير موطنه الأصلي. حجم وشكل جواز السفر تقرره منظمة الطيران المدني الدولي، أما لون جواز السفر فيعود اختياره إلى البلدان، التي تختار ألواناً متباينة تكاد تنحصر في أربعة : الأحمر والأزرق والأخضر والأسود، ووفق معايير متفاوتة كما يشير إلى ذلك موقع "فوكوس" الألماني.

الأحمر الأوروبي

ويذكر موقع "فوكوس" أن اختيار معظم الدول الأوروبية - بالإضافة إلى الدول التي ترغب في الانضمام إليه مثل تركيا - اللون الأحمر (باستثناء كرواتيا التي اعتمدت اللون الأزرق) قد يعود إلى أن بعض البلدان لديها ماض شيوعي. بيد أن اختيار هذا اللون كان محط خلاف بين الدول الأوروبية في سبعينيات القرن الماضي، وتم التوصل أخيراً إلى قرار موحد سنة 1981.

الأخضر الإسلامي

اختارت الكثير من الدولة الإسلامية اللون الأخضر لجوازات سفرها. ويرى موقع "إيش غايز" الألماني أن السبب الأكثر شيوعاً لهذا الاختيار ربما يكمن في بعده الديني وأنه اللون الذي يميز الإسلام، وأن لون جواز السفر يجب أن يعكس ثقافة ودين البلد الذي أصدره.

الأزرق والأسود

وبحسب نفس المصدر، تختار بعض الدول الأخرى اللون الأسود لجوازات سفرها، مثل بوتسوانا وزامبيا ونيوزيلندا، وأن اختيار هذا اللون ربما بسبب أنه أكثر رسمية وأقل عرضة للاتساخ، فيما تختار أغلبية دول منطقة بحر الكاريبي اللون الأزرق ربما بسبب موقعها الجغرافي وكذلك لأن هذا اللون يليق ببلدان العالم الجديد (أمريكا الشمالية والجنوبية وأوقيانوسيا).

يشار إلى أن بعض الدول غيرت لون جواز سفرها في مراحل معينة، مثل الولايات المتحدة الأمريكية، التي كانت قد استعملت اللون الأحمر قبل أن تستقر على اللون الأزرق سنة 1976.

ر.م/ ي.أ