2018 | 20:33 تشرين الأول 23 الثلاثاء
باسيل يلتقي الحريري في بيت الوسط بعيداً عن الاعلام | "ام تي في": موضوع تمثيل السنة المستقلين غير موجود على جدول أعمال الرئيس الحريري | مصادر بري للـ"ام تي في": العقدة الحكومية داخلية وليست خارجية وعن تمثيل السنة المستقلين طالب بري منذ اليوم الاول لعملية التشكيل بتمثيلهم بوزير واحدٍ | اوساط متابعة لعملية التأليف للـ"او تي في": لا نزال متفائلين بالتشكيل في الايام المقبلة لان هامش المناورة بات ضيقاً ولا حجج لوضع العراقيل في الايام المقبلة | مصادر القوات للـ"او تي في": تقدمنا بعدة طروحات للرئيس المكلّف وننتظر الاجابة حتى الساعة والامور ليست معقّدة بقدر ما هي متشابكة | "المستقبل": موضوع السنة المستقلين غير موجود على جدول اعمال الحريري ولا على جدول اتصالاته المتعلقة بتاليف الحكومة | مصادر الرئيس المكلف لـ"المستقبل": الحكومة ستتألف في غضون الايام المقبلة وان مساحة التجاذب السياسي تنحسر لمصلحة تأليف الحكومة | "ان بي ان": الحريري يمكن ان يتنازل عن حقيبة الاتصالات لصالح القوات اللبنانية لتسهيل ولادة الحكومة | معلومات الـ"ان بي ان": الاسبوع المقبل لن يترأس الرئيس المكلف سعد الحريري اجتماع كتلة المستقبل ما يعني ان الحكومة ستتشكل قبل الثلاثاء المقبل | وزراء خارجية مجموعة السبع: الرواية السعودية عن موت خاشقجي تترك الكثير من التساؤلات من دون إجابة وندين بأشد العبارات الممكنة قتل خاشقجي | كتلة "المستقبل" اكّدت اهمية التعاون والتنسيق بين الرئيسين عون والحريري في تذليل العراقيل | الحريري: لا خلاف مع جنبلاط وما تم تداوله غير صحيح |

أوغاسابيان أطلق مشروع تقدير التكلفة الإقتصادية للعنف ضد المرأة في لبنان

أخبار اقتصادية ومالية - الاثنين 04 كانون الأول 2017 - 11:13 -

في إطار الحملة السنوية لمناهضة العنف ضد المرأة، قام اليوم وزير الدولة لشؤون المرأة اللبنانية السيد جان أوغاسبيان بإطلاق مشروع لتقدير التكلفة الاقتصادية للعنف ضد المرأة في لبنان. ويهدف هذا المشروع الرائد إلى إدخال إصلاح شامل للسياسات المعنيّة من خلال وضع أسس علمية للارتقاء بوضع المرأة اللبنانية والحد من العنف تماشياً مع الاتفاقيات الدولية.

وسيدعم المشروع الجهود الوطنية للتصدي للعنف ضد المرأة في المجتمع اللبناني تحت مظلة آليات العمل الوطنية والبنى المؤسساتية ذات الالتزام العالي لمناهضة العنف ضد المرأة، الذي يؤثر، ليس فقط على المرأة، بل على المجتمع واقتصاده. كما يأتي هذا المشروع منسجماً مع جهود الحكومة اللبنانية لتطوير الاستراتيجية الوطنية الأولى لمناهضة العنف وتعديل القوانين وتوفير الخدمات وآليات الاستجابة لحالات العنف.

ويتضمن المشروع مرحلتين، ينتج عن المرحلة الأولى خطة إجرائية لتحديد خطوات تنفيذه تبنى على مشاورات وطنية واسعة النطاق. أما المرحلة الثانية من المشروع فسينتج عنها تقدير لتكلفة العنف ضد المرأة في لبنان يمكن حسابه باستخدام نموذج اقتصادي يأخذ بعين الاعتبار الواقع اللبناني.

والجدير بالذكر أن هذا المشروع سيتم تنفيذه بالتعاون مع الإسكوا التي تلعب دوراً ريادياً لتقديم الدعم الفني وأيضاً بالشراكة مع إدارة الإحصاء المركزي اللبناني ومكتب لبنان لصندوق الأمم المتحدة للسكان.