2018 | 01:34 تموز 17 الثلاثاء
"التحكم المروري": تسرب مادة المازوت آخر نفق المدينة الرياضية - بيروت | اصابة 9 إشخاص بحادث سير على طريق كفرا في قضاء بنت جبيل | "الأناضول": إسرائيل تقرر إغلاق معبر كرم أبو سالم غدا الثلاثاء باستثناء إدخال الأدوية | جون ماكين يعتبر لقاء ترامب ببوتين احد اسوأ اللحظات في تاريخ الرئاسة الاميركية | قوات الأمن العراقي تفرض حظرا للتجوال في مدينة البصرة وسط انتشار أمني مكثف في شوارع المحافظة | زعيم الديموقراطيين في الكونغرس يصف ترامب بانه خطير وضعيف | مصادر نيابية لـ"الجديد": لجنة الادارة والعدل سيرأسها النائب جورج عدوان ولجنة المال والموازنة ستبقى في عهدة النائب ابراهيم كنعان اما لجنة الخارجية فللنائب ياسين جابر | "ام تي في": برّي أكد أنّ لا جديد في موضوع الحكومة وأشار الى أن العقدة الامّ هي العقدة المسيحية | معلومات للـ"ام تي في": الحريري لن يزور قصر بعبدا قبل أن يتبلّغ جديدا مسهّلا للتأليف من رئيس الجمهورية ومن رئيس "التيّار" | أبو فاعور للـ"أم تي في": لن نتراجع عن حقنا في التمثيل ومن انقلب على اتفاق معراب لا يحق له الكلام عن عرقلة تشكيل الحكومة | مصادر الـ"او تي في": لقاء بو صعب - الخوري لا علاقة له بتمهيد لقاء بين الرئيس الحريري والوزير باسيل بل هو لابقاء الباب مفتوحاً وتسريع وتيرة الاتصالات لمعالجة الامور العالقة | "التحكم المروري": قتيل وجريح نتيجة اصطدام دراجة نارية بعمود انارة على طريق عام رشكنانيه في صور |

فنزويلا.. مفاوضات الحكومة والمعارضة "تقدم دون اتفاق"

أخبار إقليمية ودولية - الأحد 03 كانون الأول 2017 - 08:21 -

أعلنت الحكومة الفنزويلية والمعارضة عن تحقيق "تقدم كبير" في المفاوضات الأخيرة الهادفة إلى إنهاء الأزمتين الاقتصادية والسياسية في البلاد، بعد يومين من المباحثات في جمهورية الدومينيكان.
إلا أنه لم يتم التوصل إلى أي اتفاق بين الطرفين، لكن المفاوضات ستستأنف في سانتو دومينغو في 15 ديسمبر، بحسب ما أفاد بيان تلاه رئيس الدومينيكان دانيلو ميدينا.

واستضاف ميدينا المفاوضات مع رئيس الوزراء الأسباني الأسبق خوسيه لويس رودريغيز ثاباتيرو الذي يتوسط أيضا في الأزمة.

وقال البيان "الحكومة والمعارضة تعلنان أنه تم تحقيق تقدم كبير في سبيل البحث عن اتفاق". وأضاف إن اللقاءات التي بدأت الجمعة أسست "الإرادة الصلبة" للتوصل إلى اتفاق.

ولعب وزراء خارجية من أميركا اللاتينية دور الضامن خلال المناقشات.

وكانت المفاوضات السابقة التي رعاها ميدينا قد فشلت بأخذ المفاوضات إلى مرحلة أبعد من النقاشات الأولية.

ويطالب ائتلاف المعارضة "طاولة الوحدة الديموقراطية" بشكل أساسي بفتح "ممر إنساني" للسماح باستيراد المواد الغذائية والأدوية التي يحتاجها الشعب الفنزويلي لتخفيف الجانب الأسوأ من الأزمة، مع ضمانة بانتخابات رئاسية حرة ونزيهة العام المقبل.

لكن المعارضة منقسمة حيال المفاوضات، إذ أن فريقا في الائتلاف لا يرى فيها أكثر من محاولة من مادورو لشراء الوقت بينما يستمر في احتكار السلطة لنفسه.

وبالإضافة إلى تشيلي والمكسيك اللتين دعتهما المعارضة، فقد انضمت بوليفيا ونيكاراغوا إلى المفاوضات كحليفين لمادورو.

وبدوره يطالب الرئيس الفنزويلي المعارضة بأن تعمل على رفع العقوبات الأميركية المفروضة على بلاده والتي تمنع المسؤولين والكيانات التابعة لحكومته من التفاوض على قروض جديدة مع الدائنين الأميركيين.

وهو يريد أيضا من المعارضة التي تسيطر على البرلمان أن تنضم إلى خطته بإعادة هيكلة ديون فنزويلا الخارجية والتي تقدر ب 150 مليار دولار.