2018 | 06:23 تشرين الثاني 16 الجمعة
الخارجية الاميركية: البيان السعودي خطوة جيدة بالاتجاه الصحيح | فيصل كرامي للـ"ام تي في": اذا كان الحريري حريص على صلاحيات السنّة ومصالحهم فنحن معه في ما قاله بموضوع "بي السنّة" في لبنان | مريض بحاجة ماسّة الى دم من فئة AB+ في مستشفى الروم - الاشرفية للتبرع الرجاء الاتصال على 03565494 | "ان بي سي" عن مسؤول تركي: الحكومة التركية لا ترى رابطا بين قضية قتل خاشقجي وقضية غولن | مبعوث ترامب لسوريا: ليس لدينا شريك أفضل من السعودية | قيادة الجيش: توقيف ياسر سيف الذي أقدم على قتل شقيقته وإصابة زوجها في بحنين- المنية | الهومنتمن انطلياس للسيدات يتوج بلقب كأس السوبر 2018 بكرة السلة بعد فوزه على الرياضي بنتيجة 67-52 | عائلة ياسر س. الذي أقدم على قتل شقيقته وإصابة زوجها في محلة بحنين- المنية سلّمته لإستخبارات الجيش في الشمال | جهاد الصمد لـ"الجديد": لن نقبل المضي في حكومة يملك فريق سياسي واحد الثلث المعطل فيها | باسيل: على الجميع ان يتساعد لتشكيل حكومة مبينة على التفاهم الوطني والوحدة الوطنية و"نعدكم بالخير" | باسيل من بكركي: الموعد كان محددا سابقا لكن شاءت الصدف ان يكون غداة مصالحة القوات والمردة واهنئهما على ذلك | الأناضول: الأمم المتحدة تدعو إلى تقديم جميع المتورطين في جريمة قتل خاشقجي إلى العدالة |

مجلس الأمن يدعو لوقف التصعيد في شبه الجزيرة الكورية

أخبار إقليمية ودولية - الخميس 30 تشرين الثاني 2017 - 08:17 -

أعلن نائب الأمين العام للأمم المتحدة للشؤون السياسية جيفري فلتمان أن مجلس الأمن الدولي يجب أن يفعل كل ما بوسعه من أجل وقف التصعيد في شبه الجزيرة الكورية.

وقال المسؤول الأممي في مستهل اجتماع مجلس الأمن الدولي الأربعاء حول تجربة كوريا الشمالية الصاروخية، إنه التقى مع مندوب بيونغ يانغ وبحث معه عملية إطلاق الصاروخ الأخيرة.

وأكد فلتمان: "خلال اللقاء أكدت أنه لا يوجد اليوم أي شيء أخطر مما يحدث الآن في شبه الجزيرة الكورية بالنسبة للأمن في العالم".

وقال نائب الأمين العام للأمم المتحدة إن بيونغ يانغ لم تبلغ الجهات الدولية المعنية مرة أخرى بنيتها إجراء عملية إطلاق صاروخ جديد، ولم تبلغ بوجود خطر في المجال الجوي وفي مجال الملاحة.

وأكد المسؤول الأممي أن مجلس الأمن الدولي يجب أن يفعل كل ما بوسعه من أجل تجنب التصعيد، مضيفا أن الحل يجب أن يكون سياسيا فقط.

المندوبة الأمريكية: في حال اندلاع حرب سيدمر النظام الكوري الشمالي بالكامل
ودعت المندوبة الأمريكية لدى الأمم المتحدة نيكي هايلي كافة الدول إلى قطع كل العلاقات الدبلوماسية والعسكرية والسياسية والاقتصادية مع كوريا الشمالية، بما في ذلك استيراد العمالة من هذا البلد.

وأكدت هايلي: "لم نسع أبدا إلى الحرب مع كوريا الشمالية واليوم أيضا لا نسعى لذلك. وفي حال نشوب حرب، فإن ذلك سيحدث بسبب خطوات عدوانية مستمرة مثل تلك التي شهدناها أمس".

وترى أن النزاع العسكري الذي يسعى الزعيم الكوري الشمالي كيم جونغ أون إلى تأجيجه، سيؤدي إلى القضاء على النظام في كوريا الشمالية بالكامل.

ودعت الدبلوماسية الأمريكية إلى حرمان كوريا الشمالية من حق التصويت في الأمم المتحدة.

كما دعت هايلي الرئيس الصيني شي جين بينغ إلى وقف تصدير النفط الخام إلى كوريا الشمالية، محذرة من أن الجانب الأمريكي من الممكن أن يبدأ بحل "مسألة النفط" بنفسه.

من جانبه دعا مندوب كوريا الجنوبية في اجتماع مجلس الأمن إلى عدم التخلي عن محاولات إيجاد حل سلمي لقضية كوريا الشمالية على الرغم من الخطوة الاستفزازية الجديدة من قبل بيونغ يانغ.

وأكد الدبلوماسي الكوري الجنوبي ضرورة التحلي بالصبر في الجهود الرامية إلى إقناع كوريا الشمالية بالمشاركة في المفاوضات، قائلا إن المجتمع الدولي مستعد لتأمين مستقبل أفضل لكوريا الشمالية إذا كان خيارها صحيحا.

يذكر أن كوريا الشمالية كانت قد أطلقت فجر الأربعاء صاروخا باليستيا من مدينة بيونغ سونغ، وأشارت هيئة الأركان المشتركة للقوات المسلحة في كوريا الشمالية إلى أن ارتفاع الصاروخ الأقصى يقدر بأنه كان 4,500 كلم وقطع مسافة 960 كلم تقريبا.

وكالات