2018 | 12:44 آب 15 الأربعاء
الناطق باسم الرئاسة التركية: إن لم تقم الولايات المتحدة باتمام صفقة طائرة اف 35 فإن تركيا ستتخذ الإجزاءات القانونية اللازمة | وزير الداخلية الايطالي: ارتفاع محصلة القتلى جراء انهيار جسر جنوى إلى 38 شخصًا | انخفاض سعر صرف العملة الأمريكية مقابل نظيرتها التركية دون مستوى الـ6 ليرات تركية بعد أن زادت أنقرة الرسوم الجمركية على بعض المنتجات الأمريكية | وسائل إعلام تركية: محكمة تركية ترفض طلب استئناف للإفراج عن القس الأميركي من الإقامة الجبرية | الراعي: انتقلوا من مصالحكم الخاصّة إلى المصلحة العامّة ومن الولاء لهذه أو تلك من البلدان إلى الولاء للبنان وحياده عندئذٍ تتألّف الحكومة سريعًا وتباشر بإجراء الإصلاحات | وسائل إعلام بريطانية: منفّذ هجوم البرلمان البريطاني يدعى صالح خاطر | اسرائيل تعيد فتح معبر كرم أبو سالم للبضائع مع قطاع غزة | قوى الامن: عملية نوعية لشعبة المعلومات في كفرحباب اسفرت عن تحرير مخطوف بنغلادشي وتوقيف خاطفيه من الجنسية الهندية | وزير الدولة الإماراتي للشؤون الخارجية: خطاب نصرالله بكل ما يحمله من تطاول على السعودية وعمالة لإيران مثال جديد لفشل سياسة النأى بالنفس التي يرددها لبنان الرسمي | روسيا اليوم: ذكرت هيئة المسح الجيولوجي الأميركية أنّ زلزالا قوته 4.9 درجة ضرب وسط إيطاليا في وقت مبكر من صباح اليوم الأربعاء | اصطدام سيارة بحائط جانب اوتوستراد الرميلة باتجاه بيروت تسبب بازدحام مروري في المحلة | ارتفاع عدد قتلى انهيار الجسر في جنوة في ايطاليا إلى 35 |

ثمرة "الزعرور"... نبتة خريفية بفوائد علاجية!

متفرقات - الخميس 30 تشرين الثاني 2017 - 07:01 -

من بين النباتات التي تزدهر في فصل الخريف، "نبتة الزعرور"، فهذه النبتة ليست جميلة المظهر فقط بل تستعمل في العديد من الأغراض العلاجية ولها فوائد متعددة أيضا.عرف الإنسان قيمة الأعشاب مند القدم وأصبح لا يستغني عنها لعلاج الأمراض التي تصيبه، ورغم التقدم الذي عرفته مجالات طبية عديدة إلا أن استخدام هذه الأعشاب لازال حاضرا بقوة في حياتنا اليومية وبشكل كبير. ومن بين هذه الأعشاب، نبتة "الزعرور" التي تنتمي إلى الفصيلة الوردية وتميزها أشواك حادة تشكل نهايات فروعها، وتحمل أغصانها باقات أزهار بثمار كروية تميل إلى الحمرة تشبه في شكلها ثمار التفاح الصغيرة. وتتفتح أزهارها في شهر مايو وتبرز فيها عناقيد حمراء أو بيضاء أو زهرية تنضج في بدايات الخريف.

وقد تطرقت البحوث الطبية الحديثة إلى فوائد نبتة "الزعرور" خصوصا عند الإصابة بفشل عضلة القلب، كما أن عجين ثمرتها يساعد على علاج الأمراض المَعِدِية العصبية ويقال إن شاي الثمرة يساعد في علاج مشاكل الكلي والمثانة. أما اللون الأحمر الذي تتميز به ثمرة "الزعرور" فهو علامة على تواجد مادة الليكوبين (كاروتين)، وهي مضادة للأكسدة، الشيء الذي يساعد على مكافحة السرطان وتصلب الشرايين. بالإضافة إلى ذلك، فثمرة "الزعرور" غنية بفيتامين C، فيتامين مهم لتقوية المناعة لدى الإنسان.

ويمكن استعمال ثمرة الزعرور أيضا كشاي ضد البرد وفي العديد من الوصفات الغذائية. ومن يرغب في تحضير معجون أو مربى ثمر الزُعرور يمكنه هرس الثمرة دون طهي، لأنه بهذه الطريقة تحتفظ الثمرة بكل الفيتامينات. أما عن موطن نمو الزعرور الشائك فنجده بكثافة في الجزر البريطانية وفي كل المناطق المعتدلة في نصف الكرة الشمالي. لهذا يرتبط إسم "ثمرة الزعرور" عند عشاق حكايات الماضي بالحكاية الخرافية الشهيرة الحسناء النائمة أو الأميرة النائمة، التي ألفها الكاتب والشاعر الفرنسي شارل بيرو.

ع.اع. / هـ.د (DW)