2018 | 15:45 تموز 18 الأربعاء
غرق قارب للمهاجرين يحمل 160 مهاجرا قبالة سواحل قبرص والعثور على 16 جثة | طفل بحاجة ماسة الى دم من فئة AB+ في مستشفى الشرق الاوسط بصاليم للتبرع الرجاء الاتصال على 71239179 | ستريدا جعجع من عين التينة: متمسكون بتفاهم معراب ونتكل على حكمة فخامة الرئيس في معالجة هذا الموضوع كما اننا حريصون على العهد | برّي لستريدا جعجع مبتسماً: إنّ الخلاف لا يُفسد في الودّ قضيّة | ستريدا جعجع لبرّي: لو اختلفنا في السياسة أحيانا إلا اننا نكنّ لك ولهذا المقام كامل الاحترام ونحن نتفق على أمور عديدة | وصول النائب ستريدا جعجع الى عين التينة للقاء بري | النواب نقلاً عن الرئيس بري: لايجاد حل سريع لازمة القروض الاسكانية نظرا لانعكاسها على الوضع الاقتصادي والاجتماعي | المفتي دريان بعد لقائه الحريري: تداولنا في الاوضاع العامة في البلد والحريري هو ضمانة للبنان وله وحده مهمة تشكيل الحكومة بالتشاور مع الرئيسين عون وبري | بزي: الرئيس بري مرتاح للتوافق الذي حصل بالامس في المجلس وتمنى ان ينسحب على الحكومة | في النبطيّة: دهس بنغاليا وفرّ فلحق به سائق آخر وأبلغ عنه! | الوكالة الوطنيّة: الجيش الاسرائيلي يقوم بأعمال مسح وتحديد بالقرب من السياج التقني في منطقة العبارة بين بلدتي كفركلا وعديسة تمهيدا لاستكمال بناء الجدار | بدء اعتصام متعاقدي اللبنانية عند مفرق القصر الجمهوري |

ميركل تجدد دعوتها لتشكيل حكومة "مستقرة" في ألمانيا

أخبار إقليمية ودولية - الاثنين 27 تشرين الثاني 2017 - 20:52 -

جددت المستشارة ميركل دعوتها إلى تشكيل حكومة "مستقرة"، ما يعني عدم تفضيلها لحكومة أقلية. وما تقصده ميركل بالحكومة المستقرة، بعد فشل محادثات "جامايكا"، حسب العديد من المراقبين، هو ائتلاف كبير مجددا مع الحزب الاشتراكي.لمحت المستشارة الألمانية أنغيلا ميركل الاثنين (27 تشرين الثاني/ نوفمبر 2017) مجددا إلى عدم تفضيلها لحكومة أقلية. وقالت بعد اجتماع لقيادة حزبها (الديمقراطي المسيحي) إن ألمانيا تحتاج إلى حكومة مستقرة وفي أسرع وقت ممكن. وبررت كلامها هذا بأن حكومة كهذه ستكون قادرة على الاستجابة لمقترحات إصلاح الاتحاد الأوروبي والتعامل مع الأجواء العالمية غير المستقرة.

 

وإثر فشل محادثات ائتلاف "جامايكا" لم يعد أمام ميركل سوى خيار تشكيل حكومة أقلية أو الذهاب إلى انتخابات مبكرة في ظل رفض الاشتراكيين الائتلاف معها. بيد أنه حدثت تطورات في موقف الحزب الاشتراكي لجهة الدخول في محادثات مع حزب ميركل بعد النداء الذي وجهه الرئيس الألماني للأحزاب الألمانية وطلبها منها المحاولة مجددا لتشكيل حكومة جديدة.

 

وبعد لقائه بقادة أحزاب ائتلاف "جامايكا" وزعيم الحزب الاشتراكي مارتن شولتس كل على حدة، وجه الرئيس الألماني فرانك فالتر شتاينمار دعوة جديدة، وهذه المرة مشتركة، إلى ميركل وزعيم الحزب البافاري هورست زيهوفر ورئيس الحزب الاشتراكي مارتن شولتس يوم الخميس المقبل كي يبحث معهم سبل الخروج من الأزمة الحكومية الحالية.

 

وفيما تفضل ميركل خيار تشكيل ائتلاف كبير مع الحزب الاشتراكي لأربع سنوات قادمة، فإن الاشتراكيين لم يحسموا خيارهم تماما بعد، رغم إعلانهم الاستعداد للدخول في محادثات مفتوحة النتائج مع حزب ميركل. وقالت المستشارة إن تحالفها (المسيحي) يرغب في إجراء هذه المحادثات بصورة "جادة ومتحمسة وأمينة"، حسب تعبيرها.أ.ح/ي.ب (د ب أ، رويترز)