Lebanon Web Design
اتيح لمتصفحي موقعنا من الهواتف الذكية تبويب خاص يسهل متابعة الأخبار، بينما يبقى التبويب العادي متوفراً من الالواح الالكترونية التي يزيد حجمها عن 7 انش
وفيات
مجتمع مدني وثقافة
مؤتمر في الـ AUB عن التطرف ومسألة اللاجئين في لبنان

 أقام معهد عصام فارس للسياسات العامة والشؤون الدولية في الجامعة الأميركية في بيروت (AUB) بالشراكة مع السفارة الكندية في لبنان مؤتمرا بعنوان "اللاجئون والتماسك الاجتماعي: كيفية الحد من التوترات في لبنان". وهدف المؤتمر إلى مناقشة عوامل التطرف وردود الحكومة اللبنانية والحكومة الكندية في هذا الصدد، وكذلك مسألة اللاجئين في لبنان كعامل من عوامل التطرف، بالإضافة إلى آثار البرمجة المصممة لمكافحة التطرف وتحسين التماسك الاجتماعي في لبنان. وجمع المؤتمر الأكاديميين وصانعي السياسات والمنظمات غير الحكومية الذين شاركوا في تبادلات مثمرة بشأن هذه القضية العالمية مما عزز التعاون بينهم.

وفي جلسة الافتتاح تحدث مدير معهد عصام فارس للسياسات العامة والشؤون الدولية الدكتور طارق متري عن الاعتبارات الأخلاقية لدى اللبنانيين حيال مشكلة اللاجئين السوريين، فقال:"صحيح أن لبنان يواجه مشكلات نتيجة اللجوء السوري لا مجال لإنكارها وأن السياسات الوطنية والدولية قاصرة في معالجتها. ولا سبيل للسكوت عن تقاعس المجتمع الدولي. لكنه صحيح أيضا أن تعبئة اللبنانيين ضد السوريين وتحويل المطالبة بعودتهم إلى ما يشبه الدعوة إلى ترحيلهم، سلوك غير أخلاقي ينذر بمخاطر كبيرة. وهذا السلوك لا ييسر العودة الآمنة بل يلحق الأذى الكبير، المادي والمعنوي، باللبنانيين والسوريين معا."

وختم متري كلمته قائلا:"قد لا تتناول ندوتنا اليوم كل الموضوعات التي تشغل اللبنانيين. غير أنها ستعمل على تناول الواقع ببرودة الباحثين وتتداول بشيء من الحرارة في مسؤولياتنا كبشر-لا أقول كلبنانيين أو كنديين، مسؤولياتنا كبشر-أي مسؤولياتنا الإنسانية والأخلاقية. علنا في ذلك نسهم في تغيير المقاربات التي تملأ بلادنا ضجيجا. فالمقاربات التي تملأ بلادنا ضجيجا تظهر الحرارة حيث البرودة مطلوبة، عنيت بذلك التشخيص والتحليل، وتظهر البرودة حين يدعونا الواجب الإنساني إلى التحرق والتحرك."

وتخللت جلسة الافتتاح أيضا كلمة سفيرة كندا في لبنان إيمانويل لامورو، التي عبرت عن مدى تأييدها للمؤتمر وذلك بسبب تمحوره حول مناقشة التماسك الاجتماعي والتطرف واللاجئين، وكذلك لأنه سيتيح النظر في إجراءات ملموسة يمكن اتخاذها لمعالجة التطرف".

ثم قالت:"على مدى العامين الماضيين، كانت كندا تنفذ استراتيجيتها للمنطقة التي نستثمر من خلالها 2 مليار دولار في منطقة تغطي في معظمها لبنان وسوريا والعراق والأردن. لذلك، بالنسبة للبنان والمنطقة، يعني هذا الدعم الإنساني للاجئين، والمساعدة الإنمائية للمجتمعات المضيفة، وجهود مكافحة الإرهاب، والبرامج الرامية إلى تحقيق الاستقرار والسلام في المناطق الضعيفة. هناك العديد من الطرق لمكافحة التطرف العنيف، وكندا قد فضلت، مع شركائنا-وكثير منهم سوف تتاح لهم الفرصة ليخبروكم عن تجاربهم -نهجا يقوم على التنوع والاندماج كوسائل للحد من التوترات وصد التطرف والراديكالية."

وتابعت:"عندما نبني فرقا متنوعة وشاملة، داعمة لمشاريع متنوعة وشاملة، نعزز التعايش السلمي بين المجتمعات المضيفة واللاجئة، الأمر الذي يؤدي بدوره إلى التماسك الاجتماعي والازدهار لكليهما، على الأقل هذا هو اعتقاد كندا الراسخ وكان تجربتنا، وهذا هو ما يمكننا وينبغي أن نفعله في انتظار تنفيذ حل عالمي من شأنه أن يعالج مصالح الجميع واحتياجاتهم. هذه هي الطريقة التي ستمكننا من الفوز، بشكل جماعي، لمكافحة التطرف والكراهية والمساهمة، بطريقتنا المتواضعة، لمنطقة وعالم أكثر أمنا وسلاما."

وحضر المستشار القانوني لوزير الدولة لشؤون النازحين صفوان مصطفى جلسة الافتتاح ممثلا الوزير معين المرعبي وملقيا كلمته التي قال فيها: "إن محابة التطرف لن تجدي نفعا إلا من خلال تحمل المجتمع الدولي لمسؤولياته تجاه المجتمعات المضيفة في لبنان وتجاه النازحين من خلال تكثيف الاستثمار في البنى التحتية وخلق فرص عمل للشباب اللبنانيين ومن خلال الدعم الإغاثي والتعليم والطبابة والاستشفاء للنازحين وتسجيل الولادات وتسهيل سبل العودة الآمنة لهم إلى ديارهم تحت رعاية الأمم المتحدة."

أضاف "إن محاربة التطرف توجب انتهاج سياسة إعلامية متزنة، تجمع ولا تفرق، تبث الوعي الاجتماعي وتنبذ خطاب العنصرية والكراهية، تشدد على كرامة النازح تحت سيادة القانون حتى العودة الآمنة إلى دياره، ولا بد في هذا الإطار من تعميم الخطاب المتزن النابذ للعنصرية وتوعية الشباب خصوصا لجهة عدم الانجرار خلف الشائعات والتحريض الغرائزي وعدم الأخذ بكل ما يرد على وسائل التواصل الاجتماعي من أخبار دون تمحيص أو تدقيق."

ثم انطلقت اعمال المؤتمر مع الجلسة الأولى حول التطرف ومكافحته، أما الجلسة الثانية فتمحورت حول حالة اللاجئين في لبنان. واختتم المؤتمر بالجلسة الثالثة التي تناولت موضوع تعزيز الإندماج الاجتماعي من خلال البرمجة النشطة، والتي ركزت على المساهمة الكندية في لبنان والمنطقة. 

ق، . .

مجتمع مدني وثقافة

17-12-2017 15:09 - عين زحلتا أضاءت شجرة الميلاد 17-12-2017 15:07 - فلاح يولم على شرف منسقية بيروت في تيار المستقبل بمناسبة الاعياد 17-12-2017 14:56 - لقاء تحضيري لإنجاز ملف دعم زيت الزيتون في منطقتي حاصبيا ومرجعيون 17-12-2017 13:55 - رميش اضاءت شجرتها الميلادية 17-12-2017 13:51 - عين ابل اضاءت شجرة الميلاد بمشاركة عدد من عناصر وضباط اليونيفيل 17-12-2017 13:14 - بلدية تنورين اضاءت شجرة الميلاد 17-12-2017 12:22 - افتتاح القرية الميلادية في دير القمر 17-12-2017 11:31 - تكريم السفير عزام في مصر لمناسبة انتهاء مهامه 17-12-2017 11:30 - لقاء تضامني مع القدس في عدلون 17-12-2017 11:16 - الراعي وصل الى رميش لتدشين مذبح كنيسة التجلي
17-12-2017 09:52 - راهبات دير سيدة البشارة في جون تكرم مسني القرى المجاورة 17-12-2017 09:36 - ريسيتال ميلادي في عابا 17-12-2017 09:35 - امسية ميلادية للاوركسترا الهارمونية الوطنية في الفرير الجميزة 17-12-2017 09:28 - المطران بو جوده افتتح البازار السنوي الاول لجمعية كاريتاس الزاوية في كفردلاقوس 17-12-2017 09:27 - بلدية تنورين أضاءت شجرة الميلاد في ساحة البلدة 16-12-2017 21:48 - إضاءة شجرة الميلاد في بلدة عيدمون شيخلار 16-12-2017 21:04 - اضاءة مغارة وشجرة الميلاد في بلدة الشيخ طابا 16-12-2017 19:18 - إطلاق اسم الشهيد جبران تويني على مدرستين ثانويتين في الأشرفية 16-12-2017 15:59 - احتفال ميلادي لاولاد العاملين بالمديرية العامة لرئاسة الجمهورية بالقصر الجمهوري 16-12-2017 15:26 - احتفال ميلادي للأطفال المصابين بالسرطان في كفرحزير 16-12-2017 14:56 - ماجدة الرومي أحيت ريسيتال الميلاد في كنيسة الإيقونة العجائبية بحضور الرياشي 16-12-2017 14:22 - حفل ميلادي للقوات في بقرزلا العكارية وتوزيع هدايا على الف طفل 16-12-2017 14:04 - باص المحبة لمؤسسة فارس فتوحي الاجتماعية 16-12-2017 13:32 - العشاء الميلادي لمنسقية فرنسا في القوات 16-12-2017 13:05 - اجتماع بين الرابطة الثقافية اللبنانية والتركية في طرابلس 16-12-2017 11:52 - مي ميقاتي ترعى افتتاح مهرجان الميلاد في مركز العزم الثقافي في طرابلس ‎ 16-12-2017 11:47 - مهرجان اليوم العالمي للغة العربية نظمته مدرسة دلاسال الفرير كفرياشيت 16-12-2017 11:22 - باسيليوس رعى افتتاح معرض الميلاد في منيارة بحضور طعمة 16-12-2017 11:07 - اطلاق كتاب اللواء ابو ضرغام 16-12-2017 09:47 - افتتاح المعرض الميلادي في نهر ابراهيم 16-12-2017 09:19 - رسيتال ميلادي لـ"القوات" - كفرحونة 16-12-2017 08:31 - ندوة في حاصبيا حول سرطان الثدي والتشخيص المبكر 15-12-2017 22:22 - بلدية دير الأحمر اضاءت شجرة الميلاد 15-12-2017 19:53 - بلدية صيدا إستضافت إطلاق مشروع الخطة الإستراتيجية لإتحاد بلديات صيدا الزهراني 15-12-2017 17:50 - AUL كرمت اعلاميين في المؤتمر الدولي 29 لعلم الالكترونيات الدقيقه 15-12-2017 17:21 - ألفا تقيم المعرض الثالث لمنحوتات من صنع تلامذة المدرسة اللبنانيّة للضّرير والأصمّ 15-12-2017 17:20 - قداس احتفالي لراحة نفس المطران حداد شارك فيه طلاب زحلة 15-12-2017 16:24 - رودز فور لايف تسلم شهادات لاطباء ومسعفين وممرضين شاركوا بدورات تدريبية 15-12-2017 15:18 - اختتام دورة شهداء الجيش لكرة القدم في طرابلس وفريق الجيش اول 15-12-2017 14:54 - افتتاح مسرحية PUPPET MARYAM على مسرح الاوديون برعاية وزير الاعلام 15-12-2017 14:45 - يوحنا العاشر من أوستراليا: نحن بناة حضارة مشرقية مسيحيين ومسلمين 15-12-2017 14:29 - مؤتمر للمركز الدولي لتطوير سياسات الهجرة حول أمن وثائق السفر 15-12-2017 13:53 - المطران مطر: المسيح مات من أجل كلّ الأديان وكلّ الناس 15-12-2017 13:09 - العشاء السنوي للجامعة اللبنانية الاميركية 15-12-2017 12:52 - "حقوقهم حبر على ورق"... حلقة حوارية لفيستا بالتعاون مع "أكيد فينا سوا" 15-12-2017 12:31 - تعاون بين التنمية الادارية والبنك الاوروبي في مجالات الصفقات العمومية والتوريد الإلكتروني 15-12-2017 11:42 - أعمال الصليب الأحمر اللبناني لشهر تشرين الثاني 2017 15-12-2017 11:25 - تاتش ومركز سرطان الأطفال في لبنان يطلقان "Be Their Light" 15-12-2017 11:13 - دورات توعية حول السلامة المرورية في مدارس جنوب لبنان 15-12-2017 10:45 - نشاطات ميلادية في الكورة بمناسبة الاعياد
الطقس