2018 | 17:05 تشرين الثاني 16 الجمعة
مريضة بحاجة ماسّة الى دم من فئة B+ في مستشفى بهمن للتبرع الرجاء الاتصال على 03581849 | جعجع: لولا وقوف السعودية الى جانب الكثير من الدول العربية والكثير من القضايا العربية المحقة لكان ربما تغيّر وجه منطقة الشرق الأوسط ككل | أفادت غرفة التحكم المروري عن سقوط جريحين جراء تصادم بين سيارة ودراجة نارية في محلة الكولا في بيروت | "سكاي نيوز": نتانياهو يبدأ الأحد مشاورات لتحديد موعد الانتخابات المبكرة بعد فشل مشاوراته مع رئيس حزب البيت اليهودي | الحكومة الألمانية: نكرر مطالبتنا السعودية بالتزام الشفافية والوضوح بشأن مقتل خاشقجي | "التحكم المروري": حركة المرور طبيعية من نهر الكلب الضبيه وانطلياس وصولا الى بيروت بالاتجاهين | مفتشو منظمة الأسلحة الكيماوية يؤكدون استخدام غاز السارين في الهجوم على إدلب في نيسان من العام الماضي | الرئيس عون استقبل النائب اسعد درغام واجرى معه جولة افق تناولت التطورات السياسية الراهنة وحاجات منطقة عكار | تمّ فتح الطريق المؤدية الى جادة شفيق الوزان ما أدى الى حلحلة السير في وسط بيروت | 42 قتيلا على الأقل في حريق في حافلة في زيمبابوي | صحيفة تركية: التسجيل يكشف أن فريق الاغتيال ناقش كيفية قتل خاشقجي قبل وصوله إلى مقر القنصلية | الرئيس عون استقبل نائب رئيس مجموعة البنك الدولي فريد بلحاج بحضور رئيس لجنة المال والموازنة النيابية النائب ابراهيم كنعان |

حزب ميركل يوافق على السعي لتشكيل ائتلاف موسع في ألمانيا

أخبار إقليمية ودولية - الاثنين 27 تشرين الثاني 2017 - 11:11 -

وافق زعماء التكتل المحافظ الذي تتزعمه المستشارة ميركل على السعي لتشكيل "ائتلاف موسع" مع الحزب الديمقراطي الاشتراكي للخروج من المأزق السياسي الحالي، فيما توقعت قيادية من حزب ميركل انطلاق المشاورات بداية العام المقبل.عقد أعضاء حزب الاتحاد الديمقراطي المسيحي البارزون اجتماعا استمر أربع ساعات قال بعده دانييل غونتر رئيس وزراء ولاية شلسفيغ هولشتاين المحافظ للصحفيين"لدينا نية صادقة بتشكيل حكومة فعالة. وأعلنوا موافقتهم على ائتلاف موسع مع الحزب الديمقراطي الاشتراكي "نعتقد تماما أن هذه ليست حكومة أقلية ولكنه تحالف بأغلبية برلمانية. إنه ائتلاف موسع".

من جهتها توقعت يوليا غلوكنه القيادية في حزب ميركل انطلاق مشاورات تشكيل الحكومة بين التكتل المسيحي والاشتراكيين حول برنامج حكومي مشترك بداية العام المقبل.

وأصبح تولي ميركل فترة رابعة محل شك قبل أسبوع عندما انهارت محادثات ثلاثية لتشكيل حكومة ائتلافية مع حزبي الديمقراطيين الأحرار والخضر ولكن الحزب الديمقراطي الاشتراكي ألقى لها بطوق نجاة سياسي يوم الجمعة.

وتحت ضغوط مكثفة للحفاظ على الاستقرار وتفادي إجراء انتخابات جديدة عدل الحزب الديمقراطي الاشتراكي موقفه ووافق على إجراء محادثات مع ميركل ليزيد بذلك احتمال تجديد الائتلاف الموسع الذي حكم ألمانيا خلال السنوات الأربع الماضية أو تشكيل حكومة أقلية.

وأكد عدة زعماء أوروبيون أهمية تشكيل حكومة ألمانية مستقرة بسرعة حتى يتمكن الاتحاد الأوروبي من مناقشة مستقبله بما في ذلك مقترحات قدمها الرئيس الفرنسي إيمانويل ماكرون بشأن إجراء إصلاحات بمنطقة اليورو وخروج بريطانيا من الاتحاد.

ويبدأ الرئيس الألماني فرانك فالتر شتاينماير اليوم الاثنين (27 نوفمبر/ تشرين الثاني 2017) جولة جديدة من المحادثات مع ساسة بارزين، كما يلتقي رؤساء الكتل البرلمانية لأحزاب الخضر والتحالف المسيحي و"اليسار". وتجتمع قيادات الحزب المسيحي الديمقراطي في مقر الحزب بمبنى "كونراد أديناور". كما يجري قادة الحزب الاشتراكي الديمقراطي محادثات لبحث تطورات الوضع، وكذلك قادة حزب الخضر.

وعقب فشل المحادثات الاستطلاعية حول تشكيل ما يعرف باسم حكومة "جامايكا" الائتلافية، دعا شتاينماير المستشارة ميركل ورئيس الحزب الاشتراكي الديمقراطي مارتن شولتس ورئيس الحزب المسيحي الاجتماعي البافاري هورست زيهوفر للاجتماع في قصر الرئاسة "بيليفو" يوم الخميس المقبل.

ح.ز/ و.ب (د.ب.أ /رويترز)