2018 | 11:20 أيار 22 الثلاثاء
رئيس السن ميشال المر يدعو مجلس النواب الى جلسة تعقد عند الثانية عشرة من ظهر غد لانتخاب هيئة مكتبه | جورج عقيص لـ"ان بي ان": نحن مصرون على تنفيذ اتفاقية معراب بالكامل | القضاء العراقي يحكم بالإعدام على جهادي بلجيكي بتهمة الانتماء إلى "داعش" | اللقاء الديمقراطي سيجتمع اليوم من اجل مناقشة وتحديد مرشّحهم لنيابة رئيس مجلس النواب | النائب بلال عبدالله لـ"الجديد": موقف اللقاء الديمقراطي من الرئيس بري ليس جديدا وهناك توافق كبير معه بالعديد من الملفات وسندعمه بموقع رئاسة مجلس النواب | حركة المرور كثيفة من الكرنتينا باتجاه الدورة وصولا الى جل الديب | "التحكم المروري": جريح نتيجة حادث صدم في شارع مار الياس في بيروت | الرئيس عون استقبل سفير ايطاليا في لبنان ماسيمو ماروتي (صورة في الداخل) | سفير إيران لدى بغداد ينفي وجود خلافات بين طهران والصدر | رئيس السن ميشال المر وصل الى ساحة النجمة وتوجّه الى مكتبه الخاص قبل إقامة التشريفات بدخوله رسميا الى المجلس عند الساعة الـ11 | سلاح الجو الإسرائيلي: إسرائيل أول بلد ينفذ هجمات بالمقاتلة الشبح الأميركية الصنع إف-35 | قائد سلاح الجو الاسرائيلي: الايرانيون أطلقوا 32 صاروخا باتجاه الجولان حيث تم اعتراض 4 منها بينما سقطت الصواريخ الاخرى خارج إسرائيل |

حزب ميركل يوافق على السعي لتشكيل ائتلاف موسع في ألمانيا

أخبار إقليمية ودولية - الاثنين 27 تشرين الثاني 2017 - 11:11 -

وافق زعماء التكتل المحافظ الذي تتزعمه المستشارة ميركل على السعي لتشكيل "ائتلاف موسع" مع الحزب الديمقراطي الاشتراكي للخروج من المأزق السياسي الحالي، فيما توقعت قيادية من حزب ميركل انطلاق المشاورات بداية العام المقبل.عقد أعضاء حزب الاتحاد الديمقراطي المسيحي البارزون اجتماعا استمر أربع ساعات قال بعده دانييل غونتر رئيس وزراء ولاية شلسفيغ هولشتاين المحافظ للصحفيين"لدينا نية صادقة بتشكيل حكومة فعالة. وأعلنوا موافقتهم على ائتلاف موسع مع الحزب الديمقراطي الاشتراكي "نعتقد تماما أن هذه ليست حكومة أقلية ولكنه تحالف بأغلبية برلمانية. إنه ائتلاف موسع".

من جهتها توقعت يوليا غلوكنه القيادية في حزب ميركل انطلاق مشاورات تشكيل الحكومة بين التكتل المسيحي والاشتراكيين حول برنامج حكومي مشترك بداية العام المقبل.

وأصبح تولي ميركل فترة رابعة محل شك قبل أسبوع عندما انهارت محادثات ثلاثية لتشكيل حكومة ائتلافية مع حزبي الديمقراطيين الأحرار والخضر ولكن الحزب الديمقراطي الاشتراكي ألقى لها بطوق نجاة سياسي يوم الجمعة.

وتحت ضغوط مكثفة للحفاظ على الاستقرار وتفادي إجراء انتخابات جديدة عدل الحزب الديمقراطي الاشتراكي موقفه ووافق على إجراء محادثات مع ميركل ليزيد بذلك احتمال تجديد الائتلاف الموسع الذي حكم ألمانيا خلال السنوات الأربع الماضية أو تشكيل حكومة أقلية.

وأكد عدة زعماء أوروبيون أهمية تشكيل حكومة ألمانية مستقرة بسرعة حتى يتمكن الاتحاد الأوروبي من مناقشة مستقبله بما في ذلك مقترحات قدمها الرئيس الفرنسي إيمانويل ماكرون بشأن إجراء إصلاحات بمنطقة اليورو وخروج بريطانيا من الاتحاد.

ويبدأ الرئيس الألماني فرانك فالتر شتاينماير اليوم الاثنين (27 نوفمبر/ تشرين الثاني 2017) جولة جديدة من المحادثات مع ساسة بارزين، كما يلتقي رؤساء الكتل البرلمانية لأحزاب الخضر والتحالف المسيحي و"اليسار". وتجتمع قيادات الحزب المسيحي الديمقراطي في مقر الحزب بمبنى "كونراد أديناور". كما يجري قادة الحزب الاشتراكي الديمقراطي محادثات لبحث تطورات الوضع، وكذلك قادة حزب الخضر.

وعقب فشل المحادثات الاستطلاعية حول تشكيل ما يعرف باسم حكومة "جامايكا" الائتلافية، دعا شتاينماير المستشارة ميركل ورئيس الحزب الاشتراكي الديمقراطي مارتن شولتس ورئيس الحزب المسيحي الاجتماعي البافاري هورست زيهوفر للاجتماع في قصر الرئاسة "بيليفو" يوم الخميس المقبل.

ح.ز/ و.ب (د.ب.أ /رويترز)