2018 | 21:02 آب 19 الأحد
المحكمة الاتحادية العليا في العراق تصادق على نتائج الانتخابات البرلمانية التي جرت في 12 أيار | نائب الرئيس الإيراني: طهران تبحث عن حل لبيع نفطها وتحويل الإيرادات رغم العقوبات الأميركية | ظريف: مجموعة العمل الأميركية الخاصة بإيران تمارس ضغوطا وتضلل الرأي العام لكنها ستفشل | التحالف الأميركي: قواتنا ستبقى في العراق للمساعدة في استقرار البلاد في مرحلة ما بعد داعش | وزير الخارجية الإيراني: مجموعة العمل بشأن إيران التي شُكلت حديثا في الخارجية الأميركية تهدف للإطاحة بالدولة الإيرانية لكنها ستفشل | جريصاتي عبر "تويتر": آب يحمل كل الانتصارات على فارق أيام معدودات من 2006 الى فجر الجرود وسوف يحمل بحلول نهايته حلاً للأسر الحكومي إن حسم الحريري خياراته | روجيه عازار لـ"صوت لبنان (93.3)": جنبلاط ليس الممثل الوحيد للدروز فهو حصل على 60 بالمئة من الأصوات وهناك 40 بالمئة يحق لهم بأن يتمثلوا أيضا | قتيل و25 جريحا في 20 حادث سير خلال الـ24 ساعة الماضية | وكالة عالمية: إسرائيل تعلن إغلاق معبر بيت حانون إثر حوادث على الحدود مع قطاع غزة | قوى الأمن: ضبط 1027 مخالفة سرعة زائدة وتوقيف 72 مطلوباً بجرائم مختلفة بتاريخ الأمس | زلزال بقوة 6.3 درجات يهز جزيرة لومبوك الإندونيسية | مصادر نيابية في "المستقبل" لـ"السياسة": الحريري سيواجه سياسة الابتزاز التي يمارسها حلفاء سوريا وإيران بثبات وصبر فهو لن يرضخ لشروطهم وسيستمر في مساعيه حتى تشكيل الحكومة |

منتخب السلة خسر بصعوبة أمام نظيره الأردني في تصفيات كأس العالم

أخبار رياضية - الأحد 26 تشرين الثاني 2017 - 22:11 -

انفرد المنتخب الأردني لكرة السلة بصدارة المجموعة الآسيوية الثالثة، ضمن التصفيات الآسيوية لكأس العالم التي ستقام في الصين في العام 2019، بعدما حقق فوزا مثيرا على نظيره اللبناني وبنتيجة (87- 83) في المباراة التي أقيمت مساء الأحد في صالة الأمير حمزة في العاصمة الأردنية عمان. وبذلك حقق الأردن فوزه الثاني من مباراتين بعد فوزه على سوريا في افتتاح التصفيات الخميس الفائت. بينما تلقى لبنان، الذي يدربه الليتواني راموناس باتاوتاس، خسارته الأولى بعد فوزه الكبير في المباراة الأولى على الهند.

وكان سيطر المنتخب الأردني، الذي يدربه اللاعب الدولي السابق سام دغلاس، على أجواء الربعين الأول والثاني بفضل تماسك لاعبيه بقيادة الأميركي المجنس داركافيز لامار توكر الذي صال وجال وكان نجم اللقاء. وفي الربع الثالث استفاق المنتخب اللبناني قبل ان ينجح اللبنانيون في الربع الرابع بتقليص الفارق الى خمس نقاط قبل 50 ثانية على نهاية اللقاء والى نقطة واحدة (83-84) قبل نهاية المباراة ب21 ثانية. لكن في النهاية نجح المنتخب الاردني بانهاء اللقاء بفارق اربع نقاط (87-83).

وكان المنتخب الأردني بدأ المباراة بتفوق واضح وتقدم (4-2) (7-2) وصولا الى (24-17) ولينتهي الربع الأول بتقدم الأردن (26-17). وفي الربع الثاني واصلت الماكينة الأردنية التهديف (34-23) والفارق 11 نقطة وسط محاولة لبنانية لتقليص الفارق (36-45) مع انتهاء الربع الثاني.

وفي الربع الثالث، تقدم اردني ثم محاولة لبنانية للعودة خاصة من اللاعب احمد ابراهيم الذي سجل خمس نقاط متتالية في ظرف ثوان عدة، ولينتهي الربع الثالث لمصلحة الأردن (65 - 58) وبفارق سبع نقاط.

وفي الربع الرابع، نجح اللبنانيون في تضييق الفارق حتى وصل الى نقطة واحدة (83-84) بفضل عدد من اللاعبين وعلى رأسهم وائل عرقجي وباسل بوجي الذي أهدر رمية حرة كانت كفيلة بمعادلة النتيجة لو سجلها ليحتسب خطأ تقني على ايلي اسطفان ولينجح الأردنيون في الفوز بالمباراة (87-83) بعدما كادوا يخسرون اللقاء في الوقت القاتل من المباراة. والحقيقة تقال انه لو سجل اللبنانيون الرميات الحرة التي اضاعوها منذ بداية اللقاء لكانت النتيجة مغايرة حتما.

مثل لبنان: جان عبد النور (قائد المنتخب)، ايلي اسطفان، وائل عرقجي، نديم سعيد، باسل بوجي، علي حيدر، علي كنعان، علي مزهر، احمد ابراهيم، شارل تابت، جاد خليل وأتر ماجوك.

مثل الأردن: محمد عبدين، امين ابو حواس، يازن الطويل، سامي بزاي، احمد الهمرشي، احمد عبيد، يوسف ابو الوزنة، زيد عباس، محمد حسين، مالك كنعان وموسى الوادي وداركافيز لامار توكر.

وبعد مباراتي الأحد تستريح المنتخبات بانتظار الجولة الجديدة في شباط المقبل.

مباريات لبنان
وفي ما يلي برنامج مباريات المنتخب اللبناني في الدور الاول:
- 23 شباط: سوريا - لبنان (ملعب نهاد نوفل)
- 26 شباط: الهند - لبنان (في الهند)
- 28 حزيران: لبنان - الاردن (ملعب نهاد نوفل)
- 1 تموز: لبنان - سوريا (ملعب نهاد نوفل)