Lebanon Web Design
اتيح لمتصفحي موقعنا من الهواتف الذكية تبويب خاص يسهل متابعة الأخبار، بينما يبقى التبويب العادي متوفراً من الالواح الالكترونية التي يزيد حجمها عن 7 انش
مقالات مختارة
الترّيث... كاشف النيّات
فؤاد ابو زيد

بعد الانتهاء من الاحتفال بذكرى استقلال لبنان 74 سنة، بحضور رسمي مكتمل في الشكل، وناقص في المضمون، اجتمع رئيس الحكومة المستقيل تلفزيونياً سعد الحريري بالرئيس العماد ميشال عون في قصر بعبدا ليقدم استقالته الخطية مباشرة للرئيس عون، ويفتح قلبه للشخص الذي يعتبره كوالده، واسرّ اليه بالاسباب الحقيقية التي حملته على الاستقالة المفاجئة، والتي عانى منها حوالى السنة، قبل ان يفجرّها صاروخ الرياض الذي رسم خطاً بالنار بين لبنان ما قبل الصاروخ ولبنان ما بعده، ولان عون يدرك صعوبة تشكيل حكومة جديدة بالحريري او بغيره في هذه الظروف الصعبة، تمنى على الحريري التريث وعدم تقديم استقالة خطية، لانه ملزم بقبولها وفق الدستور، والبدء باستشارات ملزمة تنتج منها تسمية رئيس الحكومة الذي سيكلف بتشكيل حكومة جديدة، وربما لا يكون سعد الحريري، ولكن عون يفضّل الحريري على ما عداه، وتنقل عنه مصادر مطلعة انه يرغب ان ينهي عهده كما بدأه، مع سعد الحريري، فضبّ الحريري استقالته في جيبه، متسلحاً بشعور عارم بأن الرئيس عون ورئيس مجلس النواب نبيه برّي، الخائفين على مصلحة البلد من الايام السود المقبلة، سيبذلان المستحيل لإقناع حليفهما حزب الله، ان الوقت قد حان لانقاذ لبنان من حصار عربي مالي واقتصادي وسياسي وديبلوماسي، يقابله تشدد اميركي واوروبي في فرض عقوبات على حزب الله، لن ترحم لبنان، ناهيك بالتهديدات الاسرائيلية بإعادة لبنان الى العصر الحجري.
اللبنانيون ارتاحوا الى تريث الحريري، خصوصاً بعد الانفراج السريع الذي حصل على الصعيدين المالي والاقتصادي، الا انهم ما زالوا يحبسون انفاسهم لمعرفة ما سوف تأتيه الايام المقبلة، فهل ينجح الحوار هذه المرة، ويذهبون الى لبنان جديد افضل، ام انهم باقون رهينة الخلافات التي تمزّقه بسبب عدم التفاهم على مفهوم واحد للسيادة والحرية والمساواة ومصلحة لبنان، وعلى الدولة القوية القادرة صاحبة القرار الوحيد على كامل التراب اللبناني.
سبق لي واشرت في آخر مقال لي بتاريخ 19 الجاري ان لبنان يعوّل على تدخل مصري لمساعدة لبنان بالتعاون مع فرنسا، بتوجيه من الرئيس عبد الفتاح السيسي، يقوم به وزير الخارجية المصري سامح شكري، ولذلك فان اقتراح عون بالتريّث وقبول الحريري ليس بعيداً عن تفاهم فرنسي - مصري - اميركي، دخل على خطه رئيس جمهورية قبرص الذي ينوي تقديم مشروع متكامل لحلّ المشكلة اللبنانية في الايام المقبلة، وسوف يكون هذا النشاط الخارجي جزءاً من طاولة البحث بداية بين عون والحريري، وقد تتوسع لاحقاً اذا تم التوافق على الاساسيات.
***
في مطلق الاحوال، لا يعرف بعد، مدى التنازل الذي يمكن ان يقدّمه كل فريق لضمان اخراج من المحنة الواقع فيها منذ زمن، وقد تكون اشارة السيد حسن نصرالله في آخر ظهور تلفزيوني، الى ان الانتصار على دولة داعش قد تمّ في العراق وسوريا، وانه لا يتدخل في اليمن وفي اي دولة عربية، بداية استعداده لاخذ خطوات تساعد في الانفراج الداخلي، ويمكن البناء عليها لمعرفة حدود هذه الخطوات، كما ان خطاب الرئيس عون في ذكرى الاستقلال كان بالنسبة الى معظم اللبنانيين موزوناً ومتوازناً وارتاح اليه «المستقبليون»، كما انه سبق لوزير الخارجية جبران باسيل ودعا سعد الحريري الى العودة وطرح مآخذه وهواجسه في حوار جدي، وسوف يجد نيّة حقيقية في تصويب ما يمكن تصويبه.
هذه اللحظة قد اتت، بعودة الحريري، ولا ينقص سوى تعميم النيّة الطيّبة على الجميع، بوضع مصلحة لبنان وسيادته وكرامته فوق كل اعتبار، واذاك، لا شيء يحول او يمنع توافق اللبنانيين على ان الدولة اللبنانية هي المظلة الوحيدة التي تحمي الوطن والشعب، وعندئذ فقط يمكن القول ان الجميع بدأ يتكلم اللبنانية على قاعدة «لبنان اولاً واخيراً».
فؤاد ابو زيد - الديار

ق، . .

مقالات مختارة

18-12-2017 06:52 - نبيه برّي... "الاستاذ" 18-12-2017 06:50 - "داعش" تُبدِّل ساحاتها وتُبقي على وظيفتها 18-12-2017 06:46 - لماذا قام الحريري بتحييد سامي الجميل عن الصراع؟ 18-12-2017 06:44 - هل ندِم جعجع على ترشيح عون؟ 18-12-2017 06:41 - مكاسب "الأزرق" و"البرتقالي" من التحالف الإنتخابي 18-12-2017 06:33 - ملاحظات رئاسية! 18-12-2017 06:30 - تلامذة نازحون يحتلّون "شوارع"... هرج ومرج وتضارُب بالسكاكين 18-12-2017 06:27 - الإختيار الإلزامي بين أوسلو وكراكاس 18-12-2017 06:17 - في "مشكلة" العبادي 18-12-2017 06:15 - الموسم الانتخابي و"معترك تسييسه" مع انطلاقة العدّ العكسيّ له
18-12-2017 06:12 - حزب الله أطلق "نفير" الانتخابات على وقع توسع "الائتلاف الدولي" ضدّه 18-12-2017 06:09 - أسبوعان على تصفية علي عبدالله صالح 17-12-2017 07:07 - العرب وإسرائيل 17-12-2017 07:06 - شكراً ترامب لقد وحّدت الصفوف..! 17-12-2017 06:58 - عيون وآذان "ماكرون ينفذ ما عجز ترامب عنه" 17-12-2017 06:57 - في أن الأساطير ليست واقعاً 17-12-2017 06:56 - موسم القدس الذي لا يُفوّت 17-12-2017 06:52 - ترامب يقود الجمهوريين إلى خسارة الكونغرس 17-12-2017 06:51 - الأمر الواقع ... في سوريا أيضاً! 17-12-2017 06:43 - قيادة المرأة والسينما ... ماذا بعد؟ 17-12-2017 06:42 - إدارة ترامب والكلام الجميل عن إيران 17-12-2017 06:41 - فلسطين ستتحرر بإذن الله! 16-12-2017 07:11 - أيقونة المطران أندره حداد 16-12-2017 07:10 - الحريري يعمل على تقريب وجهات النظر ولقاء بين فرنجية وباسيل 16-12-2017 07:06 - في فمه.... صخرة ! 16-12-2017 07:06 - روسيا عرابة التسويات 16-12-2017 07:05 - اشارة فرنسية ألزمت الحريري ابتلاع «البحصة» 16-12-2017 06:53 - تحالف رباعي 16-12-2017 06:46 - الحريري: «القوات» حليفتنا! 16-12-2017 06:44 - سياسات مُتضاربة بين «الفدرالي» والكونغرس 16-12-2017 06:43 - كيف يقبل لبنان «هِبَات» من دولة خسِرت صفة «العُظمى»!؟ 16-12-2017 06:42 - تسويةٌ حدودها عبور النهر 15-12-2017 07:16 - ما قبل عرسال ليس كما بعدها 15-12-2017 06:58 - قرار الحكومة بعدم التعاطي مع النظام السوري سقط 15-12-2017 06:56 - لبنان يتلقى «نصائح» أميركية «مسمومة» 15-12-2017 06:55 - الخيبة من بوتين بعد ترامب 15-12-2017 06:38 - الحريري: "القوات" حليفتنا! 15-12-2017 06:37 - الدول "التحريفيّة" و"المُتحايلة" في عقيدة ترامب 15-12-2017 06:35 - ترامْبْ: أوْ فَتى العروبة الأغرّ 15-12-2017 06:34 - قصة "نوم" جعجع على وسادة "كوابيس" الحريري 15-12-2017 06:28 - ما هي المكاسب التي حصَّلها لبنان في رخصتَي النفط؟ 15-12-2017 06:21 - جرعات دعم مستمرة للبنان السياسي و"العسكري" 15-12-2017 06:11 - بوتين الأميركي... 15-12-2017 06:10 - قِمَمْ ! 14-12-2017 06:59 - موسكو وباريس تتسابقان على "تركة" واشنطن 14-12-2017 06:51 - جُهود كثيفة لإنجاح تحالف «المُستقبل» و«الوطني الحُرّ» 14-12-2017 06:51 - الجبير «سرّب» لرئيس الحكومة معلومات عن «الخونة» 14-12-2017 06:48 - التحالف الخماسي لن يحصل لأن الحريري لن يجتاز الخط الأحمر لمحمد بن سلمان 14-12-2017 06:29 - الأوروبيّون للبنان: طبِّقوا الإلتزامات 14-12-2017 06:27 - لهذه الأسباب تأجَّل "بَق البحصة"!
الطقس