2018 | 02:49 تشرين الأول 24 الأربعاء
بومبيو: سألغي تأشيرات الدخول لمن تثبت مسؤوليتهم عن وفاة خاشقجي والمصالح الاستراتيجية المشتركة مع السعودية لا تزال قائمة | ترامب: أردوغان كان قاسيًا جدًا في تصريحاته عن السعودية | كنعان: العهد للانجاز لا للكلام وأمام الحكومة العتيدة مسؤولية كبيرة لمقاربة اولويات اللبنانيين واذا لم نضع اليوم المصلحة الوطنية فوق اي مصلحة اخرى بضوء التحديات التي تنتظرنا فمتى نقوم بذلك؟ | بولتون: الـ"FBI" لم ترصد حتى آلان ما يدل على تدخل موسكو في انتخابات الكونغرس النصفية | باسيل يلتقي الحريري في بيت الوسط بعيداً عن الاعلام | "ام تي في": موضوع تمثيل السنة المستقلين غير موجود على جدول أعمال الرئيس الحريري | مصادر بري للـ"ام تي في": العقدة الحكومية داخلية وليست خارجية وعن تمثيل السنة المستقلين طالب بري منذ اليوم الاول لعملية التشكيل بتمثيلهم بوزير واحدٍ | اوساط متابعة لعملية التأليف للـ"او تي في": لا نزال متفائلين بالتشكيل في الايام المقبلة لان هامش المناورة بات ضيقاً ولا حجج لوضع العراقيل في الايام المقبلة | مصادر القوات للـ"او تي في": تقدمنا بعدة طروحات للرئيس المكلّف وننتظر الاجابة حتى الساعة والامور ليست معقّدة بقدر ما هي متشابكة | "المستقبل": موضوع السنة المستقلين غير موجود على جدول اعمال الحريري ولا على جدول اتصالاته المتعلقة بتاليف الحكومة | مصادر الرئيس المكلف لـ"المستقبل": الحكومة ستتألف في غضون الايام المقبلة وان مساحة التجاذب السياسي تنحسر لمصلحة تأليف الحكومة | "ان بي ان": الحريري يمكن ان يتنازل عن حقيبة الاتصالات لصالح القوات اللبنانية لتسهيل ولادة الحكومة |

روسيا واليابان تبحثان معاهدة السلام وكوريا الشمالية وسوريا

أخبار إقليمية ودولية - الجمعة 24 تشرين الثاني 2017 - 11:54 -

أعلن وزير الخارجية الياباني، تارو كونو، اليوم الجمعة، أنه يعتزم أن يبحث مع نظيره الروسي، سيرغي لافروف، مواضيع معاهدة السلام بين البلدين وكوريا الشمالية وسوريا.
 وقال كونو في بداية لقائه مع لافروف: "في هذه المرة، أود لو نجري معكم مناقشة مستفيضة حول مسائل مختلفة: بالدرجة الأولى، القضايا ذات الطابع الثنائي، بما في ذلك مسألة عقد معاهدة سلام، وكذلك المشاكل ذات الطابع الدولي، مثل كوريا الشمالية وسوريا".
ودعى كونو نظيره الروسي لزيارة طوكيو.

وقال كونو بهذا الصدد: "أنا مسرور جدا بإتاحة هذه الفرصة لي للقاء بكم في موسكو. وفى المرة القادمة سأنتظركم في طوكيو."

وتطالب اليابان في حديثها عن إبرام معاهدة سلام بين البلدين، بجزر كوريل الجنوبية (كوناشير، وشيكوتان، وإيتوروب، وهابوماي)، في الوقت الذي تتحدث فيه روسيا عن أن جزر كوريل الجنوبية انضمت إلى الاتحاد السوفياتي بنتيجة الحرب العالمية الثانية وسيادة روسيا عليها، ولها صياغة قانونية دولية، وليست موضع شك.