2018 | 06:22 تشرين الثاني 16 الجمعة
الخارجية الاميركية: البيان السعودي خطوة جيدة بالاتجاه الصحيح | فيصل كرامي للـ"ام تي في": اذا كان الحريري حريص على صلاحيات السنّة ومصالحهم فنحن معه في ما قاله بموضوع "بي السنّة" في لبنان | مريض بحاجة ماسّة الى دم من فئة AB+ في مستشفى الروم - الاشرفية للتبرع الرجاء الاتصال على 03565494 | "ان بي سي" عن مسؤول تركي: الحكومة التركية لا ترى رابطا بين قضية قتل خاشقجي وقضية غولن | مبعوث ترامب لسوريا: ليس لدينا شريك أفضل من السعودية | قيادة الجيش: توقيف ياسر سيف الذي أقدم على قتل شقيقته وإصابة زوجها في بحنين- المنية | الهومنتمن انطلياس للسيدات يتوج بلقب كأس السوبر 2018 بكرة السلة بعد فوزه على الرياضي بنتيجة 67-52 | عائلة ياسر س. الذي أقدم على قتل شقيقته وإصابة زوجها في محلة بحنين- المنية سلّمته لإستخبارات الجيش في الشمال | جهاد الصمد لـ"الجديد": لن نقبل المضي في حكومة يملك فريق سياسي واحد الثلث المعطل فيها | باسيل: على الجميع ان يتساعد لتشكيل حكومة مبينة على التفاهم الوطني والوحدة الوطنية و"نعدكم بالخير" | باسيل من بكركي: الموعد كان محددا سابقا لكن شاءت الصدف ان يكون غداة مصالحة القوات والمردة واهنئهما على ذلك | الأناضول: الأمم المتحدة تدعو إلى تقديم جميع المتورطين في جريمة قتل خاشقجي إلى العدالة |

النفط ينخفض بفعل إغلاق خط أنابيب

أخبار اقتصادية ومالية - الجمعة 24 تشرين الثاني 2017 - 08:08 -

تراجعت أسعار النفط، الخميس، مع انخفاض الخام الأميركي بعيدا عن أعلى مستوى في عامين، والذي بلغه في الجلسة السابقة، لكن إغلاق خط أنابيب كيستون وانخفاض مخزونات الوقود استمر في دعم الأسواق على الرغم من المخاوف بشأن زيادة الإنتاج.
وبحلول الساعة 07:49 بتوقيت غرينتش انخفضت أسعار العقود الآجلة لخام غرب تكساس الوسيط الأميركي 13 سنتا أو ما يعادل 0.2 بالمئة إلى 57.89 دولار للبرميل، لكنها ما زالت قريبة من مستوى 58.15 دولار للبرميل الذي بلغته، الأربعاء، وهو أعلى مستوى منذ 2015.

وبلغت العقود الآجلة لخام القياس العالمي مزيج برنت 63.14 دولار للبرميل منخفضة 18 سنتا أو ما يعادل 0.3 بالمئة عن سعر الإغلاق السابق.

وتلقى خام غرب تكساس الوسيط دعما من إغلاق خط أنابيب كيستون، الذي يعمل بطاقة 590 ألف برميل يوميا وهو أحد أكبر خطوط أنابيب النفط الخام الممتدة من كندا إلى الولايات المتحدة، وكذلك من انخفاض جديد في مخزونات الوقود التجارية التي جاءت على الرغم من ارتفاع قياسي في إنتاج الولايات المتحدة من النفط.

وانخفضت مخزونات النفط الأميركية 1.9 مليون برميل في الأسبوع المنتهي في 17 نوفمبر إلى 457.14 مليون برميل، وتراجعت المخزونات 15 بالمئة من مستوياتها القياسية المسجلة في مارس إلى ما دون مستويات 2016.

وتشهد الأسواق أيضا تقلصا في الفجوة بين المعروض والطلب عالميا بسبب الجهود، التي تقودها منظمة البلدان المصدرة للبترول (أوبك) ومجموعة من المنتجين المستقلين من بينهم روسيا لكبح الإنتاج.