2018 | 18:38 تشرين الثاني 14 الأربعاء
باسيل: مباركة المصالحة بين المردة والقوات برعاية بكركي وكل مصالحة لبنانية اخرى فكيف اذا اتت لتختم جرحاً امتدّ 40 عاما ولتستكمل مساراً تصالحيّاً بدأ مع عودة العماد عام 2005 | "الوكالة الوطنية": طريق عيناتا - الأرز سالكة للسيارات المجهزة ورباعية الدفع بسبب تراكم الثلوج | حزب الله: انتصار غزة على العدو هو ثمرة لصمود الشعب الفلسطيني ووحدة فصائل المقاومة | الحريري: المصالحة بين القوات اللبنانية وتيار المردة صفحة بيضاء تطوي صفحات من الألم والعداء والقلق | بيان المصالحة: عزاؤنا الوحيد أن تضحيات الشهداء أثمرت هذا اللقاء التاريخي بعيداً عن أي مكاسب سياسية ظرفية | بيان المصالحة: يعلن تيار المردة وحزب "القوات" إرادتهما المشتركة في طي صفحة الماضي الأليم مع التأكيد على ضرورة حلّ الخلافات والتوجه إلى أفق جديد | بيان المصالحة: يلتقي في بكركي وبرعاية الراعي رئيس "تيار المردة" سليمان فرنجية ورئيس "القوات" سمير جعجع ترسيخاً لخيار المصالحة الثابت والجامع | كوريا الجنوبية تعلن انخفاض صادراتها النفطية من إيران إلى صفر في تشرين الاول الماضي مقابل 1.7 مليون برميل العام الماضي | مجلس الأمن يصوت بالاجماع لرفع العقوبات عن إريتريا | انتهاء اللقاء بين الراعي وجعجع وفرنجية في بكركي | خلوة في هذه الأثناء تجمع البطريرك الراعي وجعجع وفرنجية | البطريرك الراعي في كلمة خلال لقاء المصالحة بين فرنجية وجعجع في بكركي: ما أطيب وما أجمل أن يجلس الأخوة معاً |

الجزائر.. بوتفليقة يدلي بصوته في الانتخابات المحلية

أخبار إقليمية ودولية - الجمعة 24 تشرين الثاني 2017 - 07:46 -

بدأت عملية فرز الأصوات في مجمل الولايات الجزائرية في الانتخابات المحلية بعد قرار وزارة الداخلية تمديد التصويت في عدد من الولايات للسماح للناخبين المتأخرين بالإدلاء بأصواتهم.

وصوت الرئيس الجزائري عبد العزيز بوتفليقة برفقة شقيقيه السعيد وناصر في الانتخابات المحلية في الجزائر لاختيار ممثلي الشعب الجزائري في المجالس البلدية والولايات.

وأدلى بوتفليقة بصوته في مدرسة البشير الإبراهيمي بحي الأبيار في الجزائر العاصمة.

وبلغت آخر نسبة تصويت أعلن عنها حتى الخامسة مساء 46.34 بالمائة، ويتوقع أن تزيد نسبة التصويت النهائية، والتي سيعلن عنها إلى أكثر من النسبة التي سجلت في آخر انتخابات جرت في مايو/أيار الماضي، وتخص انتخاب البرلمان والتي بلغت 37 بالمائة.

وجرت الانتخابات المحلية في الجزائر في ظروف هادئة بالرغم من تنديد الأحزاب ببعض التجاوزات على مستوى العديد من مراكز الانتخاب في خمس ولايات جزائرية.

ويأمل العشرات من الشباب أن تتحسن ظروف المعيشة في الجزائر، خصوصا بعد الوعود، التي طرحها المرشحون السياسيون من خلال برامجهم خلال الحملة الانتخابية.

وطالب بعض المترشحين، عبر مواقع التواصل الاجتماعي، من المواطنين الإقبال على مراكز الانتخاب قبل إغلاقها.

وشددت مديرية الأمن المراقبة على العديد من الطرقات والمدن وخاصة في الولايات الكبرى، تفاديا لتجاوزات أمنية، كما كثفت الأجهزة الأمنية تواجدها في مختلف مراكز الاقتراع.