Lebanon Web Design
اتيح لمتصفحي موقعنا من الهواتف الذكية تبويب خاص يسهل متابعة الأخبار، بينما يبقى التبويب العادي متوفراً من الالواح الالكترونية التي يزيد حجمها عن 7 انش
مقالات مختارة
أسعار الفوائد المرتفعة لن تعود إلى طبيعتها قبل أشهر
ايفا ابي حيدر

الاجراءات المالية الاستثنائية التي تمّ اتخاذها خلال الأزمة السياسية التي نشأت عقب استقالة رئيس الحكومة، والظروف التي أحاطت بها، وأدّت فيما أدّت الى رفع اسعار الفوائد للجم الطلب على الدولار، لن تعود الى طبيعتها سوى تدريجياً، وما حصل في ايام قد يستغرق اشهرا لاعادته كما كان.
قلب اعلان رئيس الحكومة سعد الحريري تريثة بالاستقالة المشهد المالي في لبنان أمس الذي كان قد دخل في نفق غامض، رأساً على عقب. وكان الاسبوع الماضي شهد ارتفاعا في الطلب على الدولار ما دفع بحاكم مصرف لبنان رياض سلامة الى السماح برفع الفائدة على الليرة حفاظاً على سعر صرف العملة.

اليوم، تغير المشهد كليا، وقد تجلى ذلك بالتطمينات الذي اعلنها حاكم مصرف لبنان في تصريح لـ«رويترز» قال فيه ان «اليوم (أمس) الأسواق مختلفة، والوضع عاد إلى ما كان عليه في السابق، وأن التكلفة ستبدأ في التناقص الآن.

وقال: اليوم السوق عكست وضعها، فنحن نشتري دولارات». وطمأن الى أن التأثير النقدي الناجم عن الأزمة السياسية في لبنان ما زال محدودا وإن هناك استقرارا نقديا.

واعتبر ان تعليق رئيس الوزراء سعد الحريري استقالته خففت من حدة الأزمة السياسية. وأشار الى تكلفة لدعم ربط الليرة اللبنانية بالدولار «لكننا كنا مستعدين بالفعل».

ورداً على سؤال، امتنع سلامة عن الإفصاح عن حجم ما تم إنفاقه لدعم الليرة اللبنانية. وقال: في العادة لا نعطي أرقامنا في خصوص التدخل».

وفور اعلان الحريري تريثه بالاستقالة، ارتفعت سندات لبنان الدولارية بجميع فئاتها يوم الأربعاء بينما نزلت علاوة العائدات وتكلفة التأمين على ديون لبنان. وارتفع العديد من السندات الدولارية سنتا أو أكثر لتتجه لتعويض معظم الخسائر التي منيت بها بعد استقالة الحريري.

وارتفع إصدار 2027 مسجلا أكبر المكاسب عند 1.68 سنت ليجري تداوله عند 94.25 سنت.

ونزل متوسط فارق عائد سندات لبنان السيادية الدولارية فوق السندات الأميركية تسع نقاط أساس إلى 521 نقطة أساس وهو أضيق فارق منذ السادس من تشرين الثاني.

وبحسب بيانات آي.اتش.اس ماركت فإن تكلفة التأمين على ديون لبنان لخمس سنوات تراجعت 17 نقطة أساس عن إغلاق يوم الثلاثاء إلى 549 نقطة أساس.

حيال هذه المؤشرات وهذا التحسّن في الاسواق، هل تعود الفائدة على الودائع اللبنانية الى الانخفاض؟ وماذا عن ارتفاع الفوائد على القروض بنسبة 2 في المئة، هل لا تزال قيد التنفيذ مطلع الجاري ام انها ستتأثر تراجعاً؟

لم يستبعد رئيس قسم الابحاث والدراسات في مصرف لبنان والمهجر مروان مخايل ان تعود الفوائد على الودائع لتتراجع بعدما خفّت حدة الأزمة السياسية وانتفاء الاسباب الموجبة التي دفعتها صعوداً، مؤكداً ان الفوائد على الودائع لا تتراجع بالسرعة نفسها التي تتحرك فيها الاسهم، فهي لا شك ستعود الى النسب التي كان معمولا بها قبل الأزمة السياسية لكن تدريجيا.

وقال لـ»الجمهورية»: صحيح ان الأزمة انتهت لكن المودعين يبقون في حالة ترقب بانتظار ان تتبلور الامور بشكل نهائي، وليعود مجلس الوزراء الى الانعقاد وممارسة رئيس الحكومة صلاحياته، عندها تبدأ الفوائد بالتراجع.

وشرح انه اذا ارتفعت الفائدة 1 في المئة على الودائع فإننا سنبدأ نشهد على تراجعها تدريجيا وليس دفعة واحدة. وعن معدل الفوائد المعمول بها قبل الأزمة قال: كانت تتراوح ما بين 6 و 7 في المئة، وتختلف حسب حجم الايداع ومدة تجميد الحساب، اما بعد الأزمة فارتفعت الفائدة الى ما بين 8 و 9 في المئة.

رفع فائدة القروض

وعن مصير تعميم جمعية المصارف الذي اوصى برفع الفوائد على القروض بنسبة 2 في المئة بدءا من مطلع الشهر المقبل، قال: ان هذا التعميم اتى نتيجة ارتفاع الفوائد على الودائع بالليرة اللبنانية، والنسبة اوصت بها BRR اي Beirut Reference Rate استناداً الى كلفة الاموال على المصارف.

فبعدما لحظت ان كلفة الاموال على الفوائد من خلال الودائع ارتفعت، ارتفعت قيمة BRR تلقائيا. وأوضح ان BRR غير ملزم للمصارف ولا حتى تعميم جمعية المصارف ملزم، والمغزى من تعميم جمعية المصارف الاشارة الى ان معدل الفائدة المرجعية في سوق بيروت ارتفع، لذا بامكان المصارف ان ترفع الفوائد على القروض.

وأوضح ان كل مصرف يقيس حجم الاموال التي جمدت او اعطيت عليها فوائد مرتفعة وعلى هذا الأساس يضع الفائدة على القروض، مؤكداً ان هذه الفائدة ستنخفض بدورها تدريجياً مع تحسن أوضاع الاسواق.

ومن المتوقع ان تبدأ المصارف برفع قيمة الفوائد على القروض التي تعطيها وتعود لتخفض نسبة الفائدة على الودائع على أن يلتقي هذان العاملان في مكان ما في وقت ما فتعود الامور الى ما كانت عليه قبل الأزمة.

ايفا ابي حيدر - الجمهورية

ق، . .

مقالات مختارة

15-12-2017 07:16 - ما قبل عرسال ليس كما بعدها 15-12-2017 06:58 - قرار الحكومة بعدم التعاطي مع النظام السوري سقط 15-12-2017 06:56 - لبنان يتلقى «نصائح» أميركية «مسمومة» 15-12-2017 06:55 - الخيبة من بوتين بعد ترامب 15-12-2017 06:38 - الحريري: "القوات" حليفتنا! 15-12-2017 06:37 - الدول "التحريفيّة" و"المُتحايلة" في عقيدة ترامب 15-12-2017 06:35 - ترامْبْ: أوْ فَتى العروبة الأغرّ 15-12-2017 06:34 - قصة "نوم" جعجع على وسادة "كوابيس" الحريري 15-12-2017 06:28 - ما هي المكاسب التي حصَّلها لبنان في رخصتَي النفط؟ 15-12-2017 06:21 - جرعات دعم مستمرة للبنان السياسي و"العسكري"
15-12-2017 06:11 - بوتين الأميركي... 15-12-2017 06:10 - قِمَمْ ! 14-12-2017 06:59 - موسكو وباريس تتسابقان على "تركة" واشنطن 14-12-2017 06:51 - جُهود كثيفة لإنجاح تحالف «المُستقبل» و«الوطني الحُرّ» 14-12-2017 06:51 - الجبير «سرّب» لرئيس الحكومة معلومات عن «الخونة» 14-12-2017 06:48 - التحالف الخماسي لن يحصل لأن الحريري لن يجتاز الخط الأحمر لمحمد بن سلمان 14-12-2017 06:29 - الأوروبيّون للبنان: طبِّقوا الإلتزامات 14-12-2017 06:27 - لهذه الأسباب تأجَّل "بَق البحصة"! 14-12-2017 06:25 - السعودية ولبنان بعد الاستقالة وطيِّها 14-12-2017 06:22 - قمّة القدس... لماذا في بكركي؟ 14-12-2017 06:20 - هل يتم رفع السرِّية المصرفية عن قضايا الفساد؟ 14-12-2017 06:16 - عون "المسيحيّ".. كلمة العرب في "قِمة الإسلام" 14-12-2017 06:04 - "الدور" الأميركي! 13-12-2017 07:03 - ماذا يقول "الخونة والإنقلابيون" للحريري؟ 13-12-2017 07:01 - باسيل يَرسم سقفَ مواجهة تهويد القدس 13-12-2017 06:58 - الحريري "يبقّ البحصة"... ويبدأ التحوّل 13-12-2017 06:57 - متفقداً... 13-12-2017 06:56 - ما بعد الغضب 13-12-2017 06:52 - المخابرات الأميركية تنشر مذكرات بن لادن الخصوصية": علينا كأولوية اغتيال الرئيس علي صالح 13-12-2017 06:51 - قرار غريب في توقيت مريب 13-12-2017 06:50 - بأيّ معنى "تمّت الحجّة" على عملية التسوية في المنطقة؟ 13-12-2017 06:47 - كيف سيتعامل لبنان مع تحويله "مُقاوَمة لاند" لمِحور إيران؟ 12-12-2017 18:14 - مرتا مرتا ... المطلوب واحد 12-12-2017 07:03 - تسوية الحريري "2": "السعودية خط أحمر" و"فرنسا الأم الحنون" 12-12-2017 07:00 - "القوات" تحشد لمعركة بعبدا... و"التيار" يتمسّك بـ"ثلاثيّته" 12-12-2017 06:57 - هذا هو "جرم" الخزعلي... إن لم يخرق "النأي بالنفس"!؟ 12-12-2017 06:56 - إنتصار بوتين والعبادي... ومصير "الحرس" و"الحشد" 12-12-2017 06:54 - "داعش" تفرج بعد 5 سنوات عن شباب أقيمت مآتمهم... فهل من أمل للمطرانَين وكسّاب؟ 12-12-2017 06:48 - 12 عاماً على قَسَم جبران... ونبقى موحّدين 12-12-2017 06:45 - القدس تعيد للكوفية حضورها: وهج فلسطين العائد 12-12-2017 06:44 - "بحث" الحلّ السوري "ينطلق" في العام الجديد 12-12-2017 06:43 - إلى اللقاء في جنيف -9 12-12-2017 06:42 - "بابا نويل" الروسي! 11-12-2017 06:56 - "حزبُ الله"... خطّ ثانٍ أو تصرّف عفويّ؟ 11-12-2017 06:55 - أورشليمُ تـَرجُمُ بائعَها 11-12-2017 06:53 - بري: أغلقوا السفارات! 11-12-2017 06:52 - "فيديو الخزعلي" يتحدّى "فيديو الاستقالة"! 11-12-2017 06:49 - ما حقيقةُ التسجيلاتِ الصوتيّة التي نُشرت؟ 11-12-2017 06:48 - رصاصُ عين الحلوة يُرعب صيدا والجوار 11-12-2017 06:46 - غش وتلاعب في الأسعار في موسم الأعياد؟
الطقس