2018 | 12:09 تشرين الأول 22 الإثنين
البابا فرنسيس يلتقي في هذه الأثناء البطريرك الراعي في الكرسي الرسولي في الفاتيكان | مصادر في القوات للـ"ال بي سي": المساعي متواصلة وافكار جديدة تطرح لا بد من ان تؤدي الى نتائج ايجابية ومسألة وزارة العدل لن تكون سببا لصدام مع الرئيس عون في حال قرر الاحتفاظ بالحقيبة | 5 موظفين أتراك في القنصلية السعودية في اسطنبول يدلون بشهاداتهم في تحقيق خاشقجي | "سكاي نيوز": مقتل شاب فلسطيني برصاص الجيش الإسرائيلي قرب الحرم الإبراهيمي في الخليل بزعم محاولته تنفيذ عملية طعن | وزير خارجية إندونيسيا: الرئيس الإندونيسي يلتقي بوزير الخارجية السعودي ويعبر عن أمله في أن يكون التحقيق في مقتل خاشقجي "شفافا وشاملا" | كرامي لـ"صوت لبنان (100.5)": ما نسمعه في الاعلام هو سابق لاوانه وبعض الافرقاء يعاهدون على المتغيرات الخارجية كي يفرضوا شروطهم في تشكيل الحكومة | سعد لـ"صوت لبنان (100.5)": المشاورات حثيثة للوصول الى حل يناسب الجميع واخراج الحكومة من عنق الزجاجة في خلال ايام والاتصالات مع القوات تدور حول 4 حقائب وزارية ونيابة الرئاسة | 88 بالمئة من اللاجئين يريدون العودة إلى سوريا لولا فقدان الأوراق | فتح معبر نصيب يطبع علاقات سوريا الاقتصادية مع الجوار | ابراهيم سلوم: نأمل ان تتشكل الحكومة لما في ذلك مصلحة للبنان وإقتصاده | الشيعة "بيضة قبّان" الحكومة | تَعَهُّد وقبول ثم اجتماع |

تأكيد حصري لـ DW: القمة الخليجية القادمة ستنعقد بحضور قطر دون إغلاق الجزيرة

أخبار إقليمية ودولية - الجمعة 24 تشرين الثاني 2017 - 06:35 -

رئيس تحرير صحيفة السياسة الكويتية أحمد الجار الله يؤكد لـDW عربية انعقاد قمة مجلس التعاون الخليجي في الكويت في كانون الأول/ ديسمبر المقبل، معتبرا ذلك مؤشرا على أن انفراج الأزمة الخليجية بات وشيكاً.أكد رئيس تحرير صحيفة السياسة الكويتية أحمد الجار الله المقرب من الاوساط السياسة الكويتية والمرافق للوفد الكويتي بالرياض انعقاد قمة مجلس التعاون الخليجي في الكويت في كانون الأول/ديسمبر المقبل، مما يعتبره مؤشرا على أن انفراج الازمة الخليجية بات وشيكاً.

وقال الجار الله في تصريح حصري لـ "مسائية DW" من الرياض أثناء زيارة وفد كويتي للوساطة في الرياض إن القمة ستنعقد وستحضرها كل الدول الخليجية بما في ذلك قطر، مضيفا ان "بقاء قطر تغرد خارج السرب سيجعلها عرضة لأجندات اخرى".

ودار حوار ساخن بين الجار الله والخبير السياسي حافظ الميرازي حول دور السعودية في المنطقة وما اعتبره الميرازي جنوح ولي العهد السعودي محمد بن سلمان للتأزيم في المنطقة، موضحا أن الازمة مع قطر غدت فعلا "صغيرة" بعد تعدد الأزمات التي انتجها بن سلمان ذاته.

وكانت الكثير من التكهنات قد أثيرت في الآونة الأخيرة حول انعقاد القمة الخليجية من عدمه، خصوصا وأنها ستنعقد في الكويت التي يفترض أنها ترعى وساطة بين دول المقاطعة (السعودية والامارات ومصر والبحرين) من جهة، وقطر من جهة أخرى.

وتطرق الحوار الى مستقبل قناة الجزيرة التي اعتبرها الجار الله "فقدت بريقها"، مبررا بذلك للمُحاوِرة ديمة ترحيني عدم إدراج وزير الخارجية السعودي عادل الجبير مسألة اغلاق الجزيرة بين المطالب الاخيرة المطلوب من قطر تلبيتها. ويظهر من حديث الجار الله أن الدول الأربعة تراجعت عن مطلب إغلاق الجزيرة أو اعتبرته ثانويا بالنسبة للمطالب الأخرى.

يشار الى أن الجبير ابدى في تصريحات له مؤخرا لهجة تصالحية مع قطر، اعتبرت بأنها تؤسس لبدء مرحلة المصالحة.

ح.ع.ح/ن.ش(DW)