2018 | 17:38 كانون الأول 12 الأربعاء
طوني فرنجية: الازمة الحكومية تعالج بتنازل الرئيس عن أحد المقاعد الوزارية والمبادرة بالحل | نيكي هايلي: لا يجب أن تفلت السعودية من المسؤولية في جريمة خاشقجي | الأمم المتحدة: قنوات البيع والشراء المتعلقة بالتكنولوجيا وغيرها مع إيران يجب أن تجري عبر الطرق الشرعية | "صوت لبنان(93.3)": القوة الضاربة في المديرية العامة للامن العام أوقفت في حي الشرفة في ابي سمراء - طرابلس المطلوب السوري "طه فلاح" وهو متهم بتواصله مع تنظيم "ارهابي" | اللقاء التشاوري: نحن نعبر عن شريحة من اللبنانيين ولنا الحق بالتمثيل ونحن مصرون على ان نتمثل بوزير من النواب الستة | اللقاء التشاوري من بعبدا: ندعم جهود الرئيس عون ولكن حتى الان لا حل للعقدة السنية لان الرئيس المكلف مصر على موقفه ويرفض الاعتراف بنتائج الانتخابات | 158 نائبا من حزب المحافظين يعلنون دعمهم لتيريزا ماي أمام تصويت سحب الثقة | "المنار": المشكلة ليست في العدد بل بحل ازمة تمثيل النواب المستقلين ايا كان عدد الوزراء والمشكلة هي متى ستظهر نتائج المشاورات لإعلان ولادة الحكومة لأن الوقت ضاغط جدا | زوار بعبدا: الأعداد 14 و18 و24 و30 هي عبارة عن مقترحات بحثت بين الرئيسين عون والحريري والمشكلة في تأليف الحكومة ليست بالعدد بل بكيفية حل مشكلة تمثيل اللقاء التشاوري | "فوكس نيوز": وزير الخارجية الأميركي يقول إن التحقيقات في مقتل خاشقجي ما زالت جارية | ميقاتي من عين التينة: لاحظت أن لدى الرئيس بري تفاؤلا حذرا في ما خص المشاورات حول تشكيل الحكومة ونأمل تشكيلها بأسرع وقت فالاوضاع الاقتصادية والاجتماعية تتطلب تأليف حكومة | مصادر المستقبل: المشكلة ليست بالعدد بل حل الأشكال الذي نتج عن تمثيل سنة 8 اذار |

مواطن لبناني يفتح مجموعة لوحات سيارات برمز جديد "Q"

متل ما هي - الجمعة 24 تشرين الثاني 2017 - 06:09 -

 

في منطقة قرنة شهوان سيارة تحمل رقما غريبا، فهي تحمل لوحة برمز جديدQ،وهذا الرمز ليس موجودا في نافعة تسجيل السيارات، الرقم الذي قمنا بإخفائه تحت اللون الاحمر يشبه رقما لبنانيا، حتى ان اللوحة كلها والونها وخصوصا اللون الأزرق فيها يشبه اللوحات اللبنانية، فربما هذه اللوحة مزورة او إنها تعود لدولة ما قام لبنان بتقليد لوحتها او هي قلدت اللوحات اللبنانية.

في كل الأحوال باتت الأمور تحتاج الى دوريات أمنية خاصة بلوحات السيارات لإعادة الأمور الى نصابها، لأن المخالفات إرتفعت كثيرا والسيارات التي تحمل لوحات غير صحيحة باتت ترتكب عشرات المخالفات من دون أي محاسبة.