Lebanon Web Design
اتيح لمتصفحي موقعنا من الهواتف الذكية تبويب خاص يسهل متابعة الأخبار، بينما يبقى التبويب العادي متوفراً من الالواح الالكترونية التي يزيد حجمها عن 7 انش
وفيات
مقالات مختارة
لبنان... الاتجاه المعاكس
د. خالد أحمد الصالح

لبنان الصغير شغل العالم. نحن في عصر مختلف، يمكن شغل الدنيا بدول صغيرة، هل سقط العدد والحجم من عناصر التقييم؟ هل أصبح العالم يهتم بالكيف بدل الكم؟ يبدو كذلك.

قديما قالت العرب في الأمثال، المرء بأصغريه، القلب واللسان، وأنشد زهير بن أبي سلمى:

وَكَائِنٍ تَرَى مِنْ صَامِتٍ لَكَ مُعْجِبٍ

زِيَادَتُهُ أَوْ نَقْصُهُ فِي التَكَلُّمِ

لِسَانُ الْفَتَى نِصْفٌ وَنِِصْفٌ فُؤَادُهُ

فَلَمْ يَبْقَ إِلاَّ صُورَةُ اللَّحْمِ وَالدَّمِ

إذاً صورة اللحم والعظام ليس لها قيمة، رغم حجمهما، الذي يدير الإنسان فؤاده أو عقله، نعم عقله الذي لا يزيد على كيلو ونصف الكيلو، رجل واحد يغير أُمة وملايين من البشر يعيشون ويموتون من دون تأثير.

كانت الصين الضخمة تغار من هونغ كونغ المتناهية في الصغر، ولم تهدأ غيرتها حتى استعادتها عام 1997، لكنها كانت استعادة مشروطة، فالدولة الصغيرة حافظت على تأثيرها الكبير، عادت بشروطها، بلد واحد في نظامين مختلفين.

المستقبل سيكون للدول المؤثرة، لن يكون للحجم ولا لعدد السكان تأثيرا، يمكن للدول المكتظة أن تُسلي شعبها بالخداع، الخداع حول أهميتها وعظمتها ولكن هذا لن يغير من الأمر شيئا. كثرة السكان ليس مرتبطا بالتأثير وأحيانا تكون الكثرة سبباً في قلة التأثير.

لبنان قبل أربعين عاما كان يملك تأثير الكتاب، كان مصدراً لا يُستغنى عنه في الثقافة، كان علامة حضارية، تأثيره على عالمنا العربي يساوي مجموعة من الدول الكبيرة مساحة وسكانا، زمان كان للبنان الصغير تأثير إيجابي كبير.

لبنان ما زال اليوم يملك تأثيرا الفرق فقط في نوعية التأثير، بدل الكتاب صدّر السلاح وبدل الحب نشر الإرهاب، خلت مكتباته من الباحثين، وارتفعت عندهم معدلات الأمية، أمية المنطق والسلام.

أن يأتي يوم تجتمع الدول العربية لتعلن أن الحكومة اللبنانية يشارك فيها الإرهاب، هذا اليوم لم يكن مُتَصَورا لمن عرف وأحب لبنان القديم. لبنان الذي كان بيتاً بمنازل كثيرة، كما كتب مؤرخهم الشهير كمال الصليبي، لبنان ذاك يراد له بقوة السلاح أن يصبح بيتاً من دون منازل، تَغَيَرَ لبنان وبَقي تأثيره لكنه تأثير في الاتجاه المعاكس، خسارة.
د. خالد أحمد الصالح - الراي

ق، . .

مقالات مختارة

16-12-2017 07:11 - أيقونة المطران أندره حداد 16-12-2017 07:10 - الحريري يعمل على تقريب وجهات النظر ولقاء بين فرنجية وباسيل 16-12-2017 07:06 - في فمه.... صخرة ! 16-12-2017 07:06 - روسيا عرابة التسويات 16-12-2017 07:05 - اشارة فرنسية ألزمت الحريري ابتلاع «البحصة» 16-12-2017 06:53 - تحالف رباعي 16-12-2017 06:46 - الحريري: «القوات» حليفتنا! 16-12-2017 06:44 - سياسات مُتضاربة بين «الفدرالي» والكونغرس 16-12-2017 06:43 - كيف يقبل لبنان «هِبَات» من دولة خسِرت صفة «العُظمى»!؟ 16-12-2017 06:42 - تسويةٌ حدودها عبور النهر
15-12-2017 07:16 - ما قبل عرسال ليس كما بعدها 15-12-2017 06:58 - قرار الحكومة بعدم التعاطي مع النظام السوري سقط 15-12-2017 06:56 - لبنان يتلقى «نصائح» أميركية «مسمومة» 15-12-2017 06:55 - الخيبة من بوتين بعد ترامب 15-12-2017 06:38 - الحريري: "القوات" حليفتنا! 15-12-2017 06:37 - الدول "التحريفيّة" و"المُتحايلة" في عقيدة ترامب 15-12-2017 06:35 - ترامْبْ: أوْ فَتى العروبة الأغرّ 15-12-2017 06:34 - قصة "نوم" جعجع على وسادة "كوابيس" الحريري 15-12-2017 06:28 - ما هي المكاسب التي حصَّلها لبنان في رخصتَي النفط؟ 15-12-2017 06:21 - جرعات دعم مستمرة للبنان السياسي و"العسكري" 15-12-2017 06:11 - بوتين الأميركي... 15-12-2017 06:10 - قِمَمْ ! 14-12-2017 06:59 - موسكو وباريس تتسابقان على "تركة" واشنطن 14-12-2017 06:51 - جُهود كثيفة لإنجاح تحالف «المُستقبل» و«الوطني الحُرّ» 14-12-2017 06:51 - الجبير «سرّب» لرئيس الحكومة معلومات عن «الخونة» 14-12-2017 06:48 - التحالف الخماسي لن يحصل لأن الحريري لن يجتاز الخط الأحمر لمحمد بن سلمان 14-12-2017 06:29 - الأوروبيّون للبنان: طبِّقوا الإلتزامات 14-12-2017 06:27 - لهذه الأسباب تأجَّل "بَق البحصة"! 14-12-2017 06:25 - السعودية ولبنان بعد الاستقالة وطيِّها 14-12-2017 06:22 - قمّة القدس... لماذا في بكركي؟ 14-12-2017 06:20 - هل يتم رفع السرِّية المصرفية عن قضايا الفساد؟ 14-12-2017 06:16 - عون "المسيحيّ".. كلمة العرب في "قِمة الإسلام" 14-12-2017 06:04 - "الدور" الأميركي! 13-12-2017 07:03 - ماذا يقول "الخونة والإنقلابيون" للحريري؟ 13-12-2017 07:01 - باسيل يَرسم سقفَ مواجهة تهويد القدس 13-12-2017 06:58 - الحريري "يبقّ البحصة"... ويبدأ التحوّل 13-12-2017 06:57 - متفقداً... 13-12-2017 06:56 - ما بعد الغضب 13-12-2017 06:52 - المخابرات الأميركية تنشر مذكرات بن لادن الخصوصية": علينا كأولوية اغتيال الرئيس علي صالح 13-12-2017 06:51 - قرار غريب في توقيت مريب 13-12-2017 06:50 - بأيّ معنى "تمّت الحجّة" على عملية التسوية في المنطقة؟ 13-12-2017 06:47 - كيف سيتعامل لبنان مع تحويله "مُقاوَمة لاند" لمِحور إيران؟ 12-12-2017 18:14 - مرتا مرتا ... المطلوب واحد 12-12-2017 07:03 - تسوية الحريري "2": "السعودية خط أحمر" و"فرنسا الأم الحنون" 12-12-2017 07:00 - "القوات" تحشد لمعركة بعبدا... و"التيار" يتمسّك بـ"ثلاثيّته" 12-12-2017 06:57 - هذا هو "جرم" الخزعلي... إن لم يخرق "النأي بالنفس"!؟ 12-12-2017 06:56 - إنتصار بوتين والعبادي... ومصير "الحرس" و"الحشد" 12-12-2017 06:54 - "داعش" تفرج بعد 5 سنوات عن شباب أقيمت مآتمهم... فهل من أمل للمطرانَين وكسّاب؟ 12-12-2017 06:48 - 12 عاماً على قَسَم جبران... ونبقى موحّدين 12-12-2017 06:45 - القدس تعيد للكوفية حضورها: وهج فلسطين العائد
الطقس