2018 | 05:16 أيار 26 السبت
"الدفاع المدني": إخماد حريق شب في اعشاب يابسة وبلان في قناريت في صيدا | "صوت لبنان (93.3)": إصابة المطلوب خالد عطية المرعي خلال مداهمة لمخابرات الجيش في وادي خالد وتم نقله الى مستشفى السلام في القبيات | "التحكم المروري": جريح نتيجة تصادم بين سيارتين على طريق عام صور قرب مستشفى اللبناني الايطالي | قطع طريق مراح السراج الضنية من قبل آل الصباغ احتجاجا على توقيف شخصين من افراد عائلتهما (صورة في الداخل) | العثور على جثة الشاب الذي سقط في وادي قنوبين الى جانب دير مار اليشع القديم في الوادي | باسيل عبر "تويتر": اتخذنا قراراً بفتح سفارتين جديدتين في النروج والدانمارك وبفتح قنصلية عامة بدوسلدورف وقنصلية جديدة في الولايات المتحدة الأميركية في ميامي | مريض في مستشفى مار يوسف - الدورة بحاجة ماسة الى دم من فئة B+ للتبرع الاتصال على الرقم: 03719899 | الخارجية التركية: وزير الخارجية التركي سيلتقي نظيره الأميركي لمناقشة التوصيات الخاصة بمنبج | بوتين: من الصعب ممارسة ضغوط على اردوغان لأنها ستزيد من شجاعته | موسكو: واشنطن لم تقدم صور أقمار صناعية عن وجودها بعد كارثة الطائرة الماليزية فوق أوكرانيا | مجموعات عمل تركية وأميركية تضع خارطة طريق للتعاون لضمان الأمن والاستقرار في منبج في سوريا | الياس الزغبي: خطاب السيد نصرالله يعكس بوضوح مدى تقديره المرحلة الصعبة بعد الاجراءات الأميركية والخليجية وتصاعد الضغط الدولي على إيران |

مؤسسة وليد جنبلاط للدراسات الجامعية تطلق الاكتتاب في المتن والغرب

مجتمع مدني وثقافة - الثلاثاء 21 تشرين الثاني 2017 - 13:09 -

تابعت مؤسسة وليد جنبلاط للدراسات الجامعية وجمعية الخريجين التقدميين عدداً من الإجتماعات واللقاءات الخاصة باطلاق الاكتتاب السنوي لصالح المؤسسة من قبل خريجي الحزب.

 وفي هذا السياق، عقد لقاءان في منطقتي المتن والغرب، حيث إلتقى أمين السر العام في الحزب التقدمي الإشتراكي ومدير عام المؤسسة ظافر ناصر ومفوض الخريجين ياسر ملاعب ورئيس جمعية الخريجين محمد بصبوص وعضو الهيئة الادارية للمؤسسة منال سعيد بممثلين من قطاعات المهن الحرة في جمعية الخريجين من خريجي الحزب التقدمي الإشتراكي وأصدقاء الجمعية.

ناصر أكد أنه على الرغم من "كل الظروف السياسية الصعبة، تستمر المؤسسة بالعمل في إتجاه دعم الطلاب إيماناً من رئيس الحزب وليد جنبلاط أن أهم إستثمار هو هو إستثمار العلم".

وأضاف ناصر أن "الحزب التقدمي الإشتراكي ومؤسسة وليد جنبلاط للدراسات الجامعية يؤمنان أن الاستثمار في العلم يبقى الرهان الوحيد لتقدم المجتمع وبناء الدولة والمؤسسات التي تبقى أمل اللبنانيين جميعا".

وقال أن "الرسالة الأهم هي أن ثمة مسؤولية تربوية وإجتماعية وأخلاقية تجاه الأجيال التي يعمل من أجلها الحزب من خلال هذه المؤسسة إذ لا يكفي فقط تأمين المنح الجامعية لها رغم أهمية هذه الخطوة الكبيرة، بل يجب بذل كل الجهود للحفاظ على الإستقرار في لبنان ليتمكن الطلاب بعد تخرجهم من المكوث والعيش فيه بطمأنينة وأمان".

وأكد ناصر على "ضرورة المشاركة الجماعية في تحمل المسؤولية تجاه الطلاب الذين ترعى المؤسسة مسيرتهم وهي التي ساعدت ما يزيد عن 18 ألف طالبة وطالب منذ قيامها مطلع الثمانينات وفتحت مجالات علمية واسعة أمام شرائح شبابية مختلفة دون تفرقة أو تمييز وهي تعتز بهذه السياسة وهذا المسار التربوي التراكمي الطويل، اذ تشير كل المعطيات والوقائع إلى أن حجم التقديمات التي تقوم بها المؤسسة يرتفع يوماً بعد يوم وحيث تعمل إدارة المؤسسة بتوجيه من الرئيس وليد جنبلاط ومواكبة يومية من الاستاذ تيمور جنبلاط على رفع موارد المؤسسة إذ يشكل هذا الاكتتاب واحداً من أهم هذه الموارد باذن الله".

وكانت مداخلات لبصبوص وملاعب وسعيد حول أهمية الخطوة وأهمية مساهمة الخريجين في هذه المسيرة حيث قدما شرحاً للخطوة ومفاعيلها الإيجابية المنتظرة خلال المرحلة المقبلة.

بعد ذلك، كان شرح لآلية الاكتتاب ومداخلات أكدت على أهمية هذه الخطوة.