2018 | 14:00 تموز 18 الأربعاء
في النبطيّة: دهس بنغاليا وفرّ فلحق به سائق آخر وأبلغ عنه! | الوكالة الوطنيّة: الجيش الاسرائيلي يقوم بأعمال مسح وتحديد بالقرب من السياج التقني في منطقة العبارة بين بلدتي كفركلا وعديسة تمهيدا لاستكمال بناء الجدار | بدء اعتصام متعاقدي اللبنانية عند مفرق القصر الجمهوري | الدفاع المدني: حريق أعشاب وهشيم وأشجار في سوق الغرب | الوزير المشنوق التقى نظيره السعودي الأمير عبد العزيز بن سعود بن نايف | الاسمر بعد لقائه جعجع: نطالب بتأليف الحكومة بأسرع وقت ممكن على أن تكون حكومة أكفاء خارج إطار المحاصصة والتجاذبات لتتمكن من مواكبة الوضع الإقتصادي الصعب | الطيران الحربي الاسرائيلي يحلّق في أجواء منطقة مرجعيون | مقتل ناشط إيراني شرق محافظة مقتل السليمانية العراقية | الرئيس عون استقبل مدير منظمة الصحة العالمية لإقليم شرق المتوسط الدكتور احمد بن سالم المنظري وممثلة منظمة الصحة العالمية في لبنان الدكتورة ايمان الشنقيطي | التلفزيون السوري: دخول 88 حافلة وعربات إسعاف إلى كفريا والفوعة المحاصرتين تنفيذا لاتفاق بإجلاء عدد من أهالي البلدتين | ارسلان: لا نتمثّل في الحكومة إلا من موقعنا الطبيعي بالحصّة الدرزية ولسنا بحاجة لبراءة ذمّة من أحد ولا شهادة من أحد حول رمزية موقعنا الدرزي | الرئيس عون استقبل وفداً من قيادة الجيش دعاه لحضور احتفال عيد الجيش وتقليد السيوف للضباط المتخرجين من الكلية الحربية |

لورنس عبدون.. أول قط دبلوماسي في سفارة بريطانيا في عمان

متفرقات - الثلاثاء 21 تشرين الثاني 2017 - 08:35 -

منحت السفارة البريطانية لدى الأردن قطاً، تبنته من مأوى للقطط في أكتوبر تشرين الأول، منصب كبير صائدي الفئران في السفارة كأول ممثل في الخارج للقطة بالمرستون كبيرة صائدي الفئران في مقر وزارة الخارجية البريطانية في لندن.

وأطلقت السفارة على القط اسم لورانس عبدون، على اسم الضابط البريطاني الذي اشتهر بدوره في مساعدة القوات العربية خلال ثورة العرب على الدولة العثمانية أثناء الحرب العالمية الأولى. وعبدون حي بالعاصمة الأردنية تقع فيه السفارة البريطانية.

وقالت لورا دوبان نائبة السفير البريطاني لدى الأردن إنه تم منح القط الصفة الدبلوماسية ليعمل من أجل إظهار الجانب الآخر للأردن.

وأضافت دوبان لتلفزيون رويترز "لورانس عبدون قط دبلوماسي وهو ما يطلق في المملكة المتحدة على كثير من القطط التي تمثل الإدارات الحكومية وحاليا السفارات في الخارج. كما أنه، إلى جانب مهامه في صيد الفئران، يتواصل مع أتباعه على تويتر.

الأمر المذهل بالفعل هو أن الجمهور البريطاني أصبح يرى السفارة البريطانية في الأردن بعين مختلفة. فعادة في المملكة المتحدة عندما يفكرون في الأردن فإنهم يفكرون في الشرق الأوسط، ربما يتصورون سوريا أو العراق، لكن الآن فإنهم يفكرون في لورانس عبدون، ومن خلال لورانس تحاول صفحة (السفارة على) تويتر أن تُظهر جانبا مختلفا للأردن، جانبا في الحقيقة لبلد يسوده السلم والازدهار ويجب أن يأتي سائحون بريطانيون لزيارته".

وأثار منح القط هذه الصفة ضجة على مواقع التواصل الاجتماعي. وأصبح للورانس عبدون نحو 2500 متابع فيما يزيد قليلا على شهر واحد. لكن للشهرة أيضا ثمن يتعين دفعه.

فقد أردفت لورا دوبان "أتصور أن لورانس لديه حاليا نحو 2400 متابع، وهو عدد كبير.... لدينا في العموم تعليقات إيجابية للغاية. فالناس يقولون، وأغلبهم من المملكة المتحدة، يا له من قط جميل. لكنه يشعر بإحباط نوعا ما لأن بعض الناس قالوا إنه بدا بدينا إلى حد ما في أحدث تغريدة له. لذلك فإنه سيمارس تدريبات رياضية وسينشر ذلك لتصحيح الوضع نوعا ما. لكن عموما فإن التعليقات في مجملها إيجابية وتأتي من أنحاء العالم".

ويأمل مسؤولو السفارة البريطانية في عمان أن يُلهم لورانس مزيدا من الأردنيين على تبني قطط ضالة وحيوانات أخرى في حاجة إلى بيوت تؤويها.