2018 | 15:34 تموز 18 الأربعاء
غرق قارب للمهاجرين يحمل 160 مهاجرا قبالة سواحل قبرص والعثور على 16 جثة | طفل بحاجة ماسة الى دم من فئة AB+ في مستشفى الشرق الاوسط بصاليم للتبرع الرجاء الاتصال على 71239179 | ستريدا جعجع من عين التينة: متمسكون بتفاهم معراب ونتكل على حكمة فخامة الرئيس في معالجة هذا الموضوع كما اننا حريصون على العهد | برّي لستريدا جعجع مبتسماً: إنّ الخلاف لا يُفسد في الودّ قضيّة | ستريدا جعجع لبرّي: لو اختلفنا في السياسة أحيانا إلا اننا نكنّ لك ولهذا المقام كامل الاحترام ونحن نتفق على أمور عديدة | وصول النائب ستريدا جعجع الى عين التينة للقاء بري | النواب نقلاً عن الرئيس بري: لايجاد حل سريع لازمة القروض الاسكانية نظرا لانعكاسها على الوضع الاقتصادي والاجتماعي | المفتي دريان بعد لقائه الحريري: تداولنا في الاوضاع العامة في البلد والحريري هو ضمانة للبنان وله وحده مهمة تشكيل الحكومة بالتشاور مع الرئيسين عون وبري | بزي: الرئيس بري مرتاح للتوافق الذي حصل بالامس في المجلس وتمنى ان ينسحب على الحكومة | في النبطيّة: دهس بنغاليا وفرّ فلحق به سائق آخر وأبلغ عنه! | الوكالة الوطنيّة: الجيش الاسرائيلي يقوم بأعمال مسح وتحديد بالقرب من السياج التقني في منطقة العبارة بين بلدتي كفركلا وعديسة تمهيدا لاستكمال بناء الجدار | بدء اعتصام متعاقدي اللبنانية عند مفرق القصر الجمهوري |

عندما يجتمع أطفال طرابلس يكون "لبنان الوطن" صرختهم

خاص - الثلاثاء 21 تشرين الثاني 2017 - 06:10 - ليبانون فايلز

نادرًا ما تشدّني شاشة التّلفاز إليها، غير أنّ في الأيّام القليلة الفائتة، لفتت انتباهي أغنية "لبنان رح يرجع" للفنّان جوزيف عطيّة، تُنشدها أصوات ملائكيّة. فراودني الفضول لمعرفة هويّة من يمتلك تلك الأصوات البريئة، ومن يقف وراء هذا العمل المُتقَن.

لقد تبيّن لي بعد التّدقيق أنّ هذا العمل تمّ بالتّعاون مع مديريّة التّوجيه في الجيش اللبناني، وهو ختام المسك لمشروعٍ حمل عنوان "نبض الحيّ"، الذي انطلق في كانون الثّاني الماضي، بمبادرة من "مؤسّسة الصفدي"، بالتّعاون مع مجلس شباب التّبانة، وأكاديميّة شباب القبّة، وجمعيّة روح الشبّاب؛ وقد قام بتمويل هذا المشروع برنامج الصّندوق الانساني للبنان التّابع لمكتب الأمم المتّحدة لتنسيق الشؤون الانسانيّة.
وتضيف المعلومات إنّ التّدريبات دامت ما يُقارب العام، وضمّت أكثر من 300 طفل وطفلة من مناطق التّبانة وجبل محسن والقبّة في طرابلس. أمّا إذا تساءَلنا عن الملفت في هذا الأمر، فنجد أنّ المشروع جمع أوّلًا بين ثلاث مناطق لطالما اشتهرت بخلافاتها وسيطر التوتّر، أو بالأحرى الحروب، على العلاقات بينها؛ وساهم ثانيًا في تنمية المواهب الفنية والموسيقية لهؤلاء الأطفال الرّائعين. ولا يمكن غضّ النّظر عن الإلفة والتناغم اللذَين نشآ بين الأطفال، واللذَين ظهرا جليًا في نشيد "نبض الحيّ" الأكثر من جميل "نحن الأمل".
وبما أنّ عيد الاستقلال يبقى منقوصًا من دون الأغاني الوطنيّة، قدّم شباب وشابّات تلك المناطق الطرابلسيّة أفضل أدائهم في أغنية الفنان عطيّة "لبنان رح يرجع"، بتوجيه من المشرفة على مشروع "نبض الحيّ" السيّدة فيولات الصفدي؛ ويُبثّ هذا المقطع الغنائي الوطني على عدّة قنوات تلفيزيونيّة لبنانيّة.
بعد مشاريع عدة، ومبادرات ناجحة، أثبتت "مؤسّسة الصفدي" أنّها لا تفوّت فرصة للمّ شمل أبناء منطقتها، لاسيّما الأطفال منهم، إذ إنّهم، ومن دون أدنى شكّ، هم جيل وأمل المستقبل، ولولاهم لن يُبصر الاستقرار النّور.