2018 | 03:49 تموز 18 الأربعاء
ترامب: أسأت التعبير في هلسنكي حول التدخل الروسي | ترامب: سنمنع أي مخططات روسية للتدخل في الانتخابات المقبلة | "التحكم المروري": جريح نتيجة تصادم بين شاحنة وسيارة على اوتوستراد الضبية المسلك الشرقي وحركة المرور كثيفة في المحلة | البيت الابيض: أعضاء المجلس الإستشاري للأمن الداخلي قدموا استقالتهم احتجاجاً على سياسة الهجرة لترامب وتشتيت الأسر | تيمور جنبلاط عبر "تويتر": حبذا لو نسرع تأليف الحكومة لنبحث ونعالج قضايا الناس | الدفاع المدني: حريق داخل غرفة كهرباء في جل الديب | رئيس مطار رفيق الحريري الدولي: لتوجيه الطلبات والمراسلات وخلافها اما الى المديرية العامة او الى رئاسة المطار حصرا | النيابة العامة الروسية تعتزم التحقيق مع سفير اميركا السابق في روسيا | ترامب عبر "تويتر": اقتصاد الولايات المتحدة اليوم أقوى من أي وقت مضى | كنعان للـ"ام تي في": اذا كانت من حاجة لي في الحكومة فهذا الامر يتعلق برئيس الجمهورية والرئيس المكلف والتكتل الذي انتمي اليه والامر سابق لأوانه حالياً وعند حصوله اتخذ القرار المناسب في شأنه | رولا الطبش للـ"ام تي في": سيقدم الرؤساء الثلاث تشكيلة حكومية الاسبوع المقبل | مصادر التيار الوطني الحرّ للـ"او تي في": اسهل عقدة هي العقدة المسيحية اذا انحلّت باقي العقد الموجودة لتشكيل الحكومة |

حسين الحاج حسن: للصمود وحسن الادارة وترشيد الانفاق في القطاع الخاص

أخبار اقتصادية ومالية - الاثنين 20 تشرين الثاني 2017 - 10:47 -

أعلن وزير الصناعة حسين الحاج حسن أمام وفد من تجمّع صناعيي المكلس أن التفاهم داخل الحكومة قبل الأزمة السياسية الأخيرة، كان قد أفضى إلى اعطاء الملف الاقتصادي والصناعي الأولوية في المعالجة.

وأضاف: "عقدت اللجنة الوزارية الاقتصادية أكثر من اجتماع وكان مقرراً أن تنعقد أيضاً الأربعاء الماضي وعلى جدول أعمالها دراسة كيفية دعم القطاع الصناعي عن طريق وضع رسوم نوعية على استيراد عدد من السلع التي تنافس مثيلاتها المنتجة في لبنان بطريقة اغراقية وغير متكافئة."
وأوضح أن كلّ المعالجات القانونية والاجرائية قد تأجلت في الوقت الراهن حتى تنجلي الأمور السياسية.
وقال:" كان الوضع السياسي والاقتصادي في لبنان يتحرّك نحو الأفضل وكان التواصل مع الدول الاجنبية يأخذ مداه من أجل دعم لبنان اقتصادياً. أما وقد حصل ما حصل، فلا يستطيع أحد أن ينكر أن الوضع الآن صعب. لكننا نحاول تذليل العقد والمشاكل السياسية والاقتصادية على قدر المستطاع. كما يقوم مصرف لبنان باصدار قرارات وتعاميم تحفيزية لدعم الاستثمار والصادرات والفوائد على الرأسمال التشغيلي. هناك عمل وانجازات تتحقّق وان كانت لا تقارن بحجم المشاكل الموجودة."
ودعا الى الصمود وحسن الادارة وترشيد الانفاق في القطاع الخاص حتى تمرّ الأزمة الحالية بأقل الخسائر الممكنة.
وأثار الوفد مسألة زيادة عامل الاستثمار في منطقة المكلس. فأكد الوزير الحاج حسن أن مشروع المرسوم المتعلق بهذه المسألة أنجز في وزارة الصناعة ويحتاج إلى التنسيق في شأنه مع وزارة الأشغال العامة والنقل كي يبتّ بأمره بصورة نهائية.