2018 | 14:38 أيار 24 الخميس
نديم قسطه: الانتخابات النيابية لا تشبه الرئيس عون ولا تشبه العهد لا من قريب ولا من بعيد وأطلب من الرئيس المؤتمن على الدستور إظهار الحق فيما حدث | إعلان سقطرى اليمنية محافظة منكوبة بعد إعصار ماكونو | مطار بن غوريون الإسرائيلي يعلن حالة الطوارئ بسبب تصاعد دخان من طائرة ألمانية على متنها 89 شخصاً | إطلاق سراح موظفة الأمم المتحدة المختطفة في أفغانستان | معهد الأسلحة النووية: بيونغ يانغ لم تتعاون في المجال النووي مع إيران أو سوريا | النائب هادي ابو الحسن عبر "تويتر": كفى تذاكيا من البعض... حكومة ثلاثينية وثلاثة وزراء للقاء الديموقراطي ونقطة على السطر | "الجديد": القائم بأعمال السفارة السعودية وليد البخاري خصّ الرئيس بري بزيارة إلى عين التينة لتهنئته وحمّله الرئيس بري تحيته لخادم الحرمين الشريفين | السفير الايراني غادر الخارجية من دون الادلاء بتصريح وباسيل يلتقي في هذه الاثناء السفير القطري | 68 نائبا سموا الحريري لتشكيل الحكومة حتى الساعة و14 امتنعوا عن التسمية والقومي اودع الاسم للرئيس عون | اسعد حردان من بعبدا باسم الكتلة القومية الاجتماعية: قلنا للرئيس عون ما عندنا ووضعنا اسم الرئيس المكلف تشكيل الحكومة عنده | بولا يعقوبيان: لم أقبل السفير السوري علي عبد الكريم علي أمس ولا اليوم ولا غدا لأنني ببساطة لم أقابله في حياتي ولا معرفة شخصية بيننا | جان عبيد من بعبدا باسم الكتلة الوسطية: نرشح الحريري لتشكيل الحكومة |

حفل تدشين بناء معهد النبطية الفني الذي أنجزه مجلس الجنوب

مجتمع مدني وثقافة - السبت 18 تشرين الثاني 2017 - 11:55 -

رعى رئيس مجلس النواب الاستاذ نبيه بري ممثلا بعضو كتلة "التنمية والتحرير" النائب علي عسيران حفل تدشين بناء معهد النبطية الفني الذي أنجزه مجلس الجنوب، باحتفال أقيم في باحة المعهد، حضره ممثل وزير التنمية لشؤون مجلس النواب علي قانصو مستشاره السياسي مدير مديرية الحزب السوري القومي الاجتماعي في النبطية وسام قانصو، أعضاء كتلة "التنمية والتحرير" النواب ياسين جابر، هاني قبيسي، قاسم هاشم، ممثل رئيس كتلة "الوفاء للمقاومة" النائب محمد رعد مدير مكتبه علي قانصو، ممثل النائب عبد اللطيف الزين سعد الزين، رئيس مجلس الجنوب عضو هيئة الرئاسة في حركة "أمل" قبلان قبلان، المسؤول التنظيمي لحركة "أمل" في اقليم الجنوب باسم لمع ونائبه حسان صفا على رأس وفد من أعضاء قيادة الاقليم والمنطقة الاولى، ممثل محافظ النبطية القاضي محمود المولى الدكتور حسن فقيه، نائب رئيس الاتحاد العمالي العام في لبنان حسن فقيه، رئيس اتحاد بلديات الشقيف محمد جميل جابر، رئيس بلدية النبطية أحمد كحيل، رئيس المنطقة التربوية في محافظة النبطية أكرم ابو شقرا، رئيس المنطقة التربوية في الجنوب باسم عباس، رئيسة دائرة التربية في المنطقة التربوية في النبطية نشأت الحبحاب، مدير ثانوية حسن كامل الصباح الرسمية في النبطية عباس شميساني، المسؤول التربوي لحركة "أمل" في اقليم الجنوب محمد توبة ممثلا المسؤول التربوي المركزي للحركة حسن اللقيس، مسؤول التعبئة التربوية ل"حزب الله" في الجنوب صفا صفا، مسؤول العمل البلدي في "حزب الله" في الجنوب حاتم حرب، المسؤول السياسي لحزب البعث العربي الاشتراكي في لبنان فضل الله قانصو، مدير معهد النبطية الفني محمد شعيتاني وفاعليات امنية واجتماعية.

افتتاحا النشيد الوطني وترحيب من المربي حيدر بدر الدين وكلمة مدير معهد النبطية الفني محمد شعيتاني الذي شكر الرئيس بري ومجلس الجنوب على بناء الصروح التربوية والثقافية والمدارس على مساحة الجنوب، مشيرا الى ان المعهد يستوعب 30 اختصاصا و1500 طالب وطالبة، منوها بدور النواب جابر، قبيسي رعد والزين، في احتضان المعهد ورعايته طوال السنوات الماضية.

ثم تحدث كحيل فحيا "رائد التنمية والتحرير الرئيس نبيه بري الذي يلتقي مع أخيه سماحة الامين العام لحزب الله السيد حسن نصرالله في مشروع مقاومة الاحتلال الاسرائيلي والارهاب التكفيري"، مشيدا بدور مجلس الجنوب "المقاوم الذي يتلازم في عمله مع المقاومة"، مؤكدا "التمسك بنهج الشهداء الذين دافعوا عن لبنان"، مشيرا الى اهمية المعهد من حيث الاختصاصات التي يستوعبها ومن حيث عدد الطلاب الذين يصلون الى 1500 طالب يمكنهم الدراسة فيه، لان التعليم المهني بات مطلوبا لسوق العمل في هذه المرحلة". وكان فيلم وثائقي عن المعهد.

قبلان
والقى قبلان قبلان كلمة قال فيها: "ان قوتنا في صمود اهلنا وشعبنا، وفي الدماء التي نبذلها فوق هذه الارض، فنروي بها ارضا تنبت بطولات، هذه الصروح نريدها رصاصات في قلب العدو وطعنات في صدر الجهل، نريدها عربون وفاء لابنائنا في هذه القرى، واصرارا منا اننا نقف معهم والى جانبهم، هم الذين قدموا أكثر مما قدمنا، اولئك الذين رحلوا واستشهدوا هم أفضل منا نحن الاحياء، هذا الصرح اليوم هدية متواضعة الى ابناء النبطية والجوار، ومعه نزف اليكم صرحا جديدا مكملا لثانوية حسن كامل الصباح الرسمية في النبطية، وسيبدأ العمل به خلال الايام القادمة، وقد أنهينا كل الاجراءات اللازمة للمباشرة في ذلك الصرح، هذه سياستنا وهذا موقفنا تجاه اهلنا، لان ذلك حق وواجب، وان الذين رفعوا جبين هذا الوطن عاليا يستحقون من هذا الوطن كل اهتمام وكل تقدير، واولئك الذين صنعوا مجد هذا الوطن لهم حق عليه ان يقف الى جانبهم".

اضاف: "حقهم على ادارات الدولة ان تأتي الى هذه الارض قبل غيرها ليس تعصبا لجغرافيا او تعصبا لطوائف، بل تعصبا لتاريخ مشرق أنبت في هذه الارض عزة وكرامة وعنفوانا، يحيا به شعبنا بل أمتنا هذه الايام، وقوفنا الى جانب اهلنا هو عهد قديم أطلقه الامام موسى الصدر وتابعه كل الاخوة الذين ساروا في هذا الخط وفي هذا المسير، لا سيما دولة الرئيس الاخ الاستاذ نبيه بري الذي آل على نفسه ان يبقى دائما في مسيرة الانماء، مواكبا لمسيرة التحرير ومرافقا لمعركة الصمود التي يخوضها أهلنا فوق هذه الارض، لشعبنا علينا حق ان نقف الى جانبه وسنقف الى جانبه في كل بلدة وقرية من قرى الجنوب والبقاع الغربي وراشيا، حيث تمتد ورش مجلس الجنوب، سنبقى اوفياء لاهلنا بالامكانات المقدرة المتواضعة بين أيدينا، لاننا نعتبر ذلك جزءا يسيرا من الواجب الذي يجب ان يكون علينا جميعا تجاه هذه الارض المقدسة المشرقة بطولات وتضحيات".

وتابع: "لشعبنا علينا واجب ولوطننا علينا واجب، كما واجبنا ان نقف الى جانب شعبنا، فان الواجب ان نقف الى جانب وطننا، فندافع عنه في كل ملمة تصيبه في الجنوب حيث الاحتلال وحيث العدو ما زال متربصا، يطمع في هذه الارض ويطمع على استعادة كرامته التي تدنست بأوحال الجنوب، العدو المتربص بنا والذي يهول علينا في كل يوم وفي كل ساعة، واجبنا ان نقف الى جانب وطننا، فندافع عنه ونحميه ونبذل الدماء والارواح من أجل ان يبقى حرا، مستقلا أبيا، مرفوع الرأس، موفور الكرامة، أمام عدو متربص في الجنوب او أمام عدو تكفيري قادم من اية جهة كانت، او أمام عابث بالامن في هذه المنطقة او تلك، او مهدد للوحدة الوطنية من هنا او من هناك بشعار او بكلمة او مطمع يريد تحطيم الاسس التي بني عليها هذا الوطن، ويريد تشويه هذه الصورة النقية في هذا العالم العربي والاسلامي".

وأكد قبلان ان "هذا العالم مشغول اليوم بالهزيمة والخسارة والتراجع، ليس في داخله وفي قلبه الا صفحة مشرقة مضيئة هي في هذا الوطن وفي جنوب هذا الوطن وفي الارض التي رويت بدماء الشهداء، كي تكون صفحة الاشراق لهذه الامة ولجميع الاحرار في هذا العالم. نقف الى جانب هذا الوطن في كل الاخطار التي تواجهه ولا نخاف عدوا ولا نخشى تهديدا، لاننا قد جربنا الميدان عندما كنا ضعفاء وسنبقى نخاوي الميدان، وسنبقى في الميدان دفاعا عن هذا الوطن ودفاعا عن عزته وكرامته، ولن يتسرب الخوف الى نفوسنا او عقولنا".

وختم قبلان: "لقد واجهنا أكبر قوة في هذا العالم، وكل القوى لو اجتمعت لن تصل الى قوة اسرائيل، والذي يعتمد على الله لا يخشى ما دون الله من قوى، مبروك هذا الصرح وقريبا سنفتتح المبنى الجديد لثانوية الصباح الرسمية، وبعدها مشاريع ومشاريع منها تعرفونه ومنها سنفاجئكم به قريبا، الى جانبكم كما كنا هذا ديدنا، هذا فكرنا، هذا نشاطنا، تحية الى كل قطرة دم سقطت فوق هذه الارض، تحية الى روح كل شهيد سمت في سماء هذا الوطن، تحية الى اهلنا الذين صمدوا وسنبقى باذن الله معكم".

بعدها، سلم كحيل وشعيتاني دروعا تقديرية لممثل بري والنائبين جابر وقبيسي وقبلان، ثم قص ممثل بري والنواب وقبلان شريط افتتاح المعهد وجالوا في أقسامه.

بعد ذلك، زار جابر وقبلان ومحمد جابر وكحيل ولمع وصفا منزل العلامة امام مدينة النبطية المفتي الشيخ عبد الحسين صادق الذي بارك افتتاح وتدشين معهد النبطية الفني، وكانت بلدية النبطية أقامت حفل غداء تكريميا على شرف قبلان في التوتانغو - الشقيف، حضرها نواب وشخصيات من حركة أمل وحزب الله وقيادات امنية وعسكرية وفاعليات ورئيس بلدية النبطية واعضاء البلدية.