2018 | 18:44 تشرين الثاني 19 الإثنين
رئيس لجنة حقوق الإنسان في البرلمان الأوروبي: نريد أن تتمكن اللجنة من استجواب المتهمين في قتل خاشقجي | جريح نتيجة حادث صدم بعد نفق الاوزاعي باتجاه الكوستا برافا سبب بازدحام مروري في المحلة | حركة المرور كثيفة على طريق انفاق المطار باتجاه خلدة | كتلة المستقبل: ننوه بالمساعي التي يرعاها الرئيس عون لتحقيق خرق في الجدار المسدود وندعو للمبادرة الى تسهيل مهمة الرئيس المكلف | كتلة المستقبل: التشكيلة الحكومية جاهزة بإرادة جميع الكتل باستثناء الجهة التي تريد تمثيل النواب الستة | الأسد خلال استقباله وفداً برلمانياً أردنياً: متمسكون بإنتمائنا القومي رغم كل محاولات استهدافه | لجنة الاشغال تجتمع الاثنين لتحديد المسؤول عن فيضان الصرف الصحي في الرملة البيضاء | ترامب للرئيس عون: الولايات المتحدة ثابتة في دعمها لازدهار لبنان وأمنه وسلامه | النائب مراد: سنجلس مع بعضنا كنواب "اللقاء التشاوري" لندرس تحرّكنا ونحن أعدنا التأكيد على تمثيل أحدنا | باسيل بعد لقائه النواب السنة الستة: أطلب من الاطراف المعنيين بالمشكلة حل المشكلة في ما بينهم والرئيس عون ليس طرفا | باسيل بعد لقائه نواب "اللقاء التشاوري": كان اللقاء صريحاً وأبدينا ملاحظاتنا بهدف الوصول إلى الحلّ | انتهاء الاجتماع بين باسيل ونواب اللقاء التشاوري |

ندوة في مركز العائلة الطبي في مجدليا زغرتا عن سرطان الثدي

مجتمع مدني وثقافة - الجمعة 17 تشرين الثاني 2017 - 11:06 -

نظم مركز العائلة الطبي FMC في مجدليا- زغرتا ندوة بعنوان "سرطان الثدي: شهادات حية"، أدارها الدكتور أنطوني ساروفيم، في قاعة المحاضرات في المستشفى.

حضرالندوة عدد من الأطباء والممرضات والعاملين في الادارة اضافة الى عدد من السيدات اللواتي أتين للاستفادة من اليوم الطبي المجاني لفحص الثدي وسيدات خضعن للعلاج ونجحن في تخطي هذه المحنة.
بداية النشيد الوطني، ثم مداخلة لجوزيان قيصر معوض التي اكدت ان "سرطان الثدي هو من أكبر التحديات التي تواجه المرأة في صحتها اذ إن واحدا على 8 نساء مهددات بهذا المرض". وأكدت ان "التشخيص المبكر للمرض يسمح بأفضل علاج ويعطي أفضل النتائج وصولا الى الشفاء الكامل بنسبة تفوق الـ90 في المئة عند الاورام التي لا يزيد حجمها عن 2 سم".

وقالت: "لا يجب انتظار تورم في الثدي أو ألم بشكل كبير لنذهب الى المستشفى انما اي تغيير في الشكل هو حافز للمراجعة واجراء الفحوصات اللازمة. والافضل دون شك هو اللجوء الى الفحص السنوي الدوري لاكتشاف المرض ان وجد بأولى مراحله قبل بلوغه حجما كبيرا او انتشاره الى مناطق اخرى في الجسم".

وختمت معوض: "واذا كانت رسالة مركز العائلة الطبي هي المساهمة في اعطاء افضل العلاجات فإن المساهمة في التوعية والتشخيص المبكر تكون من اولوياتنا لهذا نحن هنا اليوم لتحفيز المرأة على التشخيص المبكر واجراء الفحص السنوي واعطائها الامل بإمكانية الشفاء الكامل".

ثم تحدث الدكتور أنطوني ساروفيم عن "عوامل الخطر"، ملخصا اياها بـ"العمر والوراثة والتدخين والعلاج بالهورمونات في سن اليأس لأكثر من 5 سنوات والبدانة وقلة الرياضة وعلاج شعاعي سابق في منطقة الصدر".

بعدها كان لطبيب الأشعة في المستشفى الدكتور وليد غمراوي مداخلة عن "أهمية الوعي والاكتشاف المبكر الذي يؤدي الى الشفاء الكامل، مشيرا الى ان "ذلك يتم من خلال فحص الدم والفحص المجاني الذي تقوم به المستشفيات بدعم من الدولة لمن هم فوق الاربعين وذلك لتخفيف عبء العلاج الذي كلما كان مبكرا كلما كان فعالا وأقل كلفة".

وتحدث الطبيب النسائي جوزاف القارح عن أنواع السرطان معددا الأسباب التي تؤدي الى الاصابة بالسرطان. وأشار الى "أهمية الوقاية والتشخيص من خلال الفحص المبكر"، شارحا العلاجات التي "من الممكن أن تكون جراحية أو علاج أشعة وعلاج كيميائي".

ثم كانت شهادات حية لعدد من السيدات تحدثن فيها عن تجربتهن مع مرض السرطان وشفائهن الكامل منه.
وفي الختام، وزعت على السيدات اللواتي شهدن لتجربتهن هدية عبارة عن لوحة لكل واحدة تحمل رسومات توحي بالامل والحياة وهي هدية من سيدة تعاني من مرض السرطان.