2018 | 16:36 أيار 22 الثلاثاء
الحريري نفى علمه استبعاد مرشح القوات عن هيئة مكتب المجلس واستبداله بشخص آخر | الدفاع المدني: جريح اثر حادث سير في غزير | "أم.تي.في.": جنبلاط سيترك الحرية لنوابه في التصويت لنائب رئيس المجلس ومعلومات عن ان مرشح القوات انيس نصار قد يحصد عددا كبيرا من اصوات اللقاء الديموقراطي | الحريري: هناك قرار بالاسراع في تأليف الحكومة واعتقد ان العقوبات على "حزب الله" قد يكون لها تأثير ايجابي وإمكانية في تسريع ولادة الحكومة الجديدة | الحريري: لم أطلب يوماً من جنبلاط ان يصوت الى احد دون آخر والتصويت لإيلي الفرزلي او دونه لن يسبب مشكلة بيننا | انتهاء اجتماع كتلة المستقبل في بيت الوسط | "صوت لبنان 93.3": القوى الأمنية طوقت اشكالا وقع في محكمة الجنايات في طرابلس أثناء محاكمة المتهمين بقتل يحيى حسون واعتقلت شخصين بعدما اعتديا بالضرب على شخص من ال الحسين | قتيل و3 جرحى نتيجة تصادم بين 3 مركبات على طريق ضهر البيدر عند كوع الصحة وحركة المرور كثيفة في المحلة | القائد في الحرس الثوري الإيراني إسماعيل كوثري :ايران ستوجه "لكمة قوية إلى فم" وزير الخارجية الأميركي وكل من يدعمه | الحريري: سننتخب بري لرئاسة مجلس النواب ولن ننتخب الفرزلي وبنهاية العام سنكون سددنا كل المستحقات المالية لجميع العاملين في مؤسسات المستقبل | بدء اجتماع كتلة المستقبل برئاسة سعد الحريري | حركة المرور كثيفة على الاوزاعي باتجاه الكوستا برافا |

ندوة في مركز العائلة الطبي في مجدليا زغرتا عن سرطان الثدي

مجتمع مدني وثقافة - الجمعة 17 تشرين الثاني 2017 - 11:06 -

نظم مركز العائلة الطبي FMC في مجدليا- زغرتا ندوة بعنوان "سرطان الثدي: شهادات حية"، أدارها الدكتور أنطوني ساروفيم، في قاعة المحاضرات في المستشفى.

حضرالندوة عدد من الأطباء والممرضات والعاملين في الادارة اضافة الى عدد من السيدات اللواتي أتين للاستفادة من اليوم الطبي المجاني لفحص الثدي وسيدات خضعن للعلاج ونجحن في تخطي هذه المحنة.
بداية النشيد الوطني، ثم مداخلة لجوزيان قيصر معوض التي اكدت ان "سرطان الثدي هو من أكبر التحديات التي تواجه المرأة في صحتها اذ إن واحدا على 8 نساء مهددات بهذا المرض". وأكدت ان "التشخيص المبكر للمرض يسمح بأفضل علاج ويعطي أفضل النتائج وصولا الى الشفاء الكامل بنسبة تفوق الـ90 في المئة عند الاورام التي لا يزيد حجمها عن 2 سم".

وقالت: "لا يجب انتظار تورم في الثدي أو ألم بشكل كبير لنذهب الى المستشفى انما اي تغيير في الشكل هو حافز للمراجعة واجراء الفحوصات اللازمة. والافضل دون شك هو اللجوء الى الفحص السنوي الدوري لاكتشاف المرض ان وجد بأولى مراحله قبل بلوغه حجما كبيرا او انتشاره الى مناطق اخرى في الجسم".

وختمت معوض: "واذا كانت رسالة مركز العائلة الطبي هي المساهمة في اعطاء افضل العلاجات فإن المساهمة في التوعية والتشخيص المبكر تكون من اولوياتنا لهذا نحن هنا اليوم لتحفيز المرأة على التشخيص المبكر واجراء الفحص السنوي واعطائها الامل بإمكانية الشفاء الكامل".

ثم تحدث الدكتور أنطوني ساروفيم عن "عوامل الخطر"، ملخصا اياها بـ"العمر والوراثة والتدخين والعلاج بالهورمونات في سن اليأس لأكثر من 5 سنوات والبدانة وقلة الرياضة وعلاج شعاعي سابق في منطقة الصدر".

بعدها كان لطبيب الأشعة في المستشفى الدكتور وليد غمراوي مداخلة عن "أهمية الوعي والاكتشاف المبكر الذي يؤدي الى الشفاء الكامل، مشيرا الى ان "ذلك يتم من خلال فحص الدم والفحص المجاني الذي تقوم به المستشفيات بدعم من الدولة لمن هم فوق الاربعين وذلك لتخفيف عبء العلاج الذي كلما كان مبكرا كلما كان فعالا وأقل كلفة".

وتحدث الطبيب النسائي جوزاف القارح عن أنواع السرطان معددا الأسباب التي تؤدي الى الاصابة بالسرطان. وأشار الى "أهمية الوقاية والتشخيص من خلال الفحص المبكر"، شارحا العلاجات التي "من الممكن أن تكون جراحية أو علاج أشعة وعلاج كيميائي".

ثم كانت شهادات حية لعدد من السيدات تحدثن فيها عن تجربتهن مع مرض السرطان وشفائهن الكامل منه.
وفي الختام، وزعت على السيدات اللواتي شهدن لتجربتهن هدية عبارة عن لوحة لكل واحدة تحمل رسومات توحي بالامل والحياة وهي هدية من سيدة تعاني من مرض السرطان.