2018 | 10:17 تشرين الأول 21 الأحد
مصادر معنيّة لـ"المستقبل": التشاور بين الحريري وجعجع تناول اعادة صياغة التشكيلة الحكومية وتجاوز العقد المعلنة تحت سقف حكومة متوازنة | موغيريني: الاتحاد الأوروبي يصر على ضرورة إجراء تحقيق شامل وشفاف عن وفاة خاشقجي يضمن محاسبة كل المسؤولين عن موته | "بوكو حرام" تذبح 12 فلاحا بالمناجل في نيجيريا | ترامب: ولي العهد السعودي ربما لم يكن على علم بمقتل خاشقجي وإلغاء صفقة السلاح للسعودية سيضرنا أكثر مما يضرهم | مقتل 55 شخصاً في أعمال عنف في شمال نيجيريا | وزير الخارجية الالماني: ألمانيا يجب ألا توافق على مبيعات أسلحة للسعودية قبل اكتمال التحقيقات في مقتل خاشقجي | الاتحاد الأوروبي: ظروف مقتل خاشقجي تعد انتهاكا صارخا لاتفاقية فيينا للعلاقات القنصلية | الولايات المتحدة و الصين تؤيدان مبادئ توجيهية لتفادي حوادث الطائرات العسكرية | الجيش اليمني يعلن عن اقترابه من إحكام سيطرته الكاملة على مديرية الملاجم في محافظة البيضاء وسط اليمن | الحكومة الأردنية: الإجراءات السعودية ضرورية في استجلاء الحقيقة حول ملابسات القضية وإحقاق العدالة ومحاسبة المتورطين | وزير الخارجية الفرنسي: الطريقة العنيفة لقتل خاشقجي تتطلب تحقيقاً عميقاً | أجهزة الطوارئ الروسية: ثلاثة من القتلى الأربعة جراء الانفجار في مصنع للألعاب النارية في مدينة غاتشينا شمال - غرب روسيا كانوا مواطنين أجانب |

فريد وماهر الصباغ يطلقان "حركة 6 أيار" بحضور يوسف الخال وكارين رميا

مجتمع مدني وثقافة - الخميس 16 تشرين الثاني 2017 - 10:33 -

عقد الأخوان فريد وماهر الصباغ مؤتمراً صحفياً حول مسرحيتهما الجديدة "حركة ٦ أيار"، بحضور الممثلين يوسف الخال، كارين رميا، بياريت قطريب، طوني مهنا، زاهر قيس وغيرهم.
بعد النشيد الوطني اللبناني ، رحبت الإعلامية هلا المر بالحضور ، مؤكدة أنهم أبطال في الحياة كما هم في المسرحية، متمنية التوفيق للأخوين فريد وماهر الصبّاغ، واصفة الممثل يوسف الخال بالمبدع والمحترف الخلاق ، مثنية على كارين رميا صوتاً وتمثيلاً ، ومطلقة على كل فريق العمل لقب "الاساتذة"، ذاكرة أن "حركة 6 أيار" هي المسرحية الرابعة للأخوين ماهر وفريد الصباغ بعد مسرحياتهم "تشي غيفارا"، و"من أيام صلاح الدين" و"الطائفة ١٩".

المؤلفان والمخرجان فريد وماهر الصباغ إختصرا مضمون المسرحية ، فأشارا الى انها تتناول مستقبل لبنان، وأحداثها الزمنية تأتي بعد أحداث وزمن "الطائفة ١٩"، إنها مسرحية عن الإعلام اللبناني والتحديات التي يواجهها لإيصال الحقيقة للرأي العام، والاعلام الذي يعتبر أقوى سلاح وُجد في التاريخ ، وهو صانع الرأي العام والطبقة السياسية التي تبني الوطن ، وهو المسؤول عن بناء أو تهديم بلد ، كما وأن المسرحية ستطرح حلولاً لتحرير الاعلام من سيطرة المال والسياسة عليه .
نخبة من أهم الصحافيين وأهل الإعلام حضروا وشاركوا في المؤتمر، وتخلل اللقاء العديد من الأسئلة التي صبّت كلها في مصلحة تحسين الإعلام اليوم كي يعود الى جذوره، أهمها ما إذا كان الحل يتمثل في قطع الإعلام نهائياً لإنهاء ما يحصل اليوم من تضليل للرأي العام .

"حركة ٦ أيار"، هي بالفعل باحة أمل للصحافيين اليوم، تدفعهم الى التحرر لقول الحقيقة التي تخدم مصلحة وطنهم بلا شروط، كما أنها تحية تقدير للصحافيين الذين قضوا وضحّوا بحياتهم في سبيل الوطن بقالب مسرحي غنائي .
وظهر جلياً في المؤتمر أن الأخوين الصباغ حملا هموم الصحافيين والإعلاميين إلى المسرح، فكان التفاعل كبيراً ، وطرح أفكاراً مثمرة ، فإستمر الحوار لحوالى ساعة ونصف الساعة ، وبمداخلات من أكثر من صحافي وإعلامي، كما نقل الاعلاميون والصحافيون همومهم للأخوين الصباغ والتي جاءت متطابقة مع مضمون المسرحية.