Lebanon Web Design
اتيح لمتصفحي موقعنا من الهواتف الذكية تبويب خاص يسهل متابعة الأخبار، بينما يبقى التبويب العادي متوفراً من الالواح الالكترونية التي يزيد حجمها عن 7 انش
مقالات مختارة
أعيدوا لنا زمن الانتداب
المحامي انطوان ع. نصرالله

على الرغم من أزمة التلاعب بأعصاب اللبنانيين منذ نحو الأسبوعين نتيجة «قرار الرئيس سعد الحريري أن يأخذ إجازة في السعودية ليتأمّل في مسار الأحداث منذ تشكيله لحكومة العهد الاولى»، إلّا أنّ الشعوب اللبنانية لم تبدل عاداتها بالتلهّي بأسئلة شكلية لا تقدم او تؤخّر في تعديل مسار المشهد ولا في اصطفافات الواقفين على خشبة مسرح الأحداث التي يعيشها لبنان والمنطقة، هاربة من السؤال الأساسي والمفترض طرحه اليوم: هل نستحق كشعب كل هذا التلاعب بنا؟ ولعل هروبها فيه الكثير من الحكمة كون الجواب على مندرجات هذا السؤال يفتح الباب امام أسئلة نخاف أن نجد لها إجابات.

فهل هذه الشعوب المتعايشة على بقعة أرض اسمها لبنان تعيش في بلد موجود ام غير موجود؟ مستقل ام غير مستقل؟ سيّد وحرّ أم لا؟ ومن يسخّف هذه الاسئلة يكفي أن ينظر حواليه أو أن يقرأ بعضاً من تاريخنا الحديث والمعاصر ليُدرك صعوبتها بل جديتها وعمقها...

وفي هذا المجال يمكننا طرح اسئلة لا تنتهي، ألم نَعتدِ نحن على هيبة الدولة قبل أن يفعل الآخرون ذلك؟ ألم نهتك عرضها قبل كلّ متدخّل وحالم بالتدخل ومحتلّ وغازٍ سواء أكان عدواً او صديقاً، او صديقاً لشعب من شعوبنا وعدواً للشعب الآخر؟ ألم نضع الفرص الواحدة تلوَ الأخرى لنصنع وطناً نهائياً؟

وكان آخر هذه الفرص مع احداث العام 2005 وما نتج عنها من تسويات داخلية لا تقيم بلداً وتحالفات خارجية أدت الى اصطفافات لا يمكن أن نتحمّلها، ووضعتنا على تماس مباشر مع النار التي اندلعت في المنطقة التي تحيط بنا، ونحن لتاريخه نُكابر ونتصرّف كأننا نعيش في النعيم ولن يلحقنا أيّ أذى منها...

ألسنا شعوباً تعيش في ازدواجية محيّرة فهي من جهة تنادي بحريتها وحقوقها داخل الوطن وترفض أن تمسّ امتيازاتها من قبل شركائها، ومن جهة أخرى ترتمي في حضن راعٍ إقليمي او دولي وتنفذ له مطاليبه وأوامره من دون اي مناقشة؟ شعوب تستعين بالخارج لتُحافظ على بقائها في التركيبة الداخلية وتستعين به أيضاً لتمنع قوى خارجية تعاكسها من التدخل في أمور لبنانية...

شعوب تهدأ أحوالها وتنخفض أصواتها وتتقارب فور انعقاد التسويات الخارجية، لتعود الى الصراخ والتباعد والتصادم نتيجة أيّ تجاذب أو توتّر إقليمي يطفو على الساحة الإقليمية...

شعوب ترفض أن تعترف برأي عام وطني حقيقي، وتلتذّ أن تعيش في شبه وطن وشبه مجتمع...شعوب تعشق الخوض في غمار النقاشات الشكلية ولا تقبل أن تدخل في أساس المشاكل ولا تحاول أن تجد حلولاً لأيّ أزمة عميقة مترسّخة، لذلك فهي تحمل معضلات تعيش معها منذ الاستقلال بل قبله بكثير...

والأسوأ من كل ذلك، فهي تدرك أنها لا تعيش فقط مع مشاكلها وإنما أيضاً مع التعب والحزن والخوف الناتج عن عدم إيجاد حلول جذرية لها... شعوب تفتخر أنها عرفت أياماً ذهبية عندما أخضعت لأيّ شكل من أشكال الانتداب وأنّ الازمات والتوترات لم تأت إلّا في ايام الحكم الذاتي بكل أشكاله وألوانه بما فيه الاستقلال...

لدرجة أنّها تصرخ كل يوم بسرّها: «أيها الحكام أعيدوا إلينا أيام الانتداب المباشر، فقد أتعبنا وأذلّنا هذا الاستقلال»...
المحامي انطوان ع. نصرالله - الجمهورية

ق، . .

مقالات مختارة

15-12-2017 07:16 - ما قبل عرسال ليس كما بعدها 15-12-2017 06:58 - قرار الحكومة بعدم التعاطي مع النظام السوري سقط 15-12-2017 06:56 - لبنان يتلقى «نصائح» أميركية «مسمومة» 15-12-2017 06:55 - الخيبة من بوتين بعد ترامب 15-12-2017 06:38 - الحريري: "القوات" حليفتنا! 15-12-2017 06:37 - الدول "التحريفيّة" و"المُتحايلة" في عقيدة ترامب 15-12-2017 06:35 - ترامْبْ: أوْ فَتى العروبة الأغرّ 15-12-2017 06:34 - قصة "نوم" جعجع على وسادة "كوابيس" الحريري 15-12-2017 06:28 - ما هي المكاسب التي حصَّلها لبنان في رخصتَي النفط؟ 15-12-2017 06:21 - جرعات دعم مستمرة للبنان السياسي و"العسكري"
15-12-2017 06:11 - بوتين الأميركي... 15-12-2017 06:10 - قِمَمْ ! 14-12-2017 06:59 - موسكو وباريس تتسابقان على "تركة" واشنطن 14-12-2017 06:51 - جُهود كثيفة لإنجاح تحالف «المُستقبل» و«الوطني الحُرّ» 14-12-2017 06:51 - الجبير «سرّب» لرئيس الحكومة معلومات عن «الخونة» 14-12-2017 06:48 - التحالف الخماسي لن يحصل لأن الحريري لن يجتاز الخط الأحمر لمحمد بن سلمان 14-12-2017 06:29 - الأوروبيّون للبنان: طبِّقوا الإلتزامات 14-12-2017 06:27 - لهذه الأسباب تأجَّل "بَق البحصة"! 14-12-2017 06:25 - السعودية ولبنان بعد الاستقالة وطيِّها 14-12-2017 06:22 - قمّة القدس... لماذا في بكركي؟ 14-12-2017 06:20 - هل يتم رفع السرِّية المصرفية عن قضايا الفساد؟ 14-12-2017 06:16 - عون "المسيحيّ".. كلمة العرب في "قِمة الإسلام" 14-12-2017 06:04 - "الدور" الأميركي! 13-12-2017 07:03 - ماذا يقول "الخونة والإنقلابيون" للحريري؟ 13-12-2017 07:01 - باسيل يَرسم سقفَ مواجهة تهويد القدس 13-12-2017 06:58 - الحريري "يبقّ البحصة"... ويبدأ التحوّل 13-12-2017 06:57 - متفقداً... 13-12-2017 06:56 - ما بعد الغضب 13-12-2017 06:52 - المخابرات الأميركية تنشر مذكرات بن لادن الخصوصية": علينا كأولوية اغتيال الرئيس علي صالح 13-12-2017 06:51 - قرار غريب في توقيت مريب 13-12-2017 06:50 - بأيّ معنى "تمّت الحجّة" على عملية التسوية في المنطقة؟ 13-12-2017 06:47 - كيف سيتعامل لبنان مع تحويله "مُقاوَمة لاند" لمِحور إيران؟ 12-12-2017 18:14 - مرتا مرتا ... المطلوب واحد 12-12-2017 07:03 - تسوية الحريري "2": "السعودية خط أحمر" و"فرنسا الأم الحنون" 12-12-2017 07:00 - "القوات" تحشد لمعركة بعبدا... و"التيار" يتمسّك بـ"ثلاثيّته" 12-12-2017 06:57 - هذا هو "جرم" الخزعلي... إن لم يخرق "النأي بالنفس"!؟ 12-12-2017 06:56 - إنتصار بوتين والعبادي... ومصير "الحرس" و"الحشد" 12-12-2017 06:54 - "داعش" تفرج بعد 5 سنوات عن شباب أقيمت مآتمهم... فهل من أمل للمطرانَين وكسّاب؟ 12-12-2017 06:48 - 12 عاماً على قَسَم جبران... ونبقى موحّدين 12-12-2017 06:45 - القدس تعيد للكوفية حضورها: وهج فلسطين العائد 12-12-2017 06:44 - "بحث" الحلّ السوري "ينطلق" في العام الجديد 12-12-2017 06:43 - إلى اللقاء في جنيف -9 12-12-2017 06:42 - "بابا نويل" الروسي! 11-12-2017 06:56 - "حزبُ الله"... خطّ ثانٍ أو تصرّف عفويّ؟ 11-12-2017 06:55 - أورشليمُ تـَرجُمُ بائعَها 11-12-2017 06:53 - بري: أغلقوا السفارات! 11-12-2017 06:52 - "فيديو الخزعلي" يتحدّى "فيديو الاستقالة"! 11-12-2017 06:49 - ما حقيقةُ التسجيلاتِ الصوتيّة التي نُشرت؟ 11-12-2017 06:48 - رصاصُ عين الحلوة يُرعب صيدا والجوار 11-12-2017 06:46 - غش وتلاعب في الأسعار في موسم الأعياد؟
الطقس