2018 | 05:42 حزيران 19 الثلاثاء
نقولا تويني للـ"ام تي في": تحركت فور علمي بموضوع تهريب البنزين والقيادات الامنية تصرّفت بشكل سريع | وكالة عالمية عن مسؤول اميركي: واشنطن "لديها أسباب تدفعها للاعتقاد" بأن إسرائيل هي التي قصفت بلدة الهري في شرق سوريا | جريح نتيجة اصطدام سيارة بعمود كهرباء على طريق وادي السلوقي قضاء مرجعيون | دورية للجيش أوقفت السوري ع. ح. على طريق رياق بعلبك في محلة الحلانية كان يستقل سيارة زجاجها داكن وأحيل إلى الجهة المختصة | رئيسة المركز التربوي نبهت مرشحي الشهادات الرسمية وأهاليهم من خطورة الإتصال بهم من رقم خارجي عبر وسائط التواصل الإجتماعي | فوز إنكلترا على تونس بنتيحة 2-1 ضمن المجموعة السابعة من الدور الاول | زاسبكين: نعتبر عودة النازحين احدى الاولويات والمطلوب التنسيق والتعامل بين سوريا ولبنان لتنظيم العودة | الوكالة الوطنية: إصابة عنصر من القوة الامنية في مخيم البداوي خلال معالجته إشكالا وتوقيف الجاني | قاطيشا ردا على درغام: ما قام به وزير الصحة توزيع عادل وشفاف بين مستشفيات عكار من دون أن يخفض مجمل السقف المالي لا بل زاده | شرطة السويد: إطلاق النار في مالمو لا علاقة له بالإرهاب | الشرطة السويدية: 4 جرحى على الأقل جراء إطلاق نار في مركز مدينة مالمو السويدية | انتهاء الشوط الاول من مباراة تونس وإنكلترا بالتعادل الايجابي 1 - 1 |

نقيب المقاولين نوه بحكمة عون: للابتعاد عن التصريحات المسيئة لعلاقاتنا الاخوية

أخبار اقتصادية ومالية - الأربعاء 15 تشرين الثاني 2017 - 16:09 -

شدد نقيب المقاولين في لبنان عضو الهيئات الاقتصادية اللبنانية مارون الحلو على "ضرورة بذل جهود مضاعفة لحل الأزمة السياسية الحالية التي فرضت واقعا جديدا قلب اجواء التفاؤل السائدة رأسا على عقب".

وأشار الحلو في بيان، الى ان "البلاد كانت تتحضر لخطة نهوض ومشاريع كبيرة في البنية التحتية بدءا من المطار والمرافىء والطرقات وصولا الى مختلف المرافق، وان الاجتماعات التي كانت تحصل مع الرئيس سعد الحريري تمحورت حول هذه المشاريع وكيفية تمويلها والنتائج المرجوة منها على المستويات الانمائية والاقتصادية والاجتماعية". وقال: "كنا على قاب قوسين من تحقيق ذلك في مؤتمر باريس 4 الذي كان يتم التحضير لعقده في أواخر الفصل الاول من العام 2018".

أضاف: "نتخوف من ان يكبد استمرار المراوحة الاقتصاد الوطني خسائر كبيرة، وسيطيح بآمالنا المعقودة على تحقيق معدلات نمو مرتفعة في العامين 2018 و2019. لذلك المطلوب من جميع القيادات السياسيات تحمل مسؤولياتها الوطنية والمبادرة لايجاد حل سريع لهذه الازمة، حفاظا على كل الانجازات التي تحققت، ولتأمين الظروف المناسبة لاطلاق عملية النهوض الاقتصادي".

وتابع: "في هذه الفترة المفصلية من تاريخ لبنان، المطلوب أيضا من الجميع الابتعاد عن التصريحات التي تسيء الى علاقاتنا الاخوية، والتحلي بقدر عال من المسؤولية حرصا على وحدة لبنان واللبنانيين ومصالحهم مع كل الدول خصوصا مع الخليج والسعودية".

وإذ نوه ب"حكمة" رئيس الجمهورية العماد ميشال عون، أمل أن تكون "الأزمة عابرة وأن يتم ايجاد حل لها في أسرع وقت، وهذا الأمر يتحقق بوحدة اللبنانيين ووعيهم وتغليب مصالح البلاد العليا".