2018 | 16:20 نيسان 26 الخميس
حركة المرور كثيفة من تقاطع مار الياس باتجاه كورنيش المزرعة | انتهاء جلسة مجلس الوزراء في قصر بعبدا | تعيين آن ماري عفيش رئيسة مجلس الادارة مديرة عامة للهيئة العامة للمتاحف وبسام سابا رئيسا لمجلس الادارة مديرا عاما للمعهد العالي للموسيقى | ابي خليل: تم التوافق على معظم الامور ونحن لم نعرض بواخر بل عرضنا العديد من المصادر لشراء الطاقة | حاصباني: تكليف وزيري المال والطاقة التفاوض لتحويل عقد معمل دير عمار من IPP الى BOT | مجلس الوزراء وافق على معظم بنود عرض وزير الطاقة والمياه للاجراءات الواجب اتخاذها لانقاذ خطة الكهرباء | "او تي في": الموافقة على تكليف الجيش مؤازرة قوى الامن الداخلي في حفظ امن مباراة كأس لبنان في كرة القدم الاحد في مدينة كميل شمعون الرياضية | حاصباني: طلبنا من وزير الطاقة ان يعود لمجلس الوزراء لاعداد تصور شامل للحلول للطاقة الاضافية | صوت لبنان (93.3): معلومات عن مغادرة 3 مطلوبين بارزين عين الحلوة الى تركيا اثنان منهم من انصار الاسير والثالث ينتمي الى كتائب عبد الله عزام | نائب قائد الحرس الثوري الإيراني: إيران قادرة على ضرب العمق الاستراتيجي لعدوها بالمنطقة | كنعان: "عندما يصبح تعليق موقت لمادة وحيدة من بين 55 مادة مطعون بها فهذا انتصار يعني بيصير تحصيل كم صوت باسم وهم المادة 49 اسمه استغلال لعقول الناس وقمة الانحدار" | القاضي عصام سليمان لـ"صوت لبنان" (93.3): المجلس الدستوري ينتظر التقرير الذي سيعده المقرر خلال 10 أيام والذي سيدرس المخالفات الدستورية التي ذكرها الطعن بشأن الموازنة |

دراسة: رغم الكفاءة... حظوظ جيل اليوم أقل من آبائهم!

متفرقات - الثلاثاء 14 تشرين الثاني 2017 - 23:46 -

الشباب الذين ولدوا بين أعوام 1982 و 2000 (جيل الألفية) سيواجهون صعوبة لكسب أموال أكثر والعثور على وظائف أفضل من آبائهم. هذه خلاصة دراسة حديثة رصدت بعض المشاكل التي يُعاني منها جيل اليوم رغم توفره على الكفاءة اللازمة.خلصت دراسة حديثة إلى أن غالبية أبناء جيل الألفية الذين ولدوا بين أعوام 1982 و2000 سيواجهون صعوبة أكثر من أبائهم لكسب أموال أكثر والعثور على وظائف أفضل رغم أنهم أحسن تدريبا بكثير من آبائهم.

وأوضحت الدراسة، التي أعدها بنك "كريدي سويس" أن جيل الألفية الذين تتراوح أعمارهم بين 17 و35 عاما، يواجهون قواعد اقتراض أشد صرامة وارتفاعا في أسعار المنازل وضعفا في فرص تحسين الدخل.

وقال البنك السويسري في تقريره السنوي بشأن الثروة في العالم، والذي نشر اليوم الثلاثاء (14 نوفمبر/تشرين الثاني 2017) إنه مع استحواذ الجيل السابق على معظم الوظائف الكبرى وأغلب المساكن، يحقق جيل الألفية أداء أقل كثيرا مما حققه الآباء في نفس العمر، وأضاف : "خاصة فيما يتصل بالدخل وامتلاك منزل وبقية الحياة الرغدة " وجاء أيضا في التقرير "ونتيجة لذلك فإن المتفوقين فقط والعاملين في مجالات مربحة مثل التكنولوجيا والمال لديهم حظوظ أفضل من آبائهم".

وفي سياق ذي صلة، توصل البنك السويسري إلى أن الثروة العالمية في منتصف عام 2017 بلغت 280 تريليون دولار إجمالا بزيادة 6.4 بالمائة على أساس سنوي، وهي أسرع وثيرة نمو منذ العام 2012 بفضل صعود أسواق الأسهم وزيادة قيمة الأصول غير المالية مثل العقارات.

من جهة أخرى، أشار نفس البنك إلى أن الثروة متركزة في أيدي نسبة ضئيلة من الأشخاص، إذ يشكل نحو 36 مليون مليونير أقل من واحد بالمائة من السكان البالغين، ويملكون 46 بالمائة من ثروة الأسر على مستوى العالم. بينما يمتلك 70 بالمائة من البالغين، أي 3.5 مليار شخص، أصولا أقل من 10 آلاف دولار للفرد ويمثلون 2.7 بالمائة من الثروة.

ر.م/ه.د ( رويترز)